عمل حساب بالإنستغرام

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤٧ ، ٢٧ أبريل ٢٠١٦
عمل حساب بالإنستغرام

الإنستغرام

يعتبر الإنستغرام من التطبيقات التي لها انتشار واسع في كافّة أنحاء العالم، وهو تطبيق مجانيّ، يعمل على تبادل الصور، والفيديوهات، والشبكات الأخرى، وكان أول إصدار له في تاريخ 12 من شهر أبريل في سنة 2010م، تم الاستحواذ على الإنستغرام من قبل الفيس بوك، وذلك من خلال صفقة قدرت بمليار دولار أمريكيّ نقداً، ويعتبر من ضمن القائمة التي تضمّ أكثر 50 موقع زيارة على الإنترنت، وسنتعرف في هذا المقال على كيفية عمل حساب على الإنستغرام.


عمل حساب بالإنستغرام

  • تنزيل تطبيق الإنستغرام، والذي يعود لنظام iOS، ومن الممكن تنزيله من متجر App Store، أو عن طريق نظام Android من خلال متجر Google Play، وفي Windows Phone من متجر Windows Phone.
  • نضغط على كلمة Sign Up أو التسجيل، ثم ندخل البريد الإلكتروني الخاص بنا، ونضغط على كلمة التالي Next.
  • نضغط على كلمة Log In with Facebook، أي التسجيل عبر حساب الفيسبوك، حتى يتمّ الدخول من خلال حساب الفيس بوك الخاصّ بنا، ويجب أن يكون حساب الفيسبوك مفتوح على الجهاز.
  • ندخل اسم المستخدم، وكلمة السر في حالة استخدمنا البريد الإلكترونيّ، ونقوم بملء كافّة المعلومات لتكون على الصفحة الشخصية، ونضغط على كلمة تم أو Done، وهكذا يصبح لدينا حساب على تطبيق الإنستغرام.


كيفيّة تحميل صورة على الإنستغرام

  • نثبت البرنامج على الجهاز الخاص بنا.
  • نختار أي صورة نريدها من الجهاز.
  • نضغط على كلمة المشاركة، وتكون موجودة في أعلى الصفحة، ونحدّد دقّة الصورة، ونختار أفضل دقّة نريدها، ونضغط على كلمة مشاركة التي تكون في أسفل الصفحة، وبشكلٍ تلقائي ستظهر لدينا عدّة خيارات، ومن هذه الخيارات الإنستغرام، نضغط على هذا الخيار.
  • ننتقل لتطبيق الإنستغرام، ونضيف للصورة التأثير الذي نريده، والمعلومات التي نريد كتابتها على الصور.
  • نضغط على كلمة نشر.


مميّزات الإنستغرام

  • يسهل عملية التواصل، مع من نريد من الشخصيات التي نفضّلها، سواء كانت فنية، أو سياسية، وغيرها الكثير.
  • يسهل من عملية متابعة الأحداث التي تحصل حول العالم.
  • الاستفادة من النصائح التي يتم نشرها عليه، والتوصيات، والكتب، وغيرها الكثير.
  • حول العالم إلى شبكة صغيرة، يتم عبرها التواصل بين كافة أجناس الناس.


عيوب الإنستغرام

  • كشف عن الحياة الشخصية للشخص، ومن الأفضل أن تبقى هذه الأمور مخفية.
  • الإدمان على الإنستغرام، وتضيع الوقت، وعدم استثماره في أمور مفيدة.
  • نشر بعض المستخدمين أموراً مسيئة للدين، وانعدام الرقابة عليه.