طريقة علاج الوسواس القهري

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٣٤ ، ٣ نوفمبر ٢٠١٨
طريقة علاج الوسواس القهري

العلاج النفسي

يكون العلاج النفسي للوسواس القهري غالباً من نوع العلاج السلوكيّ المعرفيّ، بالإضافة للمواجهة، ومقاومة ردّ الفعل، وتضمّن ما يأتي:[١]
  • تقسيم المريض للمشاكل لأجزاء مختلفة كالأفكار، والأنشطة الجسديّة، والمشاعر؛ وذلك بمساعدة المعالج النّفسي.
  • مساعدة المعالج النفسي المريض على مواجهة المخاوف، والسماح لأفكار الوسوسة أن تحدث دون تمييزها بسلوكيات لا يمكن مقاومتها، ويجب البدء مع المواقف التي تُسبّب القلق للمريض بنسبة قليلة، ثمّ الصعود للنسب الأصعب.


يحتاج مريض الوسواس القهريّ عادّة إلى عشر ساعات من العلاج النفسي، بالإضافة للتمارين المنزليّة بين هذه الجلسات، وقد يبدو العلاج صعباً ومخيفاً، ولكن وجد العديد من النّاس أنّه عند مواجه الهواجس يبدأ القلق بالتحسّن أو الاختفاء.[١]


الأدوية

قد تساهم بعض الأدويّة النفسية في التحكّم والسيطرة على هواجس مريض الوسواس القهريّ، وأفعاله القهريّة، وعادةً ما يتم تجريب الأدوية المضادّة للأكتئاب أولاً، وفيما يأتي الأدويّة المضادّة للاكتئاب الموافق عليها من إدارة الغذاء والدّواء لعلاج الوسواس القهريّ:[٢]

  • كلوميبرامين (أنافرانيل): يُعطى للأطفال والبالغين، بدايةً من عمر 10 أعوام فأكثر.
  • فلوكسيتين (بروزاك): يُعطى للبالغين والأطفال بدايةً من عمر 7 أعوام فأكثر.
  • فلوفوكسامين: يعطى للبالغين والأطفال بدايةً من عمر 8 أعوام فأكثر.
  • باروكسيتين (باكسيل، بيكسيفا): يعطى للبالغين فقط.
  • سيرترالين (زولوفت): يعطى للبالغين والأطفال بدايةً من عمر 6 أعوام فأكثر.
ملاحظة: قد يصف الطبيب أدوية نفسيّة ومضادّات الاكتئاب من أنواع أخرى.[٢]


علاجات أخرى

قد لا يستجيب المريض للأدوية أو العلاج النّفسي، وفيما يأتي العلاجات التجريبيّة للحالات الشديدة من مرض الوسواس القهريّ:[٣]

  • التجارب السريريّة: يمكن أن ينضم المريض للتجارب البحثيّة؛ لاختبار العلاجات غير المثبتة.
  • تحفيّز عميق للدماغ: يمكن ذلك عن طريق إضافة أقطاب للدماغ بعمليّات جراحيّة.
  • العلاج بالصدمة الكهربائيّة: تعطي الأقطاب المرتبطة بالدماغ الصدمات الكهربائيّة لبداية النوبات؛ ممّا يؤدّي إلى إنتاج هرمونات كالسيروتونين في الدماغ.


المراجع

  1. ^ أ ب "Obsessive compulsive disorder (OCD)"، www.nhs.uk، اطّلع عليه بتاريخ 5-6-2018. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "Obsessive-compulsive disorder (OCD)", www.mayoclinic.org, Retrieved 5-6-2018. Edited.
  3. "What Are the Treatments for OCD?", WWW.WEBMD.COM, Retrieved 5-6-2018. Edited.