طريقة عمل لبن جوز الهند

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٥٣ ، ٤ أغسطس ٢٠١٦
طريقة عمل لبن جوز الهند

لبن جوز الهند

يُسمّى أيضاً حليب جوز الهند، وهو أحد منتجات ثمار جوز الهند؛ حيث تعد ثمرة جوز الهند من أنواع الفواكه الاستوائية ذات الفوائد الكثيرة، والقيمة الغذائيّة العالية، ويتمّ الحصول على لبن جوز الهند من اللّب الأبيض الموجود بداخل الثمرة، ويحضّر بطريقةٍ سهلة وبسيطة، وينتشر استخدام لبن جوز الهند في عدة دول، من أهمهاا الهند، والبرازيل، وكمبوديا، والفلبين، وماليزيا، وتايلاند، وأندونيسيا، ويدخل في العديد من وصفات الطعام، خصوصاً الأكلات الهندية، وأصناف الحلويات المختلفة.


عمل لبن جوز الهند

المكونات

  • خمسة أكوابٍ من لبّ جوز الهند الأبيض الطازج المبشور.
  • أربعة أكوابٍ من الماء.


طريقة التحضير

  • نضع الماء في قدرٍ ونرفعه على النار حتى يغلي.
  • نُضيف لبّ جوز الهند المبشور، ونتركه يغلي مع الماء لمدة خمس دقائق، ثم نرفعه عن النار.
  • نترك لبّ جوز الهند منقوعاً بالماء المغليّ لمدة أربعة وعشرين ساعةً.
  • نستخدم مصفاة سلكٍ ناعمةٍ لتصفية لبن جوز الهند الناتج من قطع جوز الهند، ونصفّي المزيج مرتين.
  • نُجفّف لبّ جوز الهند، ونضعه على ورق المطبخ ليجفّ تماماً، ثم نستخدمه في الحلويات فيما بعد.


فوائد لبن جوز الهند

  • يُقوّي بصيلات الشعر وينعّمها ويمنع الشعر من التقصّف والتساقط، ويمنح فروة الرأس الترطيب اللازم لمنع جفاف الشعر، كما أنّه يزيل القشرة من الشعر، خصوصاً إذا تم خلطه مع زيت الزيتون.
  • يمنح البشرة والنعومة والنضارة ويحميها من التجاعيد، وينظّفها من الشوائب، والغبار والأتربة العالقة فيها.
  • يساعد في تخسيس وزن الجسم، لأنّه يمنح الإحساس بالشبع لفترةٍ طويلة، كما أنّه يحتوي على كميةٍ كبيرةٍ من الألياف.
  • يمنع ارتفاع مستوى السكر في الدم، ويُحافظ على توازنه، وذلك لاحتوائه على نسبة عالية من المنغنيز.
  • يمنع الإصابة بهشاشة العظام، وينمّيها ويقوّيها، وذلك لاحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من عنصري الفسفور والكالسيوم.
  • يُخفّض نسبة الكوليسترول الضار في الدم.
  • يمنح الجسم الطاقة والحيوية والانتعاش، ويزيل الشعور بالتعب والإرهاق.
  • يُقوّي جهاز المناعة، ويمنع الإصابة بالعدوات والأمراض الالتهابية.
  • يحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الحديد، ممّا يقوّي الدم ويمنع الإصابة بالأنيميا.
  • يحتوي على نسبةٍ عالية من عنصر النحاس، وفيتامين ج، ممّا يحسن صحة الجلد، ويمنع إصابته بالأكزيما والصدفية، ويُعالج الجروح والالتهابات، ويعتبر علاجاً نافعاً لحبّ الشباب.
  • يمنع الإصابة بالسرطان، ويقضي على الشوارد الحرّة للخلايا.
  • يمنع الإصابة بالإمساك، وينشّط الكبد والكلى ويعزّز وظائفهما.
  • يُقوّي عضلة القلب، ويزيل الشعور بالقلق والاكتئاب والتوتر، ويهدئ الأعصاب.
  • يحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من السيلينيوم، ممّا يجعله علاجاً فعالاً لالتهاب المفاصل الروماتيزمي.
  • يُخفّض ضغط الدم، ويُساعد في استرخاء الأوعية الدمويّة وتمددها.