علاج السعال للحامل

كتابة - آخر تحديث: ٠٢:٥٤ ، ١٠ أبريل ٢٠٢٠
علاج السعال للحامل

السعال عند الحامل

تتعرّض الحامل خلال فترة حملها إلى العديد من المشاكل والأمراض الصحيّة، وإحدى أكثر هذه المشاكل انتشاراً هي الكحة أو السعال نتيجةً لوجود أجسام غريبة كالسموم واللعاب الزائد، والتي تتواجد في الرئتين والشعب الهوائية تحديداً، ويصاحب خروجها وجود كمية من البلغم فتصاب الحامل بالانزعاج والقليل من الخوف، وتحديداً أنّه يصيبها في مراحل حملها المختلفة وليس له وقت محدّد؛ لذلك سوف نتناول هنا أبرز العلاجات الطبيعية التي تخفف من السعال وتقضي عليه، ومن أبرزها ما يلي:


علاج السعال للحامل

النصائح العامة لعلاج السعال عند الحامل

هناك بعض الإجراءات التي تُساعد على التخفيف من الكحة، نذكر منها ما يأتي:[١]

  • أخذ قسطٍ كافٍ من النوم.
  • الإكثار من شرب السوائل.
  • تناول الأطعمة المفيدة.
  • المضمضة بمحلول ملحي.
  • شربُ الشاي مع العسل أو الزنجبيل أو الليمون.


العلاجات الدوائية

في الحقيقة يُفضل تجنب استخدام الأدوية خلال الشهور الثلاثة الأولى من الحمل، وذلك لأن هذه الفترة تُعتبر من أهم مراحل تطور الجنين، ومن الجدير بالذكر أن بعض الأطباء يُفضلون أيضاً تجنب استخدام الأدوية بعد الأسبوع الثامن والعشرين من الحمل، ولذلك يُنصح باستشارة الطبيب قبل استخدام أي دواء خلال فترة الحمل أو خلال فترة التخطيط للحمل، ومن الأدوية التي تُعتبر آمنة بعد الثلاثة شهور الأولى ما يأتي:[٢]

  • المنثول من خلال دهنه على الصدر، والصدغ، وتحت الأنف.
  • الشرائط الأنفية (بالإنجليزية: Nasal Strips).
  • أقراص السعلة أو أقراص المص.
  • دواء الأسيتامينوفين (بالإنجليزية: Acetaminophen) بهدف التخفيف من الألم والحمى.
  • مثبطات السعال (بالإنجليزية: Cough Suppressants) التي تُعطى ليلاً.
  • المقشعات، وتُعطى خلال النهار.
  • أدوية السعال المحتوية على ديكستروميثورفان (بالإنجليزية: Dextromethorphan)، أو التي تحتوي على ديكستروميثورفان وغايفينيسين (بالإنجليزية: Dextromethorphan-Guaifenesin).


الاستشارة الطبية

يُفضل استشارة الطبيب في الحالات التالية:[٣]

  • استمرار الكحة لأكثر من بضعة أيام دون أي تحسن.
  • الكحة الشديدة التي تمنع من النوم أو تناول الطعام.
  • الحمى؛ إذا كانت درجة الحرارة 39 درجة مئوية أو أكثر.
  • ظهور إفرازات مخاطية مع الكحة.
  • الشعور بألم في الصدر أو سماع صوت صفير يصاحب الكحة.


تجنب الإصابة بالسعال

من الجدير بالذكر أنه يمكن للحامل تجنب الإصابة بالسعال من خلال اتباع بعض النصائح، نذكر منها ما يأتي:[٣]

  • المحافظة على نظام حياة صحي.
  • التركيز على الأطعمة المغذية.
  • ممارسة الرياضة بشكل منتظم.
  • تناول المكملات الغذائية الخاصة بالحمل والبروبيوتك.
  • غسل اليدين بانتظام.


طرق منزلية للتخفيف من سعال الحامل

  • العسل: يعتبر العسل من أبرز العلاجات التي تستخدم لتنظيف الجهاز التنفسي وتلطيفه وتخليصه من كافة الشوائب التي تؤثّر عليه، وأبرزها التقرحات الحلقيّة التي تسبب الكحة أو السعال، ويمكن تناوله يومياً مرتين على الأقل طازجاً أو إضافته لفواكه أخرى أو إلى الماء أو حتّى إلى الشاي.
  • الزنجبيل: يساعد الزنجبيل أيضاً على التخلّص من الكحة؛ لأنّه غني بمجموعة من المواد المضادة والتي تحارب الميكروبات التي تسبب الكحة كالفيروسات، وتحديداً التي تسبب الإنفلونزا والأمراض المتعلقة بالبرد، ويتمّ استخدامه من خلال صناعة شاي الزنجبيل والذي يمكن تحضيره عن طريق تقشير الزنجبيل، ثمّ خلطه مع كمية من الماء وتحديداً المغلي، بحيث يترك المزيج لمدةّ تتراوح ما بين عشرة إلى خمس عشرة دقيقة، ثمّ إضافة كميّة من العصير إلى الخليط مع كمية قليلة من العسل، وتخلط المكوّنات جيداً ويتمّ تناولها مرتين يومياً.
  • البصل: يحتوي البصل على كمية كبيرة من المواد المضادة للميكروبات وتحديداً الفيروسية والبكتيرية التي تسبب الكحة والسعال؛ لذلك يستخدم كعلاج رئيسي للتخلّص منها، ويتمّ ذلك من خلال إحضار مجموعة من حبات البصل وتقطيعها، ثمّ غليها في كمية من الماء، ليتمّ بعد ذلك إضافة كمية من العسل على شرائح البصل المقطعة والمغليّة، وأخيراً يتمّ تناوله بعد ساعة من رفعه على النار.
  • الثوم: يحارب الثوم العديد من الأمراض والمشاكل التي تسبب الكحة والسعال، كالبرد والأنفلونزا؛ لأنّه يحتوي على مجموعة من المواد الضمادة لها، فبالتالي يخفف من أعراضها ويعالجها، ويتمّ استخدامه من خلال تقشيره، ثمّ تناولها طازجاً كما هو.
  • الخبيز: وأخيراً يستخدم الخبيز أو كما يطلق عليه البعض الخبازي في علاج الكحة، من خلا إحضار مجموعة من أوراقه وغليها في كمية من الماء، ثمّ تغطيتها لمدّة تصل إلى عشر دقائق، وبعد ذلك يتمّ تناولها مرتين يومياً، ويفضل أن يكون ذلك مرّة بعد تناول وجبة الغداء والمرة الأخرى قبل الذهاب إلى النوم مباشرةً.


فيديو علاج السعال للحامل

ينبغي على المرأة تجنب تناول أدوية السعال أثناء فترة الحمل.. لكن كيف يمكنها علاج السعال؟ شاهد الفيديو لتعرف الإجابة :


المراجع

  1. "Using Cough Drops While Pregnant: Is It Safe?", www.healthline.com, Retrieved 10-2-2019. Edited.
  2. "How to Treat a Cold or Flu When You’re Pregnant", www.healthline.com, Retrieved 5-3-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Cough And Cold During Pregnancy", americanpregnancy.org, Retrieved 5-3-2019. Edited.