عدد الغزوات التي قاتل فيها الرسول

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٤ ، ١٦ يناير ٢٠١٧

غزوات الرسول

بدأت الغزوات مع ظهور الدين الإسلامي في القرن السابع الميلادي، حيثُ شارك الرسول عليه الصلاة والسلام في العديد من المعارك للدفاع عن الإسلام، وتخويف المشركين، وأُطلق على هذه المعارك اسم الغزوات، حيث شارك فيها المسلمون بقيادة الرسول صلى الله عليه وسلم بهدف الجهاد في سبيل الله، كما تختلف الغزوات عن البعثات، والسرايا فتكون القيادة في البعثات أو السرايا لأحد الصحابة رضي الله عنهم؛ وذلك لتحقيق أهداف معينة؛ مثل: القتال، أو الاستطلاع، وفي هذا المقال سوف نتعرف على الغزوات التي شارك فيها الرسول صلى الله عليه وسلم.


عدد غزوات الرسول

قاد الرسول صلى الله عليه وسلم ثمانٍ وعشرين غزوة، من ضمنها تسع غزوات تحققت الأهداف فيها دون قتال، ومن ضمن هذه الغزوات خرج الرسول وأصحابه سبع غزوات كان يعلم أنّ العدو جاهز ومستعد للقتال، حيث استمرت هذه الغزوات ثماني سنوات، كما تسمى سرية مؤتة أيضاً بغزوة مؤتة، ولكنها لا تدخل ضمن الغزوات التي شارك الرسول صلى الله عليه وسلم؛ لأنّه لم يقدها.


الغزوات التي شارك فيها الرسول صلى الله عليه وسلم

اسم الغزوة سبب حدوث الغزوة
غزوة الأبواء عام 2هـ هي أول غزوة خاضها وخرج فيها محمد صلى الله عليه وسلم.
غزوة بواط عام 2هـ خرج فيها الرسول صلى الله عليه وسلم مع مئتين من أصحابه بهدف اعتراض قوافل تجارية من أهل قريش.
غزوة العشيرة عام 2هـ خرج فيها الرسول صلى الله عليه وسلم مع مئة وخمسين من الفرسان بهدف اعتراض عدد كبير من القوافل التجارية لأهل قريش.
غزوة سفوان هي غزوة بدر الأولى عام 2هـ، ولاحق فيها الرسول صلى الله عليه وسلم كرز بن جابر الفهـري الذي أغارة على إبل المدينة، ومواشيها.
غزوة بدر الكبرى في 17 رمضان عام 2هـ شارك المسلمون فيها، ليستردوا الأموال والعقارات التى صادرها المشركون.
غزوة بني سليم عام 2هـ بعد أن وصلت أنباء إلى الرسول صلى الله عليه وسلم بأن بني سليم قادمون لغزو المدينة سار إليهم.
غزوة بني قينقاع عام 2هــ حاصر الرسول والمسلمون اليهود 15 ليلة؛ وذلك لما حصل للمرأة المسلمة التي حاول أحد الشباب اليهود خلع حجابها.
غزوة السويق عام 2هـ سميت بهذا الاسم لأن المسلمين هجموا على سويق كثيراً.
غزوة ذي أمر عام 3هـ قادها الرسول صلى الله عليه وسلم بعد أن علم بالتجمع الكبير الذي جهزه بنو ثعلبة للهجوم على أطراف المدينة.
غزوة بحران عام 3هـ خرج الرسول صلى الله عليه وسلم للقضاء على تجمع لبنى سالم الذين كانوا يجهزون أنفسهم لمهاجمة المسلمين في المدينة المنورة.
غزوة أحد عام 3هـ نتجت هذه الغزوة نتيجة اتفاق قريش على شنّ حرب شاملة ضد المسلمين لتشفي غيظها منهم.
غزوة حمراء الأسد عام 3هـ السبب الرئيسي لهذه الغزوة هو مخاوف النبي صلى الله عليه وسلم من غزو المشركين المدينة مرة أخرى، حيث طاردهم المسلمون، ومنعوهم من العودة إلى المدينة للقضاء على المسلمين.
غزوة بني النضير عام 4هـ حدثت هذه المعركة بعد غدر يهود بني النضير برسول الله صلى الله عليه وسلم عندما ذهب إليهم ليعينوه في دية الرجلين اللذين قتلهما عمرو بن أمية .
غزوة ذات الرقاع عام 4هـ غزا النبي صلى الله عليه وسلم بني ثعلبة، وبني محارب، بعد أن علم بأنهم يجهزون أنفسهم لغزو المدينة.
غزوة بدر الآخرة عام 4هـ خرج الرسول صلى الله عليه وسلم إلى بدر ومعه ألف وخمسمئة مقاتل، وأقام فيها ثمانية أيام لكي ينتظر أبا سفيان، إلا أن أبا سفيان خرج من مكة بجيش يتكون من ثلاثة آلاف مقاتل لكي يخيف المسلمين ويرهبهم.
غزوة دومة الجندل عام 5هـ جهز الرسول صلى الله عليه وسلم نفسه بألف من الصحابة لغزو دومة جندل؛ لما علمه عن ظلمهم لمن يمر بهم، وأنهم يريدون الدنو من المدينة.
غزوة بني المصطلق عام 5هـ قامت هذه الغزوة على بني المصطلق؛ بسبب ما علمه الرسول صلى الله عليه وسلم عن الحارث بن أبي ضِرَار من ظلم وتجبر في قومه.
غزوة الخندق عام 5هـ قامت هذه الغزوة بسبب نقض العهد بين الرسول صلى الله عليه وسلم وبني قريظة.
غزوة بني قريظة عام 5هـ قامت هذه الغزوة بسبب غدر بني قريظة بالمسلمين في غزوة الخندق بعد العهود التي عقدت بينهم.
غزوة بني لحيان عام 6هـ غزا المسلمون بني لحيان بهدف معاقبتهم على غدرهم لستة أشخاص من الدعاة المسلمين عند ماء الرجيع قبل عامين من الغزوة.
غزوة ذي قرد عام 6هـ قام المسلمون بغزوة ذي قرد لمطاردة جماعة من غطفان؛ حيث كانوا يقتلون ويخربون في الأرض.
صلح الحديبية عام 6هـ حدث صلح الحديبية بعد أن أعلن الرسول عليه السلام أنه يريد الذهاب إلى العمرة دون سلاح غير سلاح السفر، ولكنّ قريشاً جهزت الجموع لمنعهم من ذلك إلا أنّ عثمان بن عفان ذهب لإخبارهم بأنهم مسالمين، وليست لديهم أهداف إلا أداء العمرة، فأرسلت قريش سهيل بن عمرو لعقد الصلح مع المسلمين، والذي نصّ على عودة المسلمين لأداء العمرة في العام الذي يليه.
غزوة خبير عام 7هـ تمت هذه الغزوة بمحاصرة المسلمين لقلاع اليهود، واقتحامها للتخلص من اليهود في خيبر.
غزوة عمرة القضاء عام 7هـ كانت هذه الغزوة بهدف تطبيق صلح الحديبية، ورجوع الملسمين لأداء العمرة في العام القادم.
غزوة فتح مكة في 20 رمضان عام 8هـ قامت غزوة فتح مكة نتيجة نقض المشركين لصلح الحديبية.
غزوة حنين عام 8هـ قامت هذه الغزوة بهدف قضاء المسلمين على تجمع هوازن وثقيف الذي يهدف إلى قتال المسلمين.
غزوة الطائف عام 8هـ قامت هذه الغزوة بهدف فتح الطائف، والقضاء على القوات الهاربة من غزوة حنين.
غزوة تبوك عام 9هـ هي آخر غزوة شارك فيها الرسول صلى الله عليه وسلم، وحدثت هذه الغزوة بسبب مخاوف الروم من قوة المسلمين، وخصوصاً بعد فتح مكة، وزيادة عدد الملسمين، فجهزت الروم نفسها وخرجت بأربعين ألف مقاتل في لقاء جيش المسلمين المكوّن من ثلاثين الف مقاتل بقيادة النبي صلى الله عليه وسلم، وكانت النتيجة خوف الروم وفرارهم دون مواجهة جيوش المسلمين.