عمل القلب في جسم الإنسان

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٢ ، ١٠ نوفمبر ٢٠١٦
عمل القلب في جسم الإنسان

القلب

إنّ القلب هو عضلة مُجوّفة الشكل، يقع في الجزء العلوي الأيسر من الجسم، ويُغطى بغشاء يطلق عليه اسم التأمور، ويختلف حجمه الطبيعي من شخص إلى آخر، بحسب اختلاف حجم ووزن الجسم، حيث يزن حوالي 350 غراماً لدى الشخص الذي يبلغ وزنه 70 كيلوغراماً على سبيل المثال، ويقوم بالعديد من العمليات الحيوية الأساسية في الجسم، والتي بدورها تضمن بقاءه على قيد الحياة، ومهمته ضخ الدم إلى جميع خلايا الجسم.


علماً أنه عضو حساس جداً، فهو لا يحتمل أي نَقص في كميّة الأكسجين الذي يحمله الدم لإنتاج طاقة الضخ، حيث يحتاج إلى حوالي سبعٍ بالمئة من الأكسجين للقيام بمهامه بكفاءة عالية، وفيما يلي سنتحدث عن آلية عمله في الجسم.


آليّة عمل القلب في جسم الإنسان

يَتكون القلب من أربع حجرات، تقع اثنتان منهما في الجانب الأيمن واثنتان في الجانب الأيسر، كما تتكون الجدران الأربع من نوعين من الحجرات، يَتمثّل أحدها في الحجرات الصغيرة التي تقع في الجزء العلوي من القلب، ويطلق عليها اسم الأُذين، بينما يتمثّل الآخر في الحجرات الكبيرة التي تقع في الجزء السفلي من القلب، ويطلق عليها اسم البطين، بحيث يحتوي كل بطين في مدخله ومخرجه على صمام يمنع الدم من التدفق بالاتجاه الخلفي إلى القلب.


بحيث يعمل كل من البطين والأذين عن طريق الانقباض معاً لنقل الدم من القلب ودفعه إلى الخارج، وعمليّة الانبساط التي تملأ القلب بالدم، بحيث تنتشر إشارة كهربائيّة دقيقة مع بداية كل ضربة من ضربات القلب، بالقرب من أعلى القلب عن طريق العضلة، مما يؤدي إلى انقباضه، بحيث يدفع الأذين بعد انقباضه الدم من خلال الصمام المفتوح الذي يوجد داخل الأذين، ثم تنتقل النبضة الكهربائيّة في داخل عضلة البطين مما يجعل القلب ينقبض فيدفع الدم إلى الخارج، ثم إلى الرئتين انتقالاً إلى باقي الجسم، أي أنه حين ينقبض البطين ينبسط الأذين، وهذا ما يسمح ببدء الضربة الثانية عند ملئه بالدم.


كما يتكون القلب من مضختين إحداهما لإدخال الدم العائم من الجسم إلى الجانب الأيمن من القلب، الذي ينتقل إلى الرئتين، فتتخلص الرئتان من ثاني أكسيد الكربون لاستبداله بالأكسجين، ثم يدخل الدم العائد من الرئتين إلى الجانب الأيسر من القلب، ليضخه إلى باقي أنحاء الجسم، لذلك تعتمد هذه العمليّة بشكل أساسي على الأكسجين والتغذية.


سُبل الحفاظ على صحة القلب

  • الحصول على التغذية المناسبة، لتجنب العديد من الأمراض كارتفاع ضغط الدم، ولذلك ينصح بتناول الأغذية الغنيّة بالفيتامينات والعناصر الغذائيّة.
  • تجنب تناول الوجبات التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الكولسترول، والذي يقلّل من وصول الأكسجين إلى الدم، ويؤدي إلى تصلب الشرايين والجلطات.
352 مشاهدة