علاج كحة الحساسية عند الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٠ ، ١٣ ديسمبر ٢٠١٦
علاج كحة الحساسية عند الأطفال

حساسيّة الأطفال

حساسيّة الصّدر أو الرّبو الشّعبي هو ردّ فعلٍ عكسيٍّ لقصَبات الطّفل الهوائيّة يحدث عند تعرّضها لمهيّجات الحساسيّة، ممّا يؤدّي إلى شعور الطّفل بضيقٍ وتهيّجٍ في جهازه التنفّسي وصعوبةٍ في التّنفّس والسّعال القويّ المَصحوب بالصّفير في بعض الأحيان، وهي حالةٌ تصيب الأطفال بشكلٍ كبيرٍ نظراً لصغر حجم قصباتهم الهوائيّة وقَفَصهم الصّدري، ولكنّها تخفّ تدريجيّاً في العادة مع بلوغ الطّفل ونموّ أجزائه، ويُسمّى في هذه الحالة بالرّبو الكاذب.


أعراض حساسيّة الطّفل

إن كان طُفلك يعاني بشكلٍ مستمرٍّ من عارضٍ من الأعراض التّالية فهناك احتماليّةٌ كبيرةٌ أن يكون مُصاباً بحساسيّة الصّدر ويجب مراجعة الطّبيب على الفور للقيام بالإجراءات اللّازمة، وهذه الأعراض هي:

  • صعوبة بالغة في التّنفّس.
  • كحّة مزمنة.
  • سماع صوت صفيرٍ من الصّدر عند التّنفّس.
  • الشّكوى من آلامٍ في الصّدر.
  • سرعة التّنفّس وزيادة معدّله.
  • السّعال القويّ بعد التّعرّض للهواء البارد أو بعد الضّحك.


الوقاية من حساسيّة الصّدر

لتجنّب إصابة الأطفال بنوبات الرّبو وبالتالي حدوث الحساسيّة يجب اتّباع النّصائح الآتية:

  • الابتعاد عن التّدخين السّلبي بشكلٍ نهائي.
  • تجنّب تعريض الطّفل للرّوائح القويّة مثل العطور والبخور وزيوت القلي والمُنظّفات الكيميائيّة.
  • تجنّب تعريض الطّفل للأتربة والعثّ المنزلي خاصّةً في الأجواء الرّطبة.
  • الحرص على نظافة الشّراشف وأغطية المخدّات وتغييرها بشكلٍ دوري.
  • إبعاد الحيوانات الأليفة كالقطط والأرانب عن الطّفل.
  • الحفاظ على نَظافة المنزل بشكلٍ عام وغسل السّجاد ورفعه كلّ حين.


علاج حساسيّة الأطفال

الابتعاد عن مهيّجات الحساسيّة أفضل حلٍّ لتخليص الطّفل من نوبات الحساسيّة والسّعال المزعجة، فبعد أن يتمّ تحديد السّبب الرّئيسي لحساسيّة الطّفل يجب إبعاده عنه بشكلٍ نهائي، ويجب كذلك مُراجعة الطّبيب لصرف العلاج الدّوائي اللّازم والالتزام به بشكلٍ حرفيّ، كما يُمكن الاستعانة بالطّبيعة للاستفادة من مكوّناتها في التّخفيف من السّعال والتّخفيف من أعراض الحساسيّة، ولكن يُفضّل استخدامها بعد التأكّد من الطّبيب لأنّ لكلّ طفلٍ حالته الصحّيّة الخاصّة، ومن الأمثلة على العلاجات الطّبيعيّة الأكثر شيوعاً في هذه الحالة:

  • ملعقة من العسل الطّبيعي مع القليل من عصير البصل؛ حيث يعمل هذا المزيج كمضادٍّ حيويٍّ طبيعيٍّ ويفضّل استخدامه في بدايات الإصابة بالحساسيّة أو السّعال.
  • العسل مع منقوع البابونج أو اليانسون.
  • ثلاث حباتٍ من التّمر وثلاث حبّاتٍ من التّين ونصف ملعقة صغيرة من الحبّة السّوداء ونصف مِلعقة صغيرة من حبوب الحلبة تُطبخ معاً وتُهرس وتُعطى للطّفل مَرّةً في اليوم.
  • ثلاث حبّاتٍ من التّين مع القليل من بشر الزّنجبيل ونصف ملعقةٍ صغيرةٍ من حُبوب الحلبة تُسلق معاً وتُهرس.