عناصر الدرس النموذجي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٨ ، ٢٤ يوليو ٢٠١٨
عناصر الدرس النموذجي

الحصة النموذجية

الحصة النموذجية هي الحصة التي يتم فيها اختيار أنشطة مختلفة، بحيث توزّع هذه الأنشطة على نحو أربعين دقيقة تقريباً، كما يجب أن تكون مناسبة للأهداف والنتاجات التي يريد المعلم أن يحققها خلال هذا الوقت، كما يجب أن يوظف فيها المعلم الأساليب المناسبة التي تبعد الملل عن المتعلم، وتحفزه على المشاركة في العملية التعليمية.[١]


عناصر الدرس النموذجي

أهم العناصر التي يمكن أن تفيد في تحضير درس جيد:[٢]

  • التخطيط الجيد: ويكون ذلك من خلال كتابة الأهداف بشكل صحيح، بحيث تكون هذه الأهداف متنوعة وشاملة لجميع المجالات المعرفية والانفعالية والنفسحركية.
  • الأساليب والاسترتيجيات: عند البداية بالإعداد لموضوع الدرس يجب اختيار استراتيجيات التعليم المناسبة للموضوع، كما يجب استخدام أدوات ومصادر التعليم بشكل الجيد.
  • الأنشطة المتنوعة: يجب مراعاة اشتراك جميع الطلبة في جميع الأنشطة المطروحة؛ إما من خلال العمل بشكل فردي، أو من خلال العمل ضمن مجموعات متكافئة ومتساوية.
  • أدوات التقويم الفعال: يجب اختيار أدوات التقويم التي تناسب الدرس، والتي يمكن من خلالها قياس مدى تعلم الطلبة.


نصائح لإعطاء درس نموذجي

هناك بعض الأمور التي قد ترفد الدرس وتعظم من إمكانية الاستفادة منه:[٣]

  • كتابة البيانات الرئيسية للدرس ومنها: عنوان الوحدة، وموضوع الدرس، ورقم الصفحة، وتاريخ اليوم، والصف، والشعبة.
  • عند عرض الدرس يجب أن يختار المعلم التهيئة، كما يجب توزيع الوقت بشكل جيد على الأهداف، بالإضافة إلى ضرورة التأكد من صحة المادة العلمية المعطاة للطلبة.
  • اختيار مجموعة من الأفكار الإبداعية، وإثراء الفكرة الرئيسية للدرس من خلال طرح أفكار جديدة تغني الموضوع.
  • استخدام تقنيات التعليم والتكنولوجيا بالشكل الصحيح، حيث يكون المعلم قادراً على التعامل مع التكنولوجيا المتوفرة لديه.
  • إدارة الصف بشكل ناجح خلال عرض الدرس، وذلك لأنّ الإدارة الصفية الناجحة والقدرة على حل المشكلات الطارئة من أهم أسباب نجاح الحصة الصفية.
  • توزيع الأسئلة بين الطلاب بشكل يضمن مشاركة كل الطلاب على اختلاف مستوياتهم التحصيلية ومستويات ذكائهم.
  • التواصل الحيوي بين الأستاذ والتلاميذ، فالمعلم الناجح يحبه الطلبة، ويرغبون في التقرب منه، ولا يخافون منه، وإنما يحترمونه، ويقلدون صفاته الحسنة، الأمر الذي يجعل الدرس أكثر إثارة ومتعة.
  • القدرة على التعامل مع أدوات التقويم والواجبات، واختيار أسئلة واضحة وغير معقدة، ومناسبة لموضوع الدرس، وتوزيعها بشكل مناسب على الوقت والطلبة.
  • تعزيز الطلاب بشكل فوري، يمكن استخدام التعزيز اللفظي من خلال استعمال كلمات المدح والثناء على الطلبة، أو استخدام التعزيز المادي من خلال منحهم الهدايا البسيطة، فالتعزيز عنصر أساسي في الحصة التعليمية؛ لما له من أثر عظيم على نفوس الطلبة، وتشجيعهم على البحث، والاستمرار في التعلم.
  • الحصول على تغذية راجعة مناسبة للطلاب، وذلك من خلال اختيار واجب أو تكليف منزلي مناسب للطلاب، ومناسب لمحتوى الدرس.


المراجع

  1. "Preparing Lesson Plans", www.teachercertification.org, Retrieved 20-7-2018. Edited.
  2. "FORMATS AND ELEMENTS", linguistics.byu.edu, Retrieved 26-6-2018. Edited.
  3. "How to Write a Lesson Plan: 5 Secrets of Writing Fantastic Lesson Plans", BusyTeacher.org, Retrieved 26-6-2018. Edited.