طريقة صنع الصابون

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٠ ، ٥ أبريل ٢٠١٥
طريقة صنع الصابون

يعدّ الصابون مادّةً تنتج وتستخدم بإضافة الماء لها، وتستعمل لتقليل التوتر السطحي وطرد الأجزاء غيرالمستحب وجودها، وتعتبر صناعة الصابون في المنازل من أقدم وأهمّ وسائل إناج الصابون؛ حيث يتمّ تصنيعه من دهون بعض الحيوانات أو النباتات أو بعض الزيوت، أمّا من الجهة الأخرى للمواد الكيماويّة فيصنع من ملح الصوديوم أو أملاح البوتاسيوم، وهو أحد الأحماض الدهنيّة، ويتكوّن نتيجة التفاعل بين الدهون والزيوت والقلويّات، وتسمّى هذه العملية التصبن.


الأدوات التي تستخدم أثناء صناعة الصابون هي: زيت الزيتون، أو زيت القلي النباتي، ومادة الصودا الخاصّة بصناعة الصابون، وقطعة صغيرة من قلفونيا؛ حيث تشترى من العطار، وهي بحجم حبّة البندق، وبعض الدقيق والملح، وأوعية صغيرة بأشكال مختلفة.


طريقة صنع الصابون

يصنع الصابون في البيت عن طريق نقع الصودا في كميّة من الماء تقدّر بثلاث أرباع لتر، ويكون مذاباً فيه ملح مع التحريك، وذلك لكي لا تلتصق الصودا بقاع الإناء الّذي يفضّل أن يكون معدنيّ الصنع، ثمّ نغطي الخليط ونتركه مدّة أربعةٍ وعشرين ساعة، ثمّ نطحن القلفونيا ونضيف إليه الدقيق وبودرة التلك، ويضاف الزيت إليها، وبعد ذلك نضيف الصودا الذائبة في الماء المملح على شكل قطرات إلى المزيج، مع استمرار التحريك في اتجاه واحد لفترة خمس دقائق، بعد ذلك نصب المزيج في أوعية صغيرة ولكن بحذر مع هزّ الوعاء باليد، وذلك لتستوي الجوانب مع بعضها البعض، ونغطّي السطح بورق زبدة ثمّ بكرتون، ويترك لمدّة أربعٍ وعشرين ساعة.


تعود أوّل محاولة لصنع الصابون في العالم إلى سكّان غرب أوروبا وذلك في العصر الحجري، فقد قاموا بصنع صابون بدائي من شحم الخنازير ورماد نبات فيه مادة الصودا، وسمّوه باسم سابو، ومن هنا جاءت كلمة صابون.


وفي عام 1775 أصدرت الأكاديميّة الفرنسيّة للعلوم إعلاناً لجائزة مالية لمن يقوم بتجهيز الصودا بطريقة بسيطة وقليلة التكاليف، وحصل ليبلان على الجائزة هذه بعد صنع الصودا من الملح، ثمّ تمكّن بعدها من صنع الصابون، لكنّه لم يستلم الجائزة بسبب اندلاع الثورة الفرنسية؛ حيث منحت حكومة الثورة الفرنسية الابتكار للشعب، وألغت قصة المسابقة والجائزة، بعدها صارع ليبلان الفقر الشديد فقرّر الانتحار.


أمّا الآن يتمّ صنع الصابون من الزيوت والدهون التي تحتوي على مركّبات للجليسرين، وحمض دهني مثل: الحامض النخيلي أو الحامض الإستياري، ومن أنواع الصابون حالياً: الصابون الصلب، والصابون اللين، وصابون زيت جوز الهند، والصابون الشفّاف الّذي يحتوي على زيت خروع وزيت جوز الهند مرتفع الجودة، بالإضافة إلى بعض الشحوم، وصابون التواليت الفاخر، وصابون الحلاقة.


ويصنع الصابون حاليّاً بأكثر من طريقة، ومن هذه الطرق: تحضير محلول من هيدروكسيد الصوديوم، ويتمّ وضع مقدار مئة مل من أيّ نوع من أنواع الزيت، وتوضع في كأس زجاجيّة سعة500 مل، ثمّ نضيف 40 مل من محلول NaOH، ونقوم بتحريك الخليط ليصبح غليظ القوام، ويغطّى المزيج بغطاءٍ بلاستيكيّ.