فوائد الرزنة الخضراء

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١٦ ، ١٩ مارس ٢٠١٧
فوائد الرزنة الخضراء

الرزنة الخضراء

الرزنة الخضراء، عبارة عن نبات عشبي ينمو بكثرة في منطقة الجