علامات الخوف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤١ ، ١٦ يونيو ٢٠١٦
علامات الخوف

الخوف

يعرف باللغة الإنجليزية بمُصطلح Fear، وهو عبارةٌ عن شعورٍ طبيعيٍ عند كافةِ الكائنات الحية، والذي يجعلها مُستعدةً لمواجهةِ شيءٍ ما، أو حدثٍ مُحددٍ لا تَرغبُ بمواجهتهِ، أو التعامل معهِ بشكلٍ مباشر، ومن تعريفات الخوف هو مِن ردود الفعل الطبيعية التي تَصدرُ عن الإنسان بالاعتمادِ على مجموعةٍ مِن المُحفزات المُرتبطة بالدّماغ، والتي تُعطي أَوامرَ للجسمِ في التّصرفِ بسرعةٍ مِنْ أجل المُحافظةِ على الحياة، أو مُواجهة تحدٍ ما، أو الوجود في مُوقفٍ مُخيف، كالهربِ مِنْ مَصادرِ الخَطر، مثل: الزّلازل، والبراكين، والحرائق، أو التّعرض لهجومٍ عنيفٍ من شخصٍ ما، أو كائنٍ حيٍ كالحيواناتِ المُفترسة.


علامات الخوف

تظهرُ على الإنسانِ الذي يُعاني من الخوف مجموعةٌ من العلاماتِ والأعراضِ الحيوية، والتي تدلُ على درجةِ تأثير الخوف عليه، وطبيعة ردةِ فعلهِ اتجاهه، ومن أهم العلامات المرتبطةِ بالخوف:

  • ازدياد سرعةِ نبض القلب، والذي يزداد بشكلٍ تدريجيٍ كلما اقترب الحافز المؤدّي للخوف.
  • تَسارعٌ في التنفس؛ بسبب عدم القدرة في الحصول على الهواء بِسهولة.
  • الشّعور بالتّوتر والقلق مع انعدام القدرة على التّحكم بردود الفعل.
  • زيادة التّعرق، وخصوصاً في الرّأس واليدين.
  • جفافُ الفم، والذي يرافقه أحياناً عدم القدرة على الكلام لفترةٍ زمنيةٍ مؤقتة.
  • عدم الرّغبة في تناول الطعام.
  • الشّعور بالتّعب العام.


أنواع الخوف

يقسم الخوف إلى العديدِ من الأنواع، ومنها:


الخوف الحقيقي

يُعرف باللغة الإنجليزية بمصطلح Real fear، وهو الذي يَحدث عند التواجد ضمن بيئةٍ، أو مع عوامل تؤدي إلى شعور الإنسان بالخوف الطبيعي، والحقيقي، والذي يَشعر بهِ أغلب النّاس، كالخوفِ مِنْ الأماكن المُظلمة، أو المرتفعات، أو غيرها من مُسببات الخوف الطّبيعية، والتي تُحفز الدّماغ على التّصرف لتجنب الاستمرار في الوجود ضمن محيط مسببات الخوف.


الخوف الاندفاعي

يعرف باللغة الإنجليزية بمصطلح Fear impulsive، وهو الخوف الذي يَحدث عند الإنسان؛ بِسبب وجودِ عوامل تدفعه للشّعور بالخوف، أو اقتراب حدوثه كالخوف من اقتراب حدوثِ زلازلٍ في منطقةٍ ما، أو الخوف المرتبط بالتعرض لحادثِ سيارةِ سابق، والذي يظل مؤثراً على الشخص لفترةٍ زمنيةٍ طويلة، فيستمر بالشّعور باقتراب حدوثِ حادثٍ في سيارتهِ مع عدم وجودهِ فعلياً.


الخوف المرضي

يعرف باللغة الإنجليزية بمصطلح Phobia، والذي يُعرف بالمصطلح المُعرب فوبيا، وهو حالةٌ مرضيةٌ تُصيب فئةً من الناس، وتُعد من أكثر أنواع الخوف تأثيراً على الأفراد؛ إذ يُعانون من الخوف من أشياء يتعامل معها أفرادٌ غيرهم بطريقةٍ طبيعية، ولكنّهم ينظرون لها بنظرةٍ مرتبطةٍ بالخوف، وغالباً يَحدث الخوف المرضي؛ بسبب التّعرض لعاملٍ أو حالةٍ أدتْ لحدوثه في السابق، وخصوصاً في مرحلةِ الطّفولة، ومن بعض أنواع الفوبيا أو الخوف المرضي: الخوف من الحشرات، والخوف من الأماكن المغلقة، والخوف من الأفاعي، والخوف من الأمراض، وغيرها من الأنواع الأخرى.