عبارات جميلة عن عيد المعلم

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٦ ، ٢٧ نوفمبر ٢٠١٨
عبارات جميلة عن عيد المعلم

عيد المعلم

إنّ المجهود والعمل الذي يبذله المعلم لا يمكن إنكاره أو التقليل من شأنه، فهو يقوم على رعاية التلاميذ ونقل المعرفة والخبرة إليهم، وفي الكثير من الدول تعتبر مهنة المعلم من أهم المهن، فهو يخرج أجيالاً مفعمة بالعلم تفيد المجتمع وتساهم في تقدمه وتطوره، وفي هذا المقال سنقدم لكم عبارات جميلة عن عيد المعلم.


عبارات عن عيد المعلم

  • تعجز الحروف عن التّعبير وتتوه الكلمات على السّطور عندما يسألني شخصٌ عن فضل المعلّم فما من عبارات مدحٍ ولا قصائد شكرٍ تفي حق هذا الشّخص الّذي كرّس أغلب أوقاته لينقل طلّابه وتلاميذه من ظلمة الجهل إلى نور العلم والمعرفة، ليمسي في آخر نهاره متعباً منهكاً منتظراً بشوقٍ فجر يومٍ جديد.
  • أستاذتنا الفاضلة لك منا كل الثناء والتقدير بعدد قطرات المطر، وألوان الزهر، وشذى العطر على جهودك الثمينة والقيمة من أجل الرقيّ بمسيرة مدرستنا الغالية.
  • الأستاذة الفاضلة للنجاحات أناس يقدرون معناه، وللإبداع أناس يحصدونه، لذا نقدّر جهودك المضنية، فأنتِ أهل للشكر والتقدير فوجب علينا تقديرك، لك منا كل الثناء والتقدير.
  • من ربوع زهرائنا الغالية نرسل أشعة من النور لتخترق جدار التميز والإبداع، أشعة لامعة، نرسلها لصاحبة التميز والعطاء للفاضلة الأستاذة لكِ منا كل معاني الحب والتقدير، والذي يساوي حجم عطائك اللا محدود.
  • جميل أن يضع الإنسان هدفاً في حياته والأجمل أن يثمر هذا الهدف طموحاً يساوي طموحك، لذا تستحقين منا كل عبارات الشكر، بعدد ألوان الزهر، وقطرات المطر.
  • إلى من أعطت وأجزلت بعطائها، إلى من سقت وروت مدرستنا علماً وثقافة، إلى من ضحت بوقتها وجهدها ونالت ثمار تعبها لكِ أستاذتنا الغالية كل الشكر والتقدير على جهودك القيّمة.
  • منك تعلمنا أنّ للنجاح قيمة ومعنى ومنكِ تعلمنا كيف يكون التفاني والإخلاص في العمل ومعك آمنا أنّ لا مستحيل في سبيل الإبداع والرقي لذا فرض علينا تكريمك بأكاليل الزهور الجورية.
  • أستاذتنا الغالية يا من أعطيت للحياة قيمة، يا من غرست التميز ومعانيه بين جدران ثانويتا، لكي نحلق في سمائها، لذا نرسل لك وساماً من النور بعدد كل نجوم السماء.
  • عبارات الشكر لتخجل منك لأنّكِ أكبر منها فأنتِ من حوّلت الفشل إلى نجاح باهر، يعلو في القمم غاليتنا نشكر جهدك، ونقيّم عملك فأنتِ أهل للتميز.
  • غاليتنا لك صدى في جنبات ثانويتنا وآمالك العظيمة صنعت المعجزات وزرعت بذوراً بشتى الألوان فلكِ الشكر على هذه المسيرة القيّمة.
  • منك تعلمنا أنّ للنجاح أسرار، ومنكِ تعلمنا أنّ المستحيل يتحقق بثانويتنا ومنك تعلمنا أنّ الأفكار الملهمة تحتاج إلى من يغرسها بعقول طالباتنا فلكِ الشكر على جهودك القيمة.
  • ما أجمل العيش بين أناس احتضنوا العلم، وعشقوا الحياة وتغلبوا على مصاعب العلم لك معلمتنا الغالية كل تقديرنا على جهودك المضنية.


