فوائد إعادة تدوير الورق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٨ ، ٤ أبريل ٢٠١٧
فوائد إعادة تدوير الورق

إعادة تدوير الورق

تُعرف عملية إعادة تدوير الورق على أنّها مجموعة العمليات التي يتم فيها تحويل الورق المستعمل والمستهلك إلى ورق جديد قابل للاستعمال مجدداً، فقد لجأ الإنسان لابتكار هذه العملية لسد النقص في كميات المواد الأساسية التي يستخدمها في تصنيع الورق، والتي تتمثل في: البلاستيك والمطاط، وما يشار إليه أنّ هذه الفكرة بدأت خلال الحربين العالميتين الأولى والثانية، ثمّ مع مرور الوقت باتت إحدى أهم الوسائل المتبعة في التخلص من النفايات الصلبة؛ وذلك لما تزود للإنسان من فوائد في مجالات عديدة، وفي هذه المقال سنعرفكم على فوائد إعادة تدوير الورق، بالإضافة إلى ذكر مراحل هذه العملية.


فوائد إعادة تدوير الورق

  • المحافظة على البيئة، إذ يتم الاستفادة من النفايات الصلبة والتي أبرزها الورق بطرق صحيحة بعيداً عن اتباع الطرق الأخرى التي قد تسبب تلوث البيئة، والتي تتمثل في الحرق، والدفن.
  • الحفاظ على الثروات الطبيعية، والتي أبرزها الغابات، إذ يساهم إعادة تدوير الورق في خفض مستويات استهلاك الألياف والأخشاب المستخدمة في عملية صنع الأوراق، كما أنّ الحفاظ على الثروة النباتية يساهم في تخليص البيئة من الشوائب والملوّثات عن طريق امتصاص عنصر الكربون الموجود في الجو.
  • توفير المجهود والمال المبذولين في التعامل مع الورق، إذ يحتاج التخلص من هذه النفايات فترةً زمنية طويلة، كما يتطلب نفقات كبيرة.
  • إيجاد فرص عمل لعدد كبير من الأشخاص الذين يعانون من مشكلة البطالة.
  • تشجيع عدد كبير من الأفراد على الإطلاع والقراءة، إذ إنّ انخفاض أسعار منتجات الأوراق المعاد تصنيعها يعطي فرصة للطبقات الاجتماعية الدنيا التي لا تستطيع شراء الكتب أو المجلات الغالية للتثقيف والقراءة.
  • تعزيز الحس البيئي بين أفراد المجتمع.


مراحل إعادة تدوير الورق

الجمع

يتم في هذه المرحلة تجميع النفايات الورقية من المنازل والمؤسسات والهيئات والمدارس وغيرها.


الفرز

يتم فصل الأوراق القابلة لإعادة التدوير عند الأوراق الأخرى غير القابلة لإعادة التدوير من جديد.


التقطيع

يتم تقطيع الأوراق إلى أجزاء صغيرة متناسقة بوساطة ماكينات مخصصة لذلك.


الغسيل الكيميائي

يُوضع الورق المقطع داخل أحواض مائية؛ من أجل غسله من مادة الحبر الموجودة عليه.


الخلط

يوضع الورق المبلل في جهاز يعرف باسم الخلط، إذ إنّ مهمته خلط الأوراق المبللة مع بعضها للحصول على عجينة الورق.


الغسيل

توضع عجينة الورق داخل جهاز الغسيل الآلي من جديد للتخلص من الشوائب الموجودة بها سواء كانت معدنية أم خشبية أم بلاستيكية أم بقايا صمغية.


الكبس والعصر

توضع العجينة في المكبس، إذ يتم كبسها أو ضغطها لدرجة سمك الورق، ثمّ يتم عصرها وتصفيتها من الأحبار وبقايا المياه، ثمّ بعد ذلك تصبح عجينة الورق على شكل ورقة متصلة وممتدة.


التجفيف والتشكيل

تعدّ هذه المرحلة المرحلة الأخيرة والنهائية في عملية إعادة تدوير الورق، حيث يتم فيها تجفيف الورق بوساطة مجفف حراري، ثمّ يُشكل الورق على شكل أسطوانة مكوّنة من مجموعة من الأوراق ذات مقاسات، وأحجام، ولفات متعددة حسب المرغوب والمطلوب لمعامل ومصانع المنتجات الورقية.