علاج قرحة عنق الرحم بالعسل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٥ ، ١٢ يناير ٢٠١٦
علاج قرحة عنق الرحم بالعسل

قرحة عنق الرحم

هو عبارة عن حدوث اضطرابات في عنق الرحم ممّا يؤثر على العمل الطبيعي له، وفي أغلب الأحيان يكون الخلل ناجماً عن الخلايا وحدوث تغيّرات فيها كحدوث التهابات في خلايا منطقة عنق الرحم، وهذه مشكلة شائعة تحدث للنساء أثناء فترة الخصوبة في كافّة أنحاء العالم، وفي حال كانت المشكلة هي تنسّج عنق الرحم فتكون بسبب خلايا شاذة.


أسباب قرحة عنق الرحم

لهذه المشكلة الصحيّة العديد من الأسباب المختلفة، وهي:

  • التعرض للصدمة.
  • الإصابة بالامراض السرطانية والأورام.
  • الولادات المتكررة، والتي لا تفصلها عن بعضها فترة زمنية جيدة.
  • اختلال الهرمونات الناجم عن تناول أدوية منع الحمل.
  • الاتصال الجنسي غير الآمن، وذلك بوجود أمراض تتناقل جنسياً.
  • التعرض للمواد الكيميائية.
  • الإصابة بالالتهابات المهبلية والرحم.
  • وضع اللولب داخل الرحم لفترات زمنية طويلة.
  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية.
  • الزواج في سنّ مبكرة.
  • وجود مشاكل في بطانة الرحم.
  • الإصابة ببعض الأمراض، كالتهاب الحوض، أو الزهري، أو السل.
  • وجود التصاقات في الرحم.


أعراض قرحة عنق الرحم

تظهر على المرأة المصابة بهذا المرض العديد من الأعراض والعلامات الدالة عليه، مثل:

  • زيادة الإفرازات المهبيلة غير الطبيعية.
  • الشعور بالألم الشديد في منطقة الرحم، وخصوصاً عند الجماع.
  • عدم المقدرة على التبوّل براحة، والإحساس بالألم أثناء التبوّل.
  • حدوث نزيف من المنطقة المهبلية بعد الجماع.


علاج قرحة عنق الرحم

يتم تشخيص الحالة من قبل الطبيب من خلال المسح المهبلي، ومسح عنق الرحم حتى يستطيع الطبيب اتخاذ القرار المناسب لكيفية العلاج، حيث إنّ العلاج المناسب وفي الوقت المناسب يؤدّي إلى الشفاء وتجنّب حدوث مضاعفات خطيرة، ويعتمد العلاج على المسبّب لهذا المرض والتخلص منه.


في أغلب الأحيان يتمّ علاج قرحة عنق الرحم بواسطة الكي مع المطهّرات لتلك المنطقة، بحيث يعمل الكي على التخلص من مكان القرحة والغشاء الدقيق الذي يغطيه، وهنالك العديد من الوسائل المتبعة للكي، كالكي بالتبريد، أو الكهربائي، أو بالليزر، ويمكن أن تعود المشكلة بعد العلاج لأسباب مختلفة كاضطراب الهرمونات.


علاج قرحة عنق الرحم بالعسل

العسل معروف بفوائده الصحية والعلاجية للعديد من الحالات المرضية، وذلك لاحتوائه على العديد من العناصر والمواد المهمّة، ويمكن أن نلجأ للعسل كعلاج طبيعي لمشكلة قرحة الرحم الناتجة عن الالتهابات بسبب وجود موادّ مضادة لها في العسل، وذلك من خلال دهن جدران المهبل وعنق الرحم ومنطقة الفرج بالعسل لمدّة أسبوع، وفي حال لم ينجح الأمر يتمّ غسل المنطقة المهبلية بالبابونج لبضعة أيام ومن ثم القيام بإعادة العلاج.


نصائح علاجية ووقائية

  • في حال إصابة المرأة بقرحة الرحم يجب فحص الزوج وتقديم العلاج له.
  • يمنع ممارسة الجماع عند الإصابة وأثناء فترة العلاج.
  • عدم ارتداء الملابس الداخلية غير الصحية واستبدالها بالملابس القطنية.
  • عدم استخدام المطهّرات أو غسول المهبل دون وصفة الطبيب.
  • غسل الملابس الداخلية بشكل جيد وتطهيرهم قبل ارتدائهم.
  • تنظيف الحمام جيداً قبل استخدامه وبالمطهّرات المناسبة.
  • التشطيف من الأمام إلى الخلف.
  • عدم إدخال أي أداة حادة أو الأصابع داخل منطقة المهبل.
  • تحليل السكر في حال الإصابة.
  • أخذ العلاجات المناسبة أثناء فترة الحمل حتى لا يحدث مضاعفات وينتقل الميكروب للجنين.
  • تناول المضادات الحيويّة المناسبة بوصفة الطبيب في حال الإصابة بالالتهابات وعدم الإهمال حتى لا تتطوّر المشكلة للقرحة.