كلمات عن عيد المعلم

  • أستاذي الفاضل لك مني كل الشكر والتقدير لكل مجهوداتك السامية معي وأرسل لك ألف تحية حب عطرة.
  • أقدم لك يا معلمي الفاضل شذى الورود تقديراً مني لكل مجهوداتك التي لا مثيل لهي معي حتى تصنع مني فرداً نافعاً في المجتمع .
  • إلى معلمي الذي لا أستطيع أن أنكر كل ما قدمه لي إليك رسائل شكر وعرفان يا معلمي لما بذلته معي من مجهودات عظيمة.
  • لا أستطيع أن أعبر لك يا معلمي الفاضل عن مدى أهميتك في حياتي فأنت منبع العلم والمعرفة ومحارب الجهل بالنسبة لي، تحياتي.
  • يا طيور الحب اذهبي إلى معلمي وأخبريه أني أحمل له بقلبي كل الحب والعرفان لما بذله معي من مجهودات حتى أصبحت فرداً مسؤولاً و يمكنه تطوير بلاده.
  • معلمي الفاضل أسلوبك معي كان له تأثير واضح في تكوين شخصيتي المستقبلية أود أن أقدم لكم رسائل شكر وعرفان وهذا أقل ما يمكن أن أقدمه لرجل علم مثلك.
  • معلمي الفاضل كم كان يعجبني فيك مطابقة قولك لفعلك ولعلانيتك لسرك، تحث على الصفوف الأول من أهلها، وتحث على البذل وأنت أهل لها.
  • إن معلمينا هم الذين يعطوننا النصيحة والطريقة من أجل أن نحيا حياة صالحة.
  • الوضوح هو فضيلة المعلمين.
  • ليس أسوأ من معلم لا يعرف سوى ما يجب أن يعرفه تلاميذه.
  • المعلم المتواضع يخبرنا، والجيد يشرح لنا، والمتميز يبرهن لنا، أما المعلم العظيم فهو الذي يلهمنا.
  • معلمتي الغالية شموع كثيرة تحترق لتنير دروب الآخرين عطاء وآمالاً وتضحيات شتى تنثر من أجل الوصول للأسمى ومعك حققنا كل معاني الجمال في الزهراء الغالية.
  • الأستاذة الفاضلة روحك المرحة وصفاء قلبك وعطاؤك القيّم هو عنوان إبداعك فلك كل معاني المديح بعدد قصائد الشعراء، وبمختلف بحورهم وأوزانهم.
  • إليكِ يا معلمتي يا من ملأ قلبك الدفء والحنان وأبهجتِ قلبي بحبك وعطفك فيا لها من أيام قضيتها برفقتك وكأنّها وقفة مع لحظات العمر التي أسعد بها في كل ثانية ودقيقة، فلم أكن أرغب بأن تكون هذه الأيام مجرد ذكرى تنطوي من مخيلتي أقلبها كلما أذابتني المواجع واعتصرتني الأحزان.


شعر عن المعلم

مِسك توطَّنَ في الأنحاء وانتسبا

اضْفى عَلى الروض إبداعاً ولا عَجَبَا

أهْلُ المعارف مَن فازوا بتكْرمَة

عِندَ الاله وكانوا الوَدْقَ والسُّحُبَا

صاغُوا العلومَ لِطلاب ومَا وهنوا

أهدُوا القلوبَ مِنَ التنوير ما وَجبَا

أهدوا الشباب إلى نشءٍ بلا ندم

أعطوا الكثيرَ وكنزُ العِلم ما نضبَا

أفذاذ علم وشُعَّارٌ إذا اختُبرَتْ

عِندَ التَّمَايُزِ يُثري عِلْمُهَا الادَبَا

اِنَّ المعلم قِندِيل ومَفخرة

للظامِئينَ إلى العلياء صارَ أبَا

يا راعِيَ النَّشْء والأخلاقُ طلعَتهُ

يُشفِي السَّقيمَ بماء العِز إن شُربَا

يُمضي اللياليَ فِي التحضير مُرْتحِلاً

بيْنَ المَراجع جَوَّالاً ومُحْتجبَا

يا ناشرَ الخير في أحْمَالِه ِ دُرَرٌ

تُنْمِي العُقولَ وَنِبْراسٌ لِمَنْ كَتبا

نورُ الدُّروب شُعَاع العِلم مَصْدَرُهُ

كُنهُ الوجود وَخلْق أعْجَزَ الطَّلَبَا