طريقة نوم الحامل في الأشهر الأخيرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٣:٢٣ ، ٣٠ يوليو ٢٠١٧
طريقة نوم الحامل في الأشهر الأخيرة

نوم الحامل في الأشهر الاخيرة

تعاني الحامل خلال الأشهر الأخيرة من الحمل من صعوبة النوم بسبب كبر حجم بطنها في الشهر السادس وما بعده، وبسبب التغييرات التي تحدث في جسمها من تغييرات هرمونية وجسدية، وتحتار في اختيار طريقة النوم الصحيحة التي تضمن لها ولجنينها السلامة والعافية دون أن يتعرض أي منهما للأذى، وذلك باختيار طريقة لا تضغط على بطن الحامل وتسبب لها ضيق التنفس أو الضغط على مفاصل أرجلها.


طريقة نوم الحامل في الأشهر الأخيرة

  • الاستلقاء بزاوية مائلة بين النوم على الظهر والنوم على الجنب مع وضع وسادة تحت البطن حتى يستند عليها وأخرى خلف الظهر ليستند عليها، ووضع ووسادة ناعمة مرتفعة نوعاً ما أسفل الرأس لرفعه عالياً.
  • الاستلقاء على أحد الجانبين مع تفضيل الجانب الأيمن على الجانب الأيسر، مع وضع وسادة أسفل البطن ووسادة خلف الظهر لإسناده ووضع وسادة صغيرة خفيفة بين الفخذين، ويمكن تبديل الجانبين خلال النوم حسب راحة الحامل، وفي حالة عدم وجود راحة للنوم في السرير أو على أحد الجانبين يمكن النوم على أريكة مريحة.


فوائد الوضعية الصحيحة لنوم للحامل

  • يحسن النوم على الجانبين تدفقة الدم والدورة الدموية للأم وللجنين.
  • يدعم استخدام الوسائد راحة البطن والظهر والركبتين.
  • يقلل رفع الرأس على وسادة عالية خطر الاختناق والشخير وحرقة المعدة.


وضعيات نوم خاطئة للحامل

  • النوم مع رفع القدمين: هي طريقة يجب على الحامل تجنبها حتى لو كانت تشعر بالراحة فيها؛ لأنّها تزيد فرصة تخثر الدم والإصابة بمرض السكري، وتعكر المزاج وتسبب التوتر وتتعب عضلاتها، وقد يتسبب ذلك في ولادة طفل أقل من الوزن الطبيعي مما يسبب له العديد من المشاكل لاحقاً.
  • النوم على البطن: هي طريقة نوم صعبة لا تستطيع الكثيرات من الحوامل النوم على البطن أولاً بسبب كبر حجم البطن وثانياً لأنّ ذلك يضغط على الجنين بشكل مباشر مما يسبب له الضرر.
  • النوم على الظهر: هي طريقة يجب تجنبها لأنّ فرص التعرض لآلام الظهر والإصابة بالبواسير تزداد خلال هذه الفترة، كما تكون هناك فرصة أكبر للتعرض للضغط الدم والغصابة بالغثيان والدوار، وهذا كله إن استمر لفترة طويلة قد يلحق الأذى بالجنين، لذا عند الشعور بأي شيء غير طبيعي ومريح تجب استشارة الطبيب فوراً دون تردد.


نصائح لنوم أكثر هدوءاً وراحة

  • الامتناع عن أخذ قيلولة خلال فترة الظهيرة كي يكون النوم سريعاً خلال المساء.
  • الامتناع عن شرب المزيد من المشروبات والعصائر فترة بعد العصر لتجنب الذهاب إلى الحمام كثيراً خلال النوم.
  • تجنب تناول المنبهات مثل القهوة والشاي إذا كانت تقلق النوم.
  • الابتعاد عن الأطعمة الحارة والحامضة التي تسبب حرقة في المعدة.
  • تجنب قراءة كتب عن الطفل والأم والحمل قبل النوم.
  • أخذ حمام دافئ قبل النوم فهو يساعد على الاسترخاء.