فوائد الأثمد للعين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥١ ، ١٩ يونيو ٢٠١٦
فوائد الأثمد للعين

الأثمد

الأثمد أحد أشهر أنواع الكحل العربي، وهو كحلٌ أصيلٌ يُستخرج من حجر الأثمد الذي يَنتشر في بلاد الشام، وبلاد المغرب العربي، وأصفهان، وقد وَرَد ذِكرُ الأثمد في الحديث النّبوي الشريف، حيث قال عليه الصلاة والسلام: (إنّ مِنْ خَيْرِ أَكْحَالِكُمُ الاِثْمِدَ إنّهُ يَجُلُو الْبَصَرَ وَيُنْبِتُ الشّعَرَ)، حيث كان الرسول عليه الصلاة والسّلام يُكحل عينيه الاثنتين بكحلِ الإثمد، لما له من فوائد عظيمةٍ، والجدير ذكره أنّ استخدام كحل الأثمد لا يَقتصر على النّساء فقط، بل يَستخدمه الرّجال، ويُستخدم للأطفال أيضاً.


يتكون الأثمد من تركيبةٍ كيميائيةٍ فريدةٍ، فالأثمد في الأصل حجر، ولونه أسود ضاربٌ للحُمرة، ويَتركب من العديد من المواد الفعّالة مثل الأنتموان، وخامس سلفور الأنتمون، وثالث سلفور الأنتمون، والعديد من المُركبات العضوية مثل: الفؤادين، والغلوكانتيم، والإنتامالين، كما يحتوي على العناصر المعدنية مثل: الصوديوم، والبوتاسيوم، ويجب عند شراء الأثمد التمييز بين الأثمد الأصلي والمغشوش، فالأثمد الأصلي يكون هشاً ولامعاً.


فوائد الأثمد للعين

للأثمد فوائدٌ كثيرةٌ للشعر والعين، ومن أهم فوائده للعين ما يلي:

  • يُنبت الرّموش ويجعلها أكثرَ طولاً، وكثافةً، وجمالاً.
  • يُحافظ على صحة العينين.
  • يُزيل الأوساخ والأتربة التي تَدخل إلى العين، ويَقضي على الجراثيم والميكروبات التي تُسبب الأمراض للعين.
  • يَجعل العين أكثرَ جمالاً وجاذبيةً.
  • يقوي النَّظر ويُزيل ضعف العينين، ويُحسّن الرّؤية بشكلٍ عام.
  • يُعالج التهابات العينين، ويُقلل من التَّحسس الذي يُصيبهما.
  • يُعالج التَّقرحات التي تَحدث في العين نتيجة الإصابات والالتهابات، ويمنع إصابة العينين بالعدوى.
  • يُنقي لون ملتحمة العين، ويزيل منها الاحمرار، ويجعلها بيضاء نقيةً.
  • يزيل احتقان العينين، ويقضي على مُسبب الاحتقان، مما يقلل من احتمالية ظهور الهالات السوداء حول العينين.
  • يَعمل كحامٍ وواقٍ للعين من أي هجومٍ طفيلي، سواء كان الهجوم بكتيرياً أو فيروسياً، لأنه يقوي مناعتها.
  • يُفيد في تقوية النظر في مرحلة الشيخوخة التي يرافقها ضُعف في البصر.
  • يُعالج فرط إفراز الدّموع، ويُنظم نُزول الدّمع من القنوات الدمعية.
  • يزيل غشاوة العينين، ويخلّصها من ضبابية الرّؤية.
  • يُوقف أي نزيفٍ داخليٍ يحدث في العين.
  • يدخل في العديد من الصناعات الدّوائية للعين.
  • يزيد من نور العينين.
  • يعالج ارتخاء أجفان العينين، ويعمل على إعادتهما لِحالتهما الطبيعية.
  • يُعقم جروح العين وينقيها من الجراثيم والأوساخ والغبار.
  • يُساعد في تكثيف شعر الحاجبين، وتحفيز نموهما.
  • لا يُسبب أي نوعٍ من التحسس أو التهيج للعين، على عكس أنواع الكحل الصناعية، التي تُسبب الكثير من الأعراض الجانبية للعين، وقد تُسبب التهابهما، واحمرار لونهما.