علامات فرط الحركة عند الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٦ ، ٩ نوفمبر ٢٠١٦
علامات فرط الحركة عند الأطفال

فرط الحركة عند الأطفال

فرط الحركة عند الأطفال أو فرط النشاط هو مشكلة سلوكيّة تواجه العديد من الأطفال، وتجعلهم اندفاعيين وغير قادرين على التركيز، وتصيب هذه المشكلة ما يقارب 5% من طلاب المدارس؛ حيث تصيب الذكور بنسبة أعلى من الإناث.


وتنجم هذه المشكلة عن مجموعة من الأسباب منها: خلل في المواد الكيميائية التي توصل الإشارات العصبية للدماغ، وعوامل وراثية؛ حيث إنّ إصابة أحد الوالدين بهذا المرض يزيد من احتمالية إصابة الأبناء به، والتعرض لبعض التسمّمات الخطيرة، وتعرض الدماغ للأذى، وأيضاً قلة عدد ساعات نوم وراحة الطفل، كما أنّ تدخين الأم خلال مرحلة الحمل يُعرِّض الطفل لمشكلة فرط الحركة، وهذه المشكلة تشكل تحدياً كبيراً أمام الوالدين، وعليهما اكتشافها مٌبكِّراً، والتعامل معها بشكلٍ سريعٍ وجدّي.


علامات فرط الحركة عند الأطفال

من 3 إلى 5 سنوات

  • الحركة بصورة دائمة ومُستمرّة؛ فلا يهدأ الطفل أبداً، وإن لعب بإحدى الألعاب سرعان ما يتركها ليلعب بلعبةٍ أخرى.
  • مواجهة صعوبة كبيرة في الجلوس لتناول الطعام، بالإضافة إلى مواجهته صعوبة في إجابة الطلبات البسيطة.
  • إصدار الكثير من الإزعاج خلال لعبه مقارنة بغيره من الأطفال.
  • مقاطعة حديث الآخرين وعدم القدرة على التوقف عن الكلام.
  • أخذ أغراض الآخرين دون استئذان، ودون الاهتمام بأحاسيسهم ومشاعرهم.
  • مواجهة صعوبة كبيرة في انتظار دوره.
  • التعامل مع البيئة المحيطة به بطريقة سيئة، سواء كانوا أفراداً أو أشياء.
  • عدم القدرة على تكوين الصداقات والحفاظ عليها.
  • صعوبة التعامل معه من قبل المحيطين به.


من 6 إلى 12 سنة

  • يتصرف الطفل بتصرفات خاطئة وخطرة دون الاكتراث للنتائج.
  • يتحرك بشكل مُفرطٍ ومُتَململٍ، ولا يستطيع الجلوس في مكانه لمدة طويلة، لذا من الممكن أن يتجول في الصف أثناء الدرس.
  • تلفت انتباهه العديد من الأمور بشكل سريعٍ أثناء القيام بالعديد من المهمات.
  • لا يُتِمَُ الأعمال الموكلة إليه.
  • يتعامل مع أصدقائه بطريقةٍ عنيفةٍ وعدوانية.
  • يُقدّم إجابات متسرّعة عن الأسئلة المُوجّهة إليه، كما أنّه يتحدث في الأوقات غير المناسبة.
  • لا يستطيع الانتظار على الدور كغيره.
  • يفقد أشياءه الشخصية بسبب إهماله، كما أنّه يُعاني من التشوّش بصورة دائمة، ومستواه الدراسي سيئ.
  • سمعته سيئة، لذا غالباً ما يكون عدد أصدقائه قليلاً.


علاج فرط النشاط

علاج فرط النشاط يكون من خلال تنظيم أوقات النوم والاستيقاظ للطفل، وضمُّ الطفل إلى مجموعةٍ صغيرة من الطلاب لتلقي الدروس القصيرة، وأيضاً عمل جدول رياضيٍّ للطفل، والسماح له بمُمارسة التمارين الرياضية التي يُريدها.