علاج طبيعي لدوالي الساقين

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٠٠ ، ١٨ فبراير ٢٠١٧
علاج طبيعي لدوالي الساقين

دوالي الساقين

دوالي الساقين هي حالة مرضية تتسبب في جعل العروق والأوردة متضخمة وتصبح مرئية أكثر من غيرها، وهي من المشاكل الصحية التي تصيب النساء أكثر من الرجال، ولدوالي الساقين الكثير من الأعراض التي يشعر بها المصاب، فهي تسبّب التعب، والوخز، والحرقة، والألم في بعض الحالات، بالإضافة إلى الأرق وثقل الساقين، وعادةً ما تحدث بفعل العديد من الأسباب منها: زيادة الوزن، والعوامل الوراثية، والتغيّرات الهرمونيّة أثناء البلوغ، أو خلال انقطاع الطمث، كما أنّ المهن التي تحتاج لفترات طويلة من الوقوف يكون أصحابها أكثر عرضة للإصابة بدوالي الساقي، وفي سطور المقال القادمة بعض العلاجات الطبيعيّة التي من شأنها تخفيف حدّة هذه المشكلة.


علاجات طبيعية لدوالي الساقين

القطيفة

هي إحدى أنواع الزهور، وتتميّز بأنّها مصدر غني بالفلافونيدات، وفيتامين ج، ومن المعروف أنّ هذه المواد لها دور فعّال في تعزيز إنتاج الكولاجين، بالإضافة إلى إنتاج خلايا جديدة، وإصلاح التالف منها، كما أنّ لها أهمية في تحسين الدورة الدموية للجسم، وبالتالي التخفيف من حدّة الأعرض التي تصاحب دوالي الساقين، وتستخدم عن طريق غليها، وتدليك الساقين بها عدّة مرات.


أوراق شجرة العنب

تحتوي هذه الأوراق على العديد من المركبات المهمّة والضروريّة للحفاظ على صحّة الأوردة والشرايين، كما أنّها تتمتع بخصائص مضادّة للالتهابات، الأمر الذي يجعلها علاجاً فعالاً للدوالي، ويستفاد منها عن طريق إضافة كوب منها، إلى أربعة أكواب من الماء، وغليها على نار متوسطة الحرارة، وتركها منقوعة مدة ربع ساعة تقريباً، أو حتى تبرد، وتنقع الساقان المصابتان بالدوالي فيها مدة خمس دقائق، ثم تنقع في كمية من الماء البارد مدة عشرة ثوانٍ، وتكرر العملية عدّة مرات حتى تتنتهي المشكلة، ويفضّل تدليك الساقين بالقليل من زيت الخروع بعد الانتهاء من العلاج.


البقدونس

تتمتع أوراق البقدونس بخصائص مضادّة للأكسدة، ممّا يجعلها من العلاجات الطبيعيّة التي تحفّز إنتاج الجسم لمادة الكولاجين، وبالتالي إصلاح الخلايا التالفة وتعزيز إنتاج خلايا جديدة، ويستخدم عن طريق إضافة كمية مناسبة من البقدونس المفروم في كوب من الماء، وتركها تغلي مدة خمس دقائق، وإضافة بضع نقاط من زيت القطيفة، وتدليك المناطق المصابة بالماء الناتج، والاستمرار على ذلك بضعة أشهر، وينصح أيضاً بشرب مغلي البقدونس بشكل مستمرّ.


زيت بذور العنب

يتميّز هذا الزيت بامتلاكه العديد من الموادّ المضادّة للالتهابات، ممّا يجعلها علاجاً مثالياً لدوالي الساقين، إذ إنّ تدليك المناطق المصابة باستخدام زيت بذور العنب، يعمل على تنشيط الدورة الدموية فيها، ممّا يقوّي الشعيرات والأوعية الدموية المتضرّرة، كما يمكن خلطه مع زيت الجوجوبا، وزيت النعناع، وعصير الليمون، للحصول على نتائج مضمونة أكثر.