عدد ذرات الكربون

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٠٣ ، ٣ أبريل ٢٠١٧
عدد ذرات الكربون

عنصر الكربون

ينتمي الكربون إلى مجموعة اللافلزات، وهو من العناصر رباعية التكافؤ، أي أن له أربعة إلكترونات مخصصة من أجل تكوين روابط تساهمية، ويمكن أن يرتبط الكربون مع عناصر أخرى من الكربون مشكلاً بذلك سلسلة لانهائية من الكربون، كما يمكن أن يرتبط مع أنواع أخرى من العناصر مشكلاً بذلك عدداً كبيراً جداً من المركبات الكيميائية، ويوجد الكربون في كافة أنواع الحياة العضوية، ويعتبر العنصر الأساسي للكيمياء العضوية، كما يوجد بصيغ لا عضوية في عدد من المركبات؛ مثل: تنائي أكسيد الكربون، وملح الكربونات.


عدد ذرات الكربون

يشير عدد الذرات في عنصر ما إلى عدد البروتونات الموجودة في نواة ذرته، كما يشير أيضاً إلى عدد الإلكترونات الموجودة في الذرة متعادلة الشحنات، ويبلغ عدد ذرات الكربون ست ذرات، ويساعد هذا العدد على تحديد أنواع العناصر الكيميائية الموجودة في الجدول الدوري، حيث يقع عنصر الكربون في الدورة الثانية، وأعلى المجموعة الرابعة عشرة من الجدول الدوري، وهو بذلك يترأس مجموعته، وتعرف مجموعته باسم المجموعة الكربونية.


تسمية الكربون

اشتُق اسم كربون من اللغة اللاتينية، ومعناه الفحم، أما في اللغة الألمانية فمعناه مادة الفحم، كما يأتي بمعنى الفحم النباتي في اللغة الفرنسية، ويعتبر الكربون واحداً من أقدم العناصر المكتشفة حتى الآن، حيث عرفه الصينيون على شكل ألماس منذ 2500 سنة قبل الميلاد، كما عرف في الحضارات البشرية القديمة على شكل فحم نباتي.


تاريخ الكربون

  • في عام 1722م نجح عالم الفيزياء رينيه أنطوان فيرشو دي ريومور في صنع الفولاذ من خلال إضافة مادة معينة إلى الحديد، إلا أنه لم يعرف وقتها بأنها الكربون.
  • في عام 1772م كشف العالم الكيميائي أنطوان لافوازييه أن حجارة الألماس تتكون بشكل أساسي من الكربون.
  • في عام 1786م جرب كل من كلود لوي برتوليه وغاسبار مونج وفاندرمون بتجربة للكشف عن مكوّنات الغرافيت، ووجدوا أن معظم مكوّناته من الكربون، ونشروا تجربتهم مقترحين اسم الكربون على العنصر المشكل للغرافيت.
  • أدرج أنطوان لافوازييه بعد ذلك الاكتشاف عنصر الكربون في الجدول الدوري الذي نشره في عام 1789م.
  • في عام 1985م كشف كل من روبرت كيرل وهارولد كروتو بالإضافة إلى سمولي عن وجود أنواع جديدة من الكربون، ومن أهمها: الأنابيب النانوية الكربونية، كما حصلوا على جائزة نوبل للكيمياء بسبب هذا الاكتشاف.
  • ساعد التطور التكنولوجي في العصر الحديث على الكشف عن أنواع أخرى من الكربون، ومنها: الكربون الزجاجي، والكربون اللابلوري.
190 مشاهدة