فوائد الخضار للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٩ ، ٣١ مارس ٢٠١٩
فوائد الخضار للحامل

فوائد الخضار للحامل

يعتبر اتباع نظام غذائيّ صحيّ خلال فترة الحمل هو أمراً بالغ الأهمية لضمان صحة كلّ من الأم والجنين. ويمكن الحصول على العناصر الغذائيّة التي تحتاجها الأم من خلال تضمين النظام الغذائيّ كلّ المجموعات الغذائيّة، بما في ذلك الفواكه، والخضراوات، والخبز، والحبوب، ومصادر البروتين، ومنتجات الألبان. وفيما يأتي الفوائد الصحيّة للخضار خلال فترة الحمل:[١]

  • تُعدّ مصدرًا غنيًّا بفيتامين ج، حيث تحتاج النساء الحوامل إلى ما لا يقل عن 70 ملليغرام من فيتامين ج يوميًا.
  • تُعدّ مصدرًا غنيًّا بحمض الفوليك وخاصةً الخضراوات ذات الأوراق الخضراء الداكنة، حيث يجب على الحوامل تناول 0.4 ملليغرام من حمض الفوليك يوميًا من أجل منع إصابة الجنين بعيوب الأنبوب العصبيّ.
  • تُعدّ مصدرًا للعديد من العناصر الغذائيّة المهمة لصحةِ الحامل، مثل: فيتامين ك، وفيتامين أ، والكالسيوم، والحديد، والفولات، والبوتاسيوم. [٢]
  • تمتلك خصائص مضادة الأكسدة، وتحتوي على مركبات نباتيّة تُفيد الجهاز المناعيّ والهضميّ.[٢]
  • تمنع الإصابة بالإمساك نتيجة محتواها العالي من الألياف.[٢]
  • يرتبط استهلاك الخضراوات الورقيّة الخضراء بانخفاض خطر انخفاض وزن الجنين عند الولادة.[٢]


أطعمة مفيدة للحامل

يحتاج جسم الأم خلال فترة الحمل إلى عناصر غذائيّة وفيتامينات إضافية، كما تزداد احتياجاتها اليومية من السعرات الحرارية، لذلك فمن الضروري اتباع نظام غذائيّ صحيّ خلال فترة الحمل، وفيما يأتي أهم الأطعمة التي يمكن إدخالها إلى النظام الغذائيّ:[٢]

  • الحليب ومنتجات الألبان: إذ تحتوي على البروتين، والكالسيوم، والبروبيوتيك الذي يعمل على تقليل خطر حدوث مضاعفات الحمل.
  • البقوليات: وهي مصادر غنيّة بالفولات، والألياف، والعديد من العناصر الغذائيّة الأخرى التي تَمنع خطر حدوث مضاعفات للجنين.
  • البطاطا الحلوة: تُعدّ مصدرًا جيدًا للبيتا كاروتين الذي يتمّ تحويله إلى فيتامين أ في الجسم، وهو فيتامين مهم لنمو وتطور الجنين.
  • السلمون: إذ يحتوي على أحماض الأوميغا3 الدهنيّة، والتي تُعدّ مهمة لتطوير الدماغ والعين لدى الجنين.
  • البيض: إذ يحتوي على الكولين، وهو عنصر غذائيّ أساسي لدعم صحة وتطور دماغ الجنين.
  • البروكلي والخضار الورقيّة: تُعدّ مصدرًا غنيًّا بالألياف، وهي مهمة لمنع الإمساك للحوامل.
  • اللحوم الخالية من الدهون: وهي مصدرًا جيدًا للبروتين عالي الجودة، وتُعدّ مصدرًا غنيًّا بفيتامينات ب، والحديد، والكولين.
  • زيت كبد السمك: وهو غنيّ جدًا بأحماض الأوميغا3 الدهنيّة، وفيتامين د، وفيتامين أ.
  • التوت: إذ يحتوي على الماء، والكربوهيدرات، والألياف، والفيتامينات، ومضادات الأكسدة، والمركبات النباتيّة المهمة للحامل.
  • الحبوب الكاملة: تُعدّ مصدرًا غنيًّا بالألياف، والفيتامينات، والمركبات النباتيّة، والمغنيسيوم.
  • الأفوكادو: إذ يحتوي الأفوكادو على كمياتٍ عاليةٍ من الأحماض الدهنيّة الأحادية غير المشبعة والألياف، والفولات، والبوتاسيوم. وقد يُحسن من صحة الجنين وتخفيف تشنجات الساق الشائعة لدى النساء الحوامل.


أطعمة يُنصح بتجنبها للحامل

يُنصح بتجنب بعض أنواع الأطعمة خلال فترة الحمل؛ لأنّها يمكن أنّ تؤدي إلى الإصابة بالمرض، أو أنّها تؤذي الجنين. وفيما يأتي أهمها: [٣]

  • بعض أنواع الأجبان: مثل الجبن الأزرق الدانماركيّ، وجورجونزولا، وروكفور، والأجبان الطرية لأنّها قد تحتوي على بكتيريا تُسمى الليستيريا، التي يمكن أنّ تؤدي إلى الإجهاض أو إصابة الجنين بالمرض الشديد. لذلك يُنصح بتناول أنواع الجبن المطهوة فقط.
  • البيض: وذلك بحال كان البيض نيء أو مطهو بشكلٍ غير جيد، فيُنصح بتجنبه لمنع خطر التسممّ الغذائيّ بالسالمونيلا، الذي يؤدي إلى الإسهال والقيء.
  • اللحوم النيئة أو المطهوة بشكلٍ غير جيد: وذلك لتجنب خطر الإصابة بداء المقوسات (بالإنجليزية: Toxoplasmosis)، وهو عدوى ناتجة عن طفيليّ موجود في اللحوم النيئة وغير المطهية جيدًا، وحليب الماعز غير المبستر، والتربة، ومخلفات القطط، والمياه غير المعالجة، والتي يمكن أنّ تؤثر على صحةِ الجنين.
  • الكبد: يُنصح بعدم تناوله بكثرة؛ لأنّه يحتوي على فيتامين أ بنسبةٍ عالية.
  • بعض أنواع الأسماك: كسمك القرش، وسمك أبو سيف، أو مارلن، أو التونا؛ وذلك لأنّها تحتوي على الزئبق الذي قد يؤثر على الجهاز العصبيّ للجنين.


مراجع

  1. "Diet During Pregnancy", americanpregnancy.org, Retrieved 15-3-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "13 Foods to Eat When You’re Pregnant", www.healthline.com, Retrieved 15-3-2019. Edited.
  3. "Foods to avoid in pregnancy", www.nhs.uk, Retrieved 16-3-2019. Edited.