عيد الاتحاد في دولة الإمارات

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٧ ، ١٣ مارس ٢٠١٧
عيد الاتحاد في دولة الإمارات

دولة الإمارات المتحدة

دولة الإمارات العربية المتحدة هي دولة تتكون من سبع إمارات لكلّ منها خصائص وسمات معينة، حيث تنصهر العديد من الجنسيات والثقافات والعادات والتقاليد حتى تعمل معاً بانسجام وتناغم للعيش بمستوى يوازي مستوى المعيشة في أرقى دول العالم، وتتميز دولة الإمارات العربية بقدرتها على محاكاة القيم التقليدية الشرقية القديمة والتكنولوجيا الغربية الحديثة في آنٍ واحد.


مؤسس دولة الإمارات

إنّ مؤسس دولة الإمارات العربية هو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والذي سعى لتحقيق تطور في شتى مجالات الحياة في إماراتها السبع، واستمر على نهجه من بعده الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة لتحقيق إنجازات ممرموقة في المجتمع الدولي، وإقامة شراكات تجارية واقتصادية، وعلاقات سياسية ودية مع مختلف القارات والفئات.


عيد الاتحاد في دولة الإمارات

تحتفل دولة الإمارات العربية في اليوم الثاني من ديسمبر من كل عام بالعيد الوطني تخليداً لذكرى قيام اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث أٌعلن عام 1971م عن اتحاد ست إمارات هي أبوظبي، ودبي، وأم القيوين، والشارقة، والفجيرة، وعجمان، وبعد عام من هذا الإعلان انضمت إمارة رأس الخيمة إلى الإمارات الستة السابقة.


قصة اتحاد دولة الإمارات

ارتفع علم دولة الإمارات العربية المتحدة لأول مرة في التاريخ في اليوم الثاني من ديسمبر عام 1971م بمنطقة تُسمى الجميرا في دبي، وبذلك تم إعلان قيام الدول الإتحادية التي جاءت كنتيجة لمبادرات دامت مدة أربع سنوات، وعلى وجه الخصوص في 18 فبراير سنة 1968م بيَّن الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم إتحاد إمارتي أبوظبي ودبي كبداية لإتحاد بقية الإمارات، وفي 27 فبراير 1968م اجتمع أمراء وحكام الإمارات السبعة الآتية: أبوظبي، ودبي، وأم القيوين، ورأس الخيمة، والفجيرة، والشارقة، وعجمان، وانضم إليهم أيضاً حكام قطر والبحرين لدراسة فكرة قيام إتحاد جميع الإمارات السابقة.


تم تشكيل عدة لجان هي المجلس الأعلى والمجلس التنفيذي والأمانة العامة لاتخاذ قرارات بشأن اتحاد الإمارات، وفي الدورة التي عقدت بين 21 - 25 أكتوبر عام 1969م تم انتخاب الشيخ وايد بن سلطان آل نهيان رئيساً للاتحاد لمدة عامين، وتمَّ اختيار الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم نائباً للرئيس لمدة عامين أيضاً.


في عام 1971م اجتمع حكام الإمارات السبع لتبادل المشورات والتعرف على وجهات النظر والآراء المختلفة من أجل تحقيق التكامل والأمن والاستقرار في أجزاء العالم السبعة، وبالفعل وقع الحكام على وثيقة دولية تنص وتعلن بقيام دولة الإمارات العربية المتحدة، وتمَّ إصدار دستور لتنظيم شؤون الدولة، ورغم أنّ إعلان وتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة يعود إلى سنة 1971م إلا أنّ الإمارات لها تاريخ عريق يرجع إلى آلاف السنين بسبب موقعها المميز والتاريخي، فهي الرابط التجاري بين الجزيرة العربية والقارة الآسيوية، وجزء لا يتجزأ من الدولة الأموية الإسلامية القديمة.