طريقة فحص الترانزستور

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٩ ، ١٧ فبراير ٢٠١٥
طريقة فحص الترانزستور

الإلكترونيات

الإلكترونيات هيَ العلم الدقيق الذي يكمن وراء تصميم الأجهزة الحساسة وأجهزة الكمبيوتر وحتّى في الطائرات والمركبات الفضائية، فلا تكاد تجد جهازاً يخلو من أنظمة الإلكترونيات الحديثة، وعلم الإلكترونيات الدقيق هو الباب الذي ندخل منه إلى فهم آلية عمل الأجهزة وطريقة تشخيص الأعطال التي تظهر في الأفق.


الدايود والترانزستور

من أهم عناصر الدارة الإلكترونية هو ما يُعرف بالدايود والترانزستور، والترانزستور بطبيعة الحال هو عبارة عن دايودين متقابلين أو متعاكسين في الإتجاه ومًصنعين في رقاقة واحدة هي الترانزستور، وتمّ اكتشاف هذهِ الدايودات والترانزستورات من خلال دراسة خواص الموادّ أشباه الموصلة، فعن طريق دراسة مادّة السيلكون وهي من أهمّ المواد الشبه موصلة وبدراسة السلوك الكيميائي والفيزيائي لهذه المادّة استطاع العلماء تطوير هذهِ النبائط الإلكترونيّة، ومبدأ عمل الدايود والترانزستور هو كالقفل الإلكتروني، إذ إنّه يعمل كمفتاح يسمح بمرور الإشارة من خلاله أو إغلاقها، ولهُ تطبيقات كثيرة أيضاً، وكون الترانزستور لهّ أهميّة في تصميم الدوائر الالكترونيّة فيجب أن نكون على علم بكيفية عمله وبالأخص في موضوعنا هذا طريقة فحصه حتّى نستطيع تشخيص العطل إذا وجد.


طريقة فحص الترانزستور

الترانستور هو عبارة عن دايودين يُشكّلان النمط NPN أو PNP، ويكون للترانزستور ثلاث أرجل أو أطراف وتُدعى باللغة الإنجليزيّة ( Emitter,Base,Collector) وسنتطرّق في هذا المقال إلى أبسط الطرق وأسهلها والتي من خلالها نستطيع فحص هل الترانزستور عامل أم لا.


فحص الترانزستور

لفحص الترانزستور بشكل مبدئي نحتاج إلى جهاز الأوميتر وهو جهاز يُستخدم لقياس المقاومة ويُعطي هذا الجهاز مؤشراً على وجود اتصال وعدم وجود انقطاع، لأنّ لكل شي مقاومة، فعلى سبيل المثال لو أردت أن تفحص سلك كهربائي لتتأكد من عدوم وجود قطع في أحد أجزائه فما عليك إلاّ بأن تقوم بوضع طرفي جهاز الأوميتر على أطراف السلك وإذا أعطاك قراءة للمقاومة ولم تكن هذهِ القراءة عالية جدا وكأنها دارة مفتوحة فتأكد أنَّ هذا السلك لا يوجد فيها انقطاع وبأنّه عامل، وكذا الحال بالنسبة للترانزستور، فعليك بوضع طرفي الأوميتر على طرفي الترانزستور وهما ( Emitter, Collector ) وحاول قدر الإمكان أن لا تُلامس أصابع يديك أو أي طرف من جسمك لأطراف جهاز الأوميتر لأنّ لجسمك قراءة مقاومة قد تُعطيك تشخيصاً خاطئاً أثناء فحص الترانزستور، وعند توصيل طرفي الأوميتر بطرفي الترانزستور ( Emitter, Collector ) انظر إلى قراءة الأوم ويجب أن تعطيك قراءة ولكن ضمن القراءة المعقولة وليست عالية، وعليك بعد أخذ القراءة أن تعكس أطراف جهاز الأوميتر على طرفي الترانزستور (Emitter, Collector ) ولاحظ وجود قراءة للمقاومة أيضاً وبشكل منخفض وهذا يُعط مؤشراً أنّ الترانزستور عامل وليس تالف وإذا أعطى في أحدى الحالتين قراءة عالية وفي الأخرى قراءة مفتوحة فيعني أنّ الجهاز تالف.


وهُناك طريقة أخرى لفحص الترانزستور ولكن هذهِ المرّة قم بثبيت طرف الأوميتر السالب وذو اللون الأسود على طرف الترانزستور القاعدة (هو الطرف الثالث Base) وقم بتحريك الطرف الآخر للأوميتر على بقية الأرجل وإذا لاحظت وجد قراءة للأوميتر في مدى القراءة 400 أوم ولغاية 700 أوم تقريباً فيعني هذا أنّ الترانزستور عامل.