طريقة عمل ورشة تدريبية

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:٥٨ ، ٣٠ يوليو ٢٠١٧
طريقة عمل ورشة تدريبية

التدريب

التدريب هو وسيلة من أهم الوسائل الحديثة المستخدمة لبناء وتطوير المجالات الحياتية المتعددة، سواء في المجال الشخصي، أم الدراسي، أم العملي، أم الصحي، أم الوظيفي، والتدريب في عصرنا الحاضر له مكانة مرموقة في جميع المجتعات العربية والغربية لأنّه يحقق الأهداف المرجوة في كل مؤسسة أو مجتمع من خلال تقسيم كلّ منها إلى مهمام صغيرة وتوزيعها على أفراد مختلفين، لهذا أصبحت صناعة التدريب من الصناعات الثقيلة التي تسعى إليها المؤسسات المجتمعية، ومما لا شكَّ فيه أنَّ عملية صناعة التدريب تتطلب مدخلات ومعايير وأسس، لذلك سنقدِّم في مقالنا طريقة عمل ورشة تدريبية.


طريقة عمل ورشة تدريبية

دراسة موضوع الورشة التدريبية

تجب مراجعة جميع المعلومات المتعلقة بموضوع الورشة، وقراءة الكتب بدقة وعناية خاصة التي تحقق تطوراً كبيراً للورشة التدريبية، والبحث عن المواضيع الجديدة والعصرية، والاطلاع على المراجع الموثوقة والبحث في صحة ودقة المعلومات.


التعرف على صفات المتدربين

يجب جمع المعلومات عن المتدربين خاصة المعلومات المتعلقة بأعمارهم، وأعمالهم، وهواياتهم، وخبراتهم، والدورات التي قاموا بها أو التحقوا إليها ومستواهم العلمي؛ لأنّ هذه المعلومات تُساهم بشكلٍ كبير في نجاح إدارة الورشة التدريبية من خلال وضع كل إنسان في مكانه المناسب.


إعداد محتوى المادة التدريبية

تُقسم هذه المرحلة إلى عدة أقسام هي: الكتابة المبدئية من خلال كتابة العناوين والمواضيع الرئسية التي تتبادر إلى ذهن مدير الورشة التدريبية، ومن البديهي أنّه يُمكن التعديل أو الحذف أو الإضافة في الكتابة المبدئية، كما تجب مراجعة الموضوع وإعادة ترتيبه وانتقاء الألفاظ المناسبة له وحذف الأمور التي لا داعي لها وعدم الاستطراد في عرض المعلومات، أمَّا القسم الأخير فهو مراجعة محتوى المادة من خلال شخص آخر سواء كان زميلاً أم صديقاً أم قريباً حتى يقوم المادة وتصحيح الأخطاء وحذف الأمور الغامضة.


استخدام الوسائل المساعدة

تعدد الوسائل المساعدة والمناسبة لتطوير الورش التدريبية، فمثلاً يُمكن استخدام السبورة لتوضيح بعض النقاط أو كتابة النتائج؛ لأنّ السبورة وسيلة مهمة لشرح تسلسل الأفكار، وعارض البيانات لعرض المعلومات الموجودة في الحاسوي، أو لعرض أي برنامج من برامج الحاسوب، والبروجيكتور التقليدي حيث يُمكن عرض سلايدات شفافة حتى تنعكس المعلومات على الجدار بشكلٍ واضح ومفصَّل، والرسومات التوضيحية ذات الحجم الكبير والأجهزة المرئية والمسموعة والنماذج.


مراعاة طرق التدريب

يوجد العديد من الطرق المستخدمة للتدريب، مع العلم أنّ كلّ طريقة لها إيجابياتها وسلبياتها، ومن هذه الطرق: المحاضرات، ودراسة الحالة، وتمثيل الأدوار أمام جمهور من المتدربين، والتمرين أو التطبيقات لممارسة الهوايات والمهارات الفردية والجماعية، والتدريب باستخدام جهاز الحاسوب، واستخدام المعدات والآلات المختلفة وأشرطة الفيديو والمواد المسجلة.

165 مشاهدة