علاج زيادة الدم في الجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٣٤ ، ٦ أكتوبر ٢٠١٦
علاج زيادة الدم في الجسم

زيادة الدم في الجسم

زيادة الدم في الجسم، عبارة عن حالة صحيّة، تشير إلى وجود اعتلال أو مرض آخر في الجسم، وهو عبارة عن زيادة غير طبيعيّة في عدد خلايا الدم الحمراء في الدم، حيث تصل نسبة الهيماتوكريت أو حجم خلايا الدم الحمراء، إلى أكثر من 52% عند الرجال البالغين، وأكثر من 47% عند النساء البالغات، ونسبة الهيموجلوبين أكثر من 17 غرام/ديتسيلتر عند الرجال، وأكثر من 15 غرام/ديتسلتر عند النساء.


تعداد كريات الدم الحمراء أكثر من (4.5 إلى 5.5) مليون خلية/ميكرولتر من الدم عند الرجال، وأكثر من (4 إلى 5) مليون خلية/ميكرولتر من الدم عند النساء، ممّا يؤدي إلى زيادة لزوجة الدم، وبالتالي حدوث أعراض ومضاعفات خطيرة، مثل النوبات الدماغيّة، والنوبات القلبيّة، وانسداد الأوعية الدمويّة في الأطراف والأصابع، وانسداد أوردة الكبد.


أنواع زيادة الدم الجسم

  • زيادة كريات الدم الحمراء الأولية: هي عبارة عن وجود خلل في نمو كريات الدم الحمراء، في النخاع العظمي، ممّا يؤدّي إلى زيادة عددها.
  • زيادة كريات الدم الحمراء النسبية: هي عبارة عن انخفاض في حجم بلازما الدم، وفقدان السوائل، ممّا يؤدّي إلى زيادة تركيز الهيموغلوبين.
  • زيادة كريات الدم الحمراء الثانوية: هي عبارة عن زيادة عدد كريات الدم الحمراء، نتيجةً لزيادة إفراز هرمون الأريتروبويتين، والذي بدوره يؤثر على النخاع العظمي، وبالتالي عمليّة إنتاج كريات الدم الحمراء.


أسباب زيادة الدم في الجسم

  • الأدوية التي تدرّ البول، أو الأدوية التي تحتوي على هرمونات ذكريّة، أو أندروجينات.
  • العيش في الأماكن المرتفعة، حيث تقل نسبة الأكسجين.
  • التدخين.
  • الإصابة بأمراض الرئة المزمنة، أو أمراض الكلى، أو الفشل الكلوي.
  • الإصابة بأمراض القلب.
  • الإصابة بالأورام السرطانيّة.


أعراض زيادة الدم في الجسم

  • الدوخة والدوار.
  • ألم في الرأس.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • طنين الأذنين.
  • ارتفاع ضغط الدم.


كيفيّة تشخيص زيادة الدم في الجسم

يتم تشخيص الحالة، عن طريق الاعتماد على التاريخ المرضي، الذي يوضّح أسباب الزيادة، والأعراض والعلامات التي يعاني منها المريض، وإجراء فحص تعداد الدم الكامل، وهو عبارة عن فحص دم مخبري، أو من خلال أخذ عيّنة أو خزعة من النخاع العظمي.


علاج زيادة الدم في الجسم

  • علاج زيادة كريات الدم الحمراء النسبي: يتم العلاج عن طريق معرفة الأسباب أولاً، ففي حال كان السبب الجفاف، نتيجةً للإسهال المتكرّر أو القيء، أو غير ذلك يتم إعطاء المريض السوائل عبر الوريد، لتعويض النقص الحاصل، أمّا إذا كان السبب مدرّات البول، فيتم تعديل الجرعة، أو وقف أخذ الدواء، بناءً على توصيات الطبيب.
  • علاج زيادة كريات الدم الحمراء الثانوي:
    • الإقلاع عن التدخين بشكل كامل.
    • معالجة أمراض الرئة المزمنة، وانقطاع النفس.
    • التبرّع بالدم، لسحب الفائض من كريات الدم الحمراء من الدم.
    • استعمال الأسبرين، لزيادة ميوعة الدم، وتقليل خطر الإصابة بتجلط الدم.
    • استعمال اليود المشع، للتخلص من الخلايا الزائدة في الدم.
    • شرب الماء بشكل منتظم، وبكميّات كافية.
    • التقليل أو ترك أكل اللحوم الحمراء.