فوائد التقشير الكريستالي للبشرة

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٥ ، ٢٨ أكتوبر ٢٠١٨
فوائد التقشير الكريستالي للبشرة

معالجة عيوب البشرة

يساعد التقشير الكريستالي (بالإنجليزية: Microdermabrasion) على علاج عيوب التي تظهر على سطح البشرة، كما يعالج الطبقة الخارجية للجلد. وتشير الجمعية الأمريكية لجراحي التجميل إلى أنه يتم توصيل علاج التقشير الكريستالي عبر جهاز محمول باليد، إذ يرسل بلورات دقيقة فوق سطح الجلد، تساعد على تقشير الطبقة السطحية لخلايا الجلد الميت من خلال التقشير اللطيف، مما يمنح البشرة النضارة، والحيوية. كما يرتبط علاج التقشير الكريستالي بعلاج مجموعة من المشاكل الجلدية المرتبطة بالشيخوخة، فبحسب مركز جامعة روتشستر الطبي، فإنه يساعد على علاج البقع الناتجة عن التعرض لأشعة الشمس، والتصبغات، كما يساعد على علاج مشاكل البشرة الدهنية، كآثار حب الشباب التي تظهر على البشرة.[١]


تحفيز الدورة الدموية

يحفز علاج التقشير الكريستالي الدورة الدموية الموجودة في الجلد، كما يعزيز نقل الأكسجين والمواد المغذية إلى الخلايا، بالإضافة إلى دوره في إزالة السموم من البشرة، مما يعيد الحيوية والصحة للبشرة.[٢]


تحسين لون البشرة وزيادة نضارتها

يساعد التقشير الكريستالي على تقشير البشرة بعمق، من ما يساعد على تحسين لون البشرة، وزيادة نضارتها، ونعومتها ومن أول جلسة علاج. كما يمكن للتقشير الكريستالي أن يعمل على تخفيف الخطوط الدقيقة، والتجاعيد السطحية التي تغزو البشرة، بعد الخضوع لسلسلة من العلاجات التي يحددها الخبير المعالج، بالإضافة إلى دوره في منع أضرار الشمس، وتحسين مظهر البشرة المصابة بآثار حب الشباب، والمسام الواسعة. ويمنع استخدام التقشير الكريستالي للأشخاص الذين يعانون من التهاب البشرة، أَو من حب الشباب المتهيجة، إذ يمكن أن يتسبب العلاج بآثار عكسية، ويمكن أن يساعد العلاج عند بعض الأشخاص على تفتيح فرط تصبغ البشرة بعد الشفاء من الالتهاب، أو بعد أن تشفى البشرة من الإصابة بحب الشباب الملتهبة.[٣]


المراجع

  1. LISA SEFCIK PARALEGAL (JULY 18, 2017), "Benefits of Microdermabrasion"، www.livestrong.com, Retrieved 24/10/2018. Edited.
  2. "10 Benefits of Microdermabrasion", thebeautyclinic.co.nz, Retrieved 24/10/2018. Edited.
  3. Angela Palmer , Casey Gallagher (July 27, 2018), "The Benefits and Limits of Microdermabrasion"، www.verywellhealth.com, Retrieved 24/10/2018. Edited.