طريقة مشروب قمر الدين

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٢٥ ، ٩ مايو ٢٠١٧
طريقة مشروب قمر الدين

قمر الدين

ينتشر مشروب عصير قمر الدين بكثرة في شهر رمضان المبارك في بلاد الشام، ويُطلق عليه البعض منهم اسم عصير المشمش، وهو يعود في أصله إلى غوطة دمشق التي انتشرت صناعته فيها قديماً بشكل كبير، وهو من العصائر المفيدة واللذيذة والغنية بالعناصر التي يحتاجها الجسم؛ مثل: فيتامينات أ، ب، ج، والمعادن مثل: الحديد، والبوتاسيوم، والكالسيوم، والمغنيسيوم، والألياف ومضادات الأكسدة.


تُصنع شرائح أو رقائق قمر الدين حالياً في المصانع، وتباع في الأسواق، وخاصة في شهر رمضان المبارك، كما يمكن تصنيع شرائحه في المنزل من ثمار المشمش الطازجة عن طريق غليها ثم تجفيفها تحت الشمس، للحصول على شرائح خالية من المواد المضافة، وتستخدم شرائح قمر الدين في تحضير مشروب قمر الدين، كما تدخل في صناعة العديد من وصفات الحلويات، مثل: مهلبية قمر الدين، وكيك قمر الدين.


فوائد مشروب قمر الدين

يعد عصير قمر الدين من العصائر المفضلة للكبار والصغار، ويمكن شربه أثناء تناول طعام الإفطار أو بعده أو على وجبة السحور، فهو يعد مصدراً جيداً لإمداد الجسم بالطاقة في شهر رمضان المبارك قبل أو بعد ساعات الصيام الطويل، وينبغي عدم الإكثار من شربه على وجبة السحور؛ لما قد يسببه من العطش والجوع للصائم لاحتوائه على السكر، ويُحضَّر مشروب قمر الدين عادة بسهولة في المنزل بعد شراء شرائحه الجاهزة من الأسواق.


طريقة مشروب قمر الدين

المكوّنات

  • ثلاثمئة غرام من شرائح قمر الدين.
  • لتر ونصف من الماء الساخن.
  • ثلاث ملاعق كبيرة من السكر، ويمكن الإضافة إليها أو التقليل منها وذلك حسب الرغبة.
  • ثلاث ملاعق صغيرة من ماء الزهر حسب الرغبة.


طريقة التحضير

  • تفتيت شرائح قمر الدين إلى قطع صغيرة باليد أو باستخدام المقص، ووضعها في وعاء كبير.
  • إضافة الماء الساخن إلى شرائح قمر الدين المفتتة، ثم تركها لمدة ساعتين أو أكثر مع التحريك من حين لآخر، حتى ذوبان الشرائح بالكامل في الماء.
  • تصفية محلول قمر الدين بالمصفاة، وإضافة السكر وماء الزهر إليه بعد تصفيته، ثم تحريكه جيداً، ومن الممكن خلط المكوّنات جميعها بالخلاط الكهربائي بدلاً من تصفيتها، وفي حال الرغبة في زيادة سيولة قمر الدين يمكن إضافة المزيد من الماء إليه، ثم وضعه في أوعية في الثلاجة حتى يبرد.
تنويه: يسبب الإكثار من شرب عصير قمر الدين الإضرار بمرضى السكري، والتسبب بزيادة الوزن، لما يحتويه من سكريات؛ لذلك يجب الانتباه عند شربه وعدم الإكثار منه.