عدد المسلمين في إسبانيا

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٣ ، ٣٠ يوليو ٢٠١٨
عدد المسلمين في إسبانيا

مسلمو إسبانيا

يبلغ عدد مسلمي إسبانيا ما يُقارب 1.9 مليون مسلم، وهو ما نسبته 4% من مجموع سكان إسبانيا، ويُعتبر الدين الإسلاميّ الحنيف ثاني أكثر الديانات في إسبانيا، حيث يشهد الإسلان نمواً سريعاً، مقارنة مع المسيحيّة البروتستانتيّة، والكاثوليك، ويُشار إلى أنَّ السبب وراء ذلك هو قدوم الكثير من المهاجرين المسلمين إلى البلاد؛ ويجدر القول أنَّ أغلبية هؤلاء المهاجرين هم من المغرب، ومن الدول الأفريقيّة الأخرى.[١]


ديانات إسبانيا

يوجد العديد من الديانات في إسبانيا، وهي كما يلي:[١]

  • الدين الكاثوليكيّ: يؤمن بالمذهب الكاثوليكي حوالي 67.4% من سكان إسبانيا، ويُعتبر هؤلاء مسيحيين كاثوليك رومانيين، ويُذكر أنّه منذ عام 1492 إلى اليوم فإنَّ الدين الكاثوليكي هو الدين الرسمي في إسبانيا.
  • الملحدون: يوجد حوالي 20% و 22% من الإسبان الملحدين الذين لا دين لهم.
  • أقليات دينيّة: تشتمل إسبانيا على مجموعة من الأقليات الدينية، وهي: الإسلاميّة، واليهوديّة، والمسيحيّة، والبروتستانتيّة، والبهائيّة، والهندوسيّة، والبوذيّة، هذا بالإضافة إلى أقليات دينيّة أخرى بأعداد قليلة، ويشكل هؤلاء ما نسبته من 3%- 5% من مجموع السكان الإسبان.
  • ملاحظة: شهدت إبانيا أعداد كبيرة من المهاجرين، وهذا ما أدّى إلى تغيير في أنواع الديانات التي تمتلكها البلاد، هذا فضلاً عن تغير في اللغات المستخدمة، وكذلك الممارسات الثقافيّة المستخدمة.


طبيعة إسبانيا الجغرافيّة

تقع إسبانيا في الجزء الجنوبيّ الغربيّ من قارة أوروبا، وتحديداً في الجزيرة الأيبيريّة، وهي إحدى الدول الأوروبيّة الثلاث التي تمتلك سواحل مُطلّة على ساحل المحيط الأطلسيّ، والبحر الأبيض المتوسط، ويحدها البحر الأبيض المتوسط من الجهة الجنوبيّة إلى الجهة الشرقيّة، وتحدّها فرنسا وأندورا من الشمال إلى الشمال الشرقيّ، كما وتحدّها البرتغال والمحيط الأطلسي من الغرب إلى الشمال الغربيّ، وتُعتبر إسبانيا ثاني أكبر دول أوروبا الغربيّة، وخامس أكبر دول القارة الأوروبيّة.[٢]


معلومات عامة إسبانيا

تشتهر إسبانيا بقلاعها الحجريّة، وبجبالها المغطاة بالثلوج، وبآثارها الشاسعة، ومدنها المتطورّة، وهي بذلك أحد الوجهات السياحيّة المشهورة، وتتميز إسبانيا بتنوعها الجغرافيّ والثقافيّ، ويوجد في البلاد الوادي الواسع لنهر إبرو، ومنطقة كاتالونيا الجبليّة، والسهل الساحليّ في فالنسيا، وجبال كانتابريا في الجهة الشماليّة الغربيّة، وهي عبارة عن سلسلة جبليّة وعرة، وتتخللها وديان، وغابات كثيفة، وتسقط على قممها العاليّة الأمطار، كما وتحتوي على أراضٍ غنيّة بالحمضيات، وأراضٍ مرويّة في منطقة الوادي الكبير.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Amber Pariona (14-6-2018), "The Major Religions In Spain"، www.worldatlas.com, Retrieved 27-7-2018. Edited.
  2. "Spain Map", www.mapsofworld.com,13-10-2017، Retrieved 27-7-2018. Edited.
  3. Raymond Carr, Catherine Delano Smith, Vicente Rodriguez and others (22-7-2018), "Spain"، www.britannica.com, Retrieved 27-7-2018. Edited.