علاج لتساقط الشعر

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٣ ، ١٠ مايو ٢٠١٨
علاج لتساقط الشعر

علاجات طبيعية

بياض البيض

يمكن استخدام بياض البيض لمنع تساقط الشعر، فهو غني بالمعادن والبروتينات، ويتم استخدامه عن طريق:[١]

  • مزج بياض بيضة واحدة مع ملعقة صغيرة من زيت الزيتون، حتى تصبح على شكل معجون.
  • تطبيق المزيج على الشعر، وفروة الرأس.
  • تركه على الشعر لمدة عشرين دقيقة.
  • غسل الشعر بالماء البارد.


الموز

يمكن للموز أن يساعد على تقوية الشعر، وعلاج تلفه، ومنع تساقطه، ويمكن استخدامه عن طريق:[٢]

  • هرس الموز بشكل ناعم، ومن ثم إضافة ملعقة واحدة من العسل.
  • وضع المزيج على الشعر.
  • تغطية الشعر بغطاء الاستحمام لمدة 15-20 دقيقة.
  • غسل الشعر جيداً.


علاجات طبية

الأدوية

يوجد بعض الأدوية التي وافقت عليها إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لاستخدامها في منع تساقط الشعر، والتي تستلزم وصفة طبية، وهي:[٣]

  • المينوكسيديل (Minoxidil): دواء يُطبق على فروة الرأس، يعمل على تحفيز نمو الشعر في الجزء العلوي من فروة الرأس، ومنع تساقطه، ويمكن للرجال والنساء استخدامه.
  • فيناستريد (Finasteride): دواء على شكل حبوب، يمكن للرجال فقط استخدامه، يعمل على إبطاء عملية تساقط الشعر، ويعمل على تحفيز نمو الشعر، من خلال منع الجسم من إنتاج هرمون دهيدروتيستوسترون (Dihydrotestosterone).
  • كورتيكوستيرويد (Corticosteroid): دواء يُستخدم في حال كان تساقط الشعر بسبب التهاب في الجسم، بحيث يقوم الطبيب بحقن هذا الدواء في فروة الرأس، فهو يساعد على علاج الالتهاب.


علاجات أخرى لتساقط الشعر

يوجد بعض العلاجات الأخرى التي تُستخدم لعلاج تساقط الشعر، ومنها:[٣]

  • أجهزة الليزر: وهي أجهزة تساعد على تحفيز نمو الشعر، مثل: الأمشاط، والأجهزة المحمولة التي تصدر ضوء الليزر، وتعتبر هذه الأجهزة أجهزة طبية، وذلك بالاعتماد على تصنيف إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، ولكن المنتجات المستخدمة فيها لا تخضع للاختبار الدقيق الذي تخضع له الأدوية، ولم تُعرق فعالية وسلامة هذه الأجهزة على المدى الطويل.
  • زراعة الشعر: يتم إجراء عملية زراعة الشعر، وعادةً ما تستغرق وقتاً حتى ينمو الشعر بعد زراعته.


المراجع

  1. "HOW TO STOP HAIR LOSS?", www.beautyandtips.com, Retrieved 4-5-2018. Edited.
  2. Brown (5-12-2017), "Homemade Hair Mask For Hair Fall: Top 23 Best Natural Recipes"، www.vkool.com, Retrieved 4-5-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Hair loss", www.aad.org, Retrieved 4-5-2018. Edited.