علامات ظهور الحمل

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:١٣ ، ١١ يناير ٢٠١٦
علامات ظهور الحمل

الحمل

تعد مرحلة الحمل من أهم المراحل التي تمر بها المرأة في حياتها، وتتعرض لحدوث الكثير من التغيرات؛ سواء من الناحية الجسمية أو النفسية، لذلك يجب على كل امرأة أن تكون مستعدة ومتهيئة نفسياً للحمل، وتكون على علم ودراية كاملة بكل ما يتعلق بهذه المرحلة، خاصة العقبات والصعوبات التي تمر بها، من أجل أن تكون قادرة على مواجهتها دون حدوث أي مشاكل أو مضاعفات، وتتعرض المرأة للعديد من العلامات التي تستدل من خلالها على حدوث الحمل.


علامات ظهور الحمل

هناك مجموعة من العلامات التي تظهر على المرأة، وتكون مؤشراً لحدوث الحمل لديها، ومن هذه العلامات ما يلي:

  • زيادة الرغبة لتناول الطعام: في كثير من الحالات تكون هذه العلامة دليلاً على وجود الحمل، لكن لا يمكن الاعتماد عليها بشكل أساسي في معرفة ذلك.
  • تغير في لون الحلمة: عندما يحدث تغير في لونها بحيث تصبح قاتمة اللون، يكون علامة من علامات نجاح عملية التخصيب، وفي كثير من الأحيان تحدث هذه الحالة عندما تتعرض المرأة لحدوث خلل في هرموناتها.
  • تعرض المرأة لحدوث تأخر في نزول الدم الناتج عن الدورة الشهرية عن الموعد المحدد له ولمدة أسبوعين، وهذه العلامة تعد من أهم العلامات التي تدل على حدوث الحمل، خاصة عند النساء اللواتي يتمتعن بانتظام في الدورة الشهرية.
  • التعرض لحدوث الغثيان والتقيؤ المتواصل، خاصة في فترات الصباح أو عند القيام بالمشي أو عند نهوض المرأة من النوم والفراش.
  • شعور المرأة بحكة ووخزة خفيفة في الجلد المحاط بالثدي، ويعود السبب في ذلك حدوث زيادة في كمية الدم الموجودة في جلد الثدي.
  • تعرض المرأة للتبول المتكرر والزائد عن الوضع الطبيعي.
  • إصابة المرأة بالتعب والإجهاد عند القيام بأي نشاط، بالإضافة إلى الشعور الدائم بالنعاس والرغبة في النوم المتواصل.
  • زيادة الرغبة في تناول أنواع معينة من الأطعمة أو عدم القدرة على تناولها، وتعرف هذه الحالة بالوحام الذي يصاحب الشهور الأولى من الحمل.
  • إصابة المرأة بالإمساك الحادّ، وذلك نتيجة لحدوث تغيرات في هرموناتها، وبالتالي حدوث خلل في عمل الأمعاء.
  • تعرض الحلمة للطراوة والانتفاخ، بالإضافة إلى حدوث تغير في حجم الثدي بحيث يصبح أكبر عما كان عليه في السابق، وظهور العديد من الخطوط ذات اللون الأزرق على جلدها.
  • في كثير من الحالات تشعر بعض النساء بعدم القدرة على تمييز نوع الطعام الذي تتناوله، وهذه العلامة تتفاوت ما بين النساء.
  • عندما يحدث تخصيب للبويضة تتعرض المرأة لنزول بعض قطرات الدم، أو إصابتها بتقلصات ناتجة عن عملية التخصيب، ويبدأ نزول الدم بعد انقضاء ثلاثة أيام على عملية الإباضة، بالإضافة إلى نزول كمية قليلة من الدم في الموعد المحدد للدورة الشهرية.