فوائد التين للحامل والجنين

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٥٣ ، ١٤ يونيو ٢٠١٦
فوائد التين للحامل والجنين

التين

هو من النباتات المعروفة والمشهورة منذ القدم والّذي ينتمي إلى رتبة الورديّات والفصيلة التوتيّة، ويحتوي على كلٍ من البوتاسيوم، وفيتامين ب، والفسفور، والزنك، والألياف الغذائية، والكربوهيدرات، وسكر الديكستروز، وفيتامين أ، والسعرات الحرارية، والبروتينات، والحديد، والدهون، والكالسيوم، والنحاس، وفيتامين سي، وحمض الفوليك، وأكثر الدول التي تزرعه بلاد فارس، وليبيا، وفلسطين، وسوريا، ولبنان.


فوائد التين للحامل

للتين فوائد عديدة لصحة الحاما نورد منها ما يلي:

  • يعالج القروح الّتي تحدث في الفم والتي تتعرّض لها المرأة الحامل أثناء حملها.
  • يعالج الاضطرابات الناتجة عن الدورة الشهرية.
  • يغذي شعرها ويكافح تساقطه.
  • يقي جسمها من فقر الدم.
  • يعزز جهاز المناعة في جسمها، كما أنّه مدر لحليب الأم المرضعة.


فوائد التين للجنين

  • ينتج الخلايا الحمراء في الدم الّتي تعمل على نمو مخ الجنين بشكل سليم وسريع، وأيضاً يساعد في نمو حبله الشوكي.
  • يساعد على نمو جسمه بشكل سليم.


فوائد التين الصحيّة

له فوائد كثيرة منها: يحافظ على صحة القلب من الأمراض، وينشط الدورة الدموية في الجسم، ويطرد الغازات، ويقلل من مستوى ضغط الدم المرتفع، ويليّن المعدة ويعالج آلامها، ويدرّ البول، كما أنّه يعالج التهاب الحنجرة والأنف، ويهدئ الأعصاب، ويقي الرّئة من الأمراض، وينشط الدماغ، ويغسل الطحال ويعالج تضخمه، ويخفف من آلام المفاصل والتهابها، وأيضاً يعد مضاداً لأمراض السرطان، ومدراً للطمث، وينشط الأمعاء ويعالج كسلها، ويقلل من حموضة الجسم.


أيضاً من فوائده معالجة الربو، والسعال، والزكام، والرشح، والرعاش، ويكافح مرض البواسير ويعالجه، ويعطي الكبد الحيوية والنشاط ويقويه، ويفتت الحصو المتراكم على الكلى، ويساعد على زيادة الوزن، ويعالج الأمراض النفسية ويذهب كلاً من التوتر والإحباط والخوف والتعب والقلق.


كما أنه يعالج التهاب القصبة الهوائية والفالج والبهاق ومرض النقرس المعروف بداء الملوك والتهاب اللثة، ويعتبر مفيداً جداً للمرضى الذين يعانون من مرض ارتفاع السكر، ويزيل الثالول، ويذهب العطش، ويطرد السموم والفضلات خارج الجسم، ويعمل على إزالة الحبوب والبثور من البشرة ويساعد في ترطيبها ويجعلها ناعمة.


أضرار التين

إنّ تناول التين بكميّات كبيرة يسبب العديد من الأضرار الّتي تتمثل في أنّه يسبب كلاً من الألم الشديد في المعدة والثقل فيها، ويسبب الغازات، والحساسية في حالة التعرّض إلى أشعة الشمس، ويقلل من نسبة السكر في الجسم، كما أنّه يؤدّي إلى النزيف في المهبل عند المرأة وفي المستقيم عند الرجال، ويسبب انسداداً في الامعاء وذلك بسبب بذوره الّتي يصعب هضمها بكل سهولة.