طريقة عمل زبدة الغنم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٥ ، ٥ يوليو ٢٠١٧
طريقة عمل زبدة الغنم

زبدة الغنم

إنّ زبدة الغنم هي عبارة عن مادة دهنية تنتج من حليب الغنم عند تخمير القشطة خلال مرحلة الخض، تتكون من الدهون بشكل أساسي ومن نسبة جيدة من البروتينات والأملاح المعدنية الضرورية لصحة الجسم مثل الكالسيوم، والمغنيسيوم، والصوديوم، والفسفور، والفيتامينات مثل A، B، كما تعتبر بديلاً صحياً عن زبدة البقر التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون الضارة.


عمل زبدة الغنم

المكوّنات

  • عشرة لترات من حليب الغنم.
  • كوبان من اللبن.


طريقة التحضير

  • صفي الحليب باستخدام قطعة قماش نظيفة.
  • ضعي الحليب في قدر سميك القاعدة وضعي القدر على النار واتركيه حتى يغلي ثمّ أطفئي النار.
  • اتركي الحليب حتى يصبح فاتراً ثمّ أضيفي اليه اللبن وغطي القدر بمفرش من البلاستيك ومنشفة كبيرة حتى يتخمر الحليب.
  • اتركي الحليب لمدة أربع إلى خمس ساعات تقريباً حتى يتخمر مع اللبن، ثمّ ضعي اللبن في الثلاجة واتركيه لمدة ست ساعات على الأقل حتى يصبح بارداً جداً.
  • ضعي اللبن المروب في الخضاضة واتركيه حتى تبدأ الزبدة بالطفو على سطحه.
  • أغلقي الخضاضة، واجمعي الزبدة ثمّ اعصريها جيداً وصفيها من اللبن الزائد لمنحها الشكل المتماسك.
  • أضيفي الملح إلى الزبدة حسب الرغبة حتى يصبح مذاقها مرغوباً، واحفظيها في عبوة نظيفة محكمة الإغلاق في الثلاجة لحين الاستخدام.


فوائد زبدة الغنم

  • تحسن صحة الجلد وتمنحه المرونة والنعومة والحيوية.
  • تعزز أداء الجهاز العصبي وتقلل خطر الإصابة بالزهايمر والشلل الرعاشي.
  • تخفض ضغط الدم المرتفع؛ لاحتوائها على البوتاسيوم.
  • تمنح الجسم الشعور بالاسترخاء وتقلل الإصابة بالإرهاق والتعب.
  • تقي من الإصابة بمرض فقر الدم وتفيد من يعاني من سوء التغذية؛ لاحتوائها على العديد من الفيتامينات والعناصر الأساسية.
  • تلين الأمعاء وتحسن حركتها وصحتها وتقي من الإصابة بالإمساك.
  • تحتوي على الدهون الجيدة التي تذوب في الجسم بسهولة ويستفيد منها.
  • تعزز أداء الجهاز المناعي في الجسم، وتزيد قدرته على مقاومة العدوى والأمراض.
  • تزيد قوة العظام وتعزز كثافتها وتقلل خطر الإصابة بمرض هشاشة العظام.
  • تنمي القدرات العقلية وتحسن صحة المخ؛ لاحتوائها على مجموعة الفيتامين ب.
  • تعزز مستوى الكولسترول الجيد في الجسم وبالتالي تقلل خطر الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين والسكتات الدماغية.
  • تحسن صحة الكبد وتنشط وظائفه؛ لأنّها تسهل عملية الهضم وهضم الدهون وتعزز إنتاج العصارة الصفراوية.
  • تحسن الصحة المزاجية والنفسية.


أضرار زبدة الغنم

يجب عدم الإفراط باستهلاك زبدة الغنم وتناولها بشكل معتدل لما ينتج منها بعض الأضرار كلآتي:

  • زيادة الوزن لما تحتويه من نشبة دهون عالية.
  • التأثير في صحة القلب؛ لاحتوائها على نسبة من الدهون الثلاثية الذي يؤدي تراكمها بكثرة في الجسم إلى حدوث العديد من المشاكل الصحية.