طريقة كريم الزنجبيل لإزالة الكرش

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠٧ ، ٢٥ سبتمبر ٢٠١٦
طريقة كريم الزنجبيل لإزالة الكرش

الزنجبيل

يُصنّف الزنجبيل على أنّه واحد من أهمّ النباتات العشبيّة التي تندرج تحت قائمة النباتات الزنجبيليّة، وينتشر على نطاقٍ واسع في المناطق التي تمتاز بارتفاع درجات الحرارة، ويعدّ أساساً لعلاج المشكلات الصحيّة ويتمّ تناوله كأحد المشروبات الطبيعيّة المفيدة للجسم، وذلك بفضل تركيبته الطبيعيّة الفريدة، ذات القيمة الغذائيّة العالية، كونه يحتوي على الفيتامينات، والأحماض، والعناصر المعدنيّة التي يحتاجها الجسم لسلامة عملياته الحيوية الداخليّة، وللحفاظ على صحّة أجهزته الخارجيّة، كما يستخدم لعلاج المشكلات الجمالية المختلفة، وخاصّة في مجال التخلّص من مشكلة السُمنة والوزن الزائد، ويتمّ استخدامه بطرقٍ عدّة، أما بتناوله بشكل مباشر، أو بدهنه فوق المناطق المراد تنحيفها، وفيما يلي سنخصّص الحديث عن طريقة تحضير كريم الزنجبيل لتنحيف منطقة الكرش على وجه التحديد، وكذلك عن أبرز فوائده في هذا الجانب، وغيره.


طريقة كريم الزنجبيل لإزالة الكرش

المكوّنات

  • ثلاث ملاعق من الزنجبيل.
  • كوب من الماء.
  • ملعقتان من الخلّ.
  • ملعقة ماء ورد.
  • ملعقة زيت اللوز.
  • ثلاث ملاعق من كريم الجسم.


طريقة التحضير

  • إضافة ثلاث ملاعق من مسحوق الزنجبيل أو الزنجبيل الطازج المبشور مع كوب من الماء.
  • غلي المكوّنات مع بعضها البعض حتّى يُصبح الماء بمقدار ربع كوب.
  • ترك المزيج الناتج حتّى يبرد، وتصفيته جيداً.
  • إضافة ملعقتان من خلّ التفاح.
  • إضافة ملعقة ماء ورد، وملعقة من زيت اللوز، وثلاث ملاعق من الكريم، ثمّ مزج المكوّنات لتصبح على هيئة كريم.


فوائد الزنجبيل للتنحيف

  • يحرق الدهون المتراكمة في الجسم.
  • يرفع كفاءة عملية التمثّيل الغذائيّ، ويساعد على طرح السموم خارج الجسم.
  • يزيد من الشعور بالشبع والامتلاء، ويقلّل من كميّة الوجبات اليوميّة.
  • يحسّن عمليّة الهضم، ويقي من عسره، ويحارب الإمساك.


الفوائد العامّة للزنجبيل

  • يساعد على الاسترخاء، ويقي من اضطرابات النوم والأرق.
  • يحارب علامات التقدم في السن والشيخوخة، كالتجاعيد، ويمنح البشرة نضارة عالية.
  • يعالج الصداع.
  • يحسّن الحالة المزاجية، ويقي من الاكتئاب.
  • يعالج مشاكل الصّدر، بما في ذلك الربو.
  • يعالج التهاب المفاصل.
  • يعالج مشاكل الكلى.
  • يضبط حرارة الجسم.
  • يخفض معدّل الكولسترول الضار في الجسم، ويعالج أمراض القلب والشرايين والأوعية الدموية.
  • يقي من السرطان بأنواعه المختلفة.
  • يعالج اضطرابات المعدة والأمعاء.
  • يعد من المدرات الطبيعيّة للبول.
  • يعالج الانتفاخات.
  • ينشط الدورة الدموية، ويقي من مشاعر التعب.