طريقة عمل خل التفاح في المنزل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٤ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٧
طريقة عمل خل التفاح في المنزل

خلّ التفاح

يعتبر خلّ التفاح أحد المواد الناتجة عن تخمير التفاح، حيث يتفاعل نوع من الفطريات مع سكر التفاح والمواد الكربوهيدراتيّة الأخرى، ويتحوّل إلى كحول، ثمّ تخميرها إلى خلّ بلونٍ بني، وطعمٍ لاذع، ويتميّز بقيمته الغذائيّة نتيجة احتوائه على العديد من العناصر المفيدة لذلك فهو علاج جيّد للكثير من الأمراض والاضطرابات الصحيّة، بالإضافة إلى كونه مادة منكهة تدخل في تحضير العديد من أطباق الطعام اللذيذة، ويشار إلى أنّه يمكن الحصول عليه جاهزاً من المحال التجاريّة، أو تحضيره في المنزل بخطوات سهلة وواضحة، وهذا ما سيكون محور حديثنا في موضوعنا التالي.


طريقة عمل خلّ التفاح في المنزل

المكوّنات

  • عشر حبّات من التفاح.
  • وعاء زجاجي نظيف.
  • قطعة من القماش النظيف.


طريقة التحضير

  • نغسل حبّات التفاح بالماء جيّداً، وبعد ذلك نقطع كل حبّة منها إلى أربعة أجزاء مع الاحتفاظ بالبذور والقشر.
  • نضع قطع التفاح في الوعاء الزجاجي، ونتركها لبعض الوقت حتى تصبح بنيّة اللون.
  • نسكب كميّة كافية من الماء فوق قطع التفاح، ثمّ نغطي الوعاء بقطعة القماش النظيف مع الحرص على عدم دخول الأكسجين إليه.
  • نضع الوعاء في مكان مظلم بعيداً عن أشعة الشمس والضوء، ونتركه لمدّة لا تقل عن ستة أشهر حتى تتكوّن لدينا طبقة من الرغوة البيضاء مع التحريك الجيّد للمكوّنات مرة واحدة أسبوعيّاً.
  • نصفي خليط قطّع التفاح باستخدام مصفاة صغيرة المسامات، ونحفظ السائل الناتج في وعاءٍ زجاجي آخر.
  • نغطي الوعاء الجديد بقطعة من المناديل الورقيّة، ونضعه في مكان دافئ، ونتركه لمدّة تتراوح بين أسبوعين إلى أربعة أسابيع حتى نحصل على خلّ باللون والرائحة المطلوبين.
  • نعبئ الخلّ في القارورة الخاصة بذلك، ونحفظه في الثلاجة حتى يبقى صالحاً للاستخدام لأطول فترة زمنيّة ممكنة.


فوائد خلّ التفاح

  • معالجة الحكة الناتجة عن لدغ الحشرات أو التهابات الجلد وفروة الرأس، ويكون ذلك من خلال غمس قطعة من القطن في الخلّ، ومسح المنطقة المصابة به.
  • تخفيف حدّة التهابات الحلق، ويكون ذلك بمزج ربع كوب من كلٍ من خلّ التفاح، والماء الفاتر، والتمضمض في المحلول كل ساعة خلال اليوم، أو عن طريق خلط ملعقتين صغيرتين من الماء المغلي، والقليل من العسل، وتناوله على الفور.
  • تخفيض مستويات السكر في الدم، حيث أثبتت الدراسات المجرية في عام 2007م أن تناول ملعقتين من خلّ التفاح يوميّاً قبل النوم يؤدي إلى تخفيض مستوى الجلوكوز في الصباح الباكر بنسبة تصل إلى 6%.
  • تقليل فرص الإصابة بعسر العضم من خلال تناول مزيج مكوّن من ملعقة من خل التفاح، وملعقة من العسل، وكوبٍ من الماء الفاتر قبل تناول وجبات الطعام الدسمة المسببة لعسر الهضم بحوالي نصف ساعة.
  • تنظيف البشرة، والتخلص من مشاكل الجلد المختلفة كالصدفيّة، والأكزيما.
  • تخسيس الوزن وإزالة الكرش، حيث إنّ الخلّ من المواد الفعالة في تخسيس الوزن وحرق الدهون كونه من المواد شديدة الحموضة، ويكون ذلك من خلال عمل مساج طبيعي لمناطق الوزن الزائد.