ظهور حبوب على الجسم أثناء الحمل

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٣ ، ١٠ أكتوبر ٢٠١٨
ظهور حبوب على الجسم أثناء الحمل

ظهور حبوب على الجسم أثناء الحمل

تصاب العديد من الحوامل بالبثور والحبوب في مختلف مناطق الجسم؛ كالوجه والأكتاف والظهر، وتظهر هذه الحبوب في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، وتوجد العديد من العوامل المسببة لظهور هذه المشكلة، والتي تختلف من امرأةٍ إلى أخرى، وتُسبب هذه الحبوب للحامل الشعور بالقلق والتوتر؛ لتأثيرها السلبي على مظهرها العام، الأمر الذي يجعلها تبحث عن أفضل الطرق للتخلص من هذه المشكلة دون أن تتعرض لأية أضرار أو أعراض جانبية، وسنتطرق في هذا المقال إلى ذكر الأسباب المؤدية لظهور الحبوب، وبعض الطرق الطبيعية لمعالجتها والتخلص منها.


أسباب ظهور الحبوب أثناء الحمل

زيادة مستوى هرمون الذكورة

تحدث العديد من التغيرات الهرمونية للجسم خلال فترة الحمل؛ ومنها: زيادة إفراز هرمون الذكورة، الأمر الذي يؤدي إلى ظهور الحبوب في مختلف مناطق الجسم، حيث يحفز هذا الهرمون زيادة إفراز المواد الدهنية في البشرة، فتتراكم هذه الدهون، وتسد المسام، وبالتالي تظهر الحبوب.


النظام الغذائي السيئ

تتغير العادات الغذائية للحامل خلال فترة الحمل، حيث إنها تصاب بالجوع في كثيرٍ من الأحيان، الأمر الذي يدفعها إلى تناول الأطعمة الغنية بالدهون بكمياتٍ كبيرة، وتتسبب هذه الدهون بظهور الحبوب على بشرتها.


العوامل الوراثية

تلعب العوامل الوراثية دوراً كبيراً في ظهور الحبوب التي يصعب مكافحتها، فإذا كانت هذه المشكلة متوارثة في العائلة فسوف تظهر هذه الحبوب، وقد تزيد خلال مرحلة الحمل.


تناول الأدوية

تتناول المرأة خلال فترة حملها بعض الأدوية التي يصفها الطبيب المختص للحفاظ على صحتها وصحة الجنين، وقد يكون لهذه الأدوية بعض الآثار الجانبية؛ كظهور الحبوب على الجسم، الأمر الذي يستدعي مراجعة الطبيب، وأخذ استشارته.


التوتر والقلق

تصاب المرأة في فترة حملها بالعديد من الضغوطات النفسية؛ أبرزها: القلق والتوتر، الأمر الذي يزيد ظهور الحبوب على بشرتها.


علاج الحبوب أثناء الحمل

تظهر الحبوب في الغالب خلال فترة الحمل بشكلٍ خفيف، وقد لا تحتاج إلى أخذ أي نوع من العلاج؛ لأنها ستختفي بمفردها، أما إذا ظهرت هذه البثور بشكلٍ حاد وشديد فهنا يجب استشارة الطبيب المختص للحصول على العلاج المناسب؛ لأنّ استعمال أدوية حب الشباب قد يشكل خطراً على صحة الجنين، كما قد تتسبب المراهم غير المؤذية في إصابة الجنين ببعض التشوهات، وهناك طرق آمنة لعلاج حبوب الحمل؛ وهي كما يأتي:


الليمون

يعتبر الليمون من العلاجات الطبيعية الآمنة في مكافحة الحبوب، حيث تُعصر نصف ثمرة من الليمون، وتُدهن البشرة بالعصير الناتج باستعمال قطعة نظيفة من القطن، ويُفضل أن يُترك لمدة عشر دقائق، ثم يُشطف بالماء، كما يمكن أن يُخفف عصير الليمون بالقليل من الماء إذا كان تأثيره قوياً على البشرة، وتكرار هذه الوصفة بشكلٍ يومي يعالج الحبوب خلال أسبوعٍ.


الألوفيرا

تُعد الألوفيرا المعروفة بهلام الصبار علاجاً طبيعياً مذهلاً لمختلف المشاكل التي تعاني منها البشرة، حيث يُستخرج هذا الهلام من أوراق الصبار عن طريق قطعها بالسكين، كما يمكن الحصول عليه من محلات العطارة، وتطبق كمية مناسبة من هلام الصبار على البشرة، وتترك لمدة عشر دقائق، ثم يُغسل بالماء البارد.



فيديو عن ظهور الحبوب خلال الحمل

شاهد هذا الفيديو لتعرف إن كان ظهور الحبوب من علامات الحمل: