عدد المرات التي ذكرت فيها الزكاة في القرآن

كتابة - آخر تحديث: ١٠:١٦ ، ٢٧ ديسمبر ٢٠١٦
عدد المرات التي ذكرت فيها الزكاة في القرآن

الزكاة

الزكاة هي أحد الأركان المهمة التي قام عليها الدين الإسلامي، فكلمة الزكاة هي مصدر من الفعل زكّى وتعني: النماء، والكثرة، والزيادة والعديد من المعاني الأخرى، أما المعنى المتعارف عليه بين المسلمين فهو إخراج المال إلى الفقراء والمساكين وابن السبيل وغيرهم من الفئات الثماني التي حددها الدين الإسلامي.


عدد مرات ذكر الزكاة في القرآن الكريم

يبلغ عدد المرات التي ذكرت فيها الزكاة في القرآن الكريم 30 مرة، أما مشتقات هذه الكلمة مثل زكّوا، زكّاها وغيرها فقد ذكرت 80 مرة في عدة مواضع، ومن الآيات التي ذكرت فيها كلمة الزكاة:

  • قوله تعالى: (وَالْمُقِيمِينَ الصَّلَاةَ ۚ وَالْمُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَالْمُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ أُولَٰئِكَ سَنُؤْتِيهِمْ أَجْرًا عَظِيمًا) [ النساء: 162].
  • قوله تعالى: (لَئِنْ أَقَمْتُمُ الصَّلَاةَ وَآَتَيْتُمُ الزَّكَاةَ وَآَمَنْتُمْ بِرُسُلِي وَعَزَّرْتُمُوهُمْ وَأَقْرَضْتُمُ اللَّهَ قَرْضاً حَسَناً لَأُكَفِّرَنَّ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ) [المائدة: 12].
  • الآية الكريمة: (الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ) [المائدة: 55].
  • قوله تعالى: (فَسَأَكْتُبُهَا لِلَّذِينَ يَتَّقُونَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ) [ الأعراف: 156].


ذكرت الزكاة في مواضع أخرى من القرآن الكريم في معانٍ أخرى غير معنى إخراج المال، فمثلاً في قوله تعالى: (قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا) [الشمس: 9]، والتي تعني هنا التطهير أي تطهير النفس، وفي آية أخرى من قوله تعالى: (فَلَا تُزَكُّوا أَنفُسَكُمْ ۖ ) [النجم: 322]، حيث تعني هنا المدح أي لا تمدحوا أنفسكم.


فضل الزكاة

اهتم الدين الإسلامي بحياة الفرد بوجه خاص والمجتمع بشكل عام، فعلى الوجه الخاص تتجلى رحمة الله تعالى في الفئة الضعيفة من الناس وهم الفقراء، والمساكين، وابن السبيل وغيرهم، فعندما يحصل هؤلاء على الزكاة تكفيهم السؤال ويقدرون على سد حاجاتهم، أما من حيث المجتمع سيشعر الناس مع هذه الفئات المحتاجة، ويتحقق التكافل والتقارب بينهم، وسيصبح هناك اتزان في نفقة المال.


بالزكاة يتقرب المسلم من ربه عزّ وجل، وينمو ماله بالبركة، كما أنّها تعدّ طهارة للنفس من الذنوب، والمعاصي، والخطايا، ومع الزكاة يتحقق أمن المجتمع وتختفي السرقة فالمال متوفر وموزع على المحتاجين بعدل ولا حاجة لأحد أن يسرق، لذا فالزكاة هي فرض واجب.


شروط الزكاة

  • تجب الزكاة في الأموال، والفضة، والذهب، والأغنام، والأبقار، والإبل، والتجارة، والمعادن، والثروات التي يتم إخراجها من الأرض، وكذلك على الثمار والمزروعات، وكلّ واحدة منها لها نصاب خاص بها حدده الشرع بشكل واضح ومفسر.
  • يشترط عند إخراج الزكاة عن هذه الأموال أن تكون زائدة عن الحاجة ومكتملة النصاب، ويمضي عليها حولاً واحداً، والحول هو سنة هجرية، ما عدا المزروعات والثمار فلا يجب عليها شرط الحول لأنّ صلاحيتها تنتهي قبل الحول.
  • لا تشترط الزكاة في أموال الوّقفْ وأموال المسجد، والذهب المخصص لزينة المرأة، والوحدات السكنية المختلفة، ووسائل النقل، ومعدات المنشآت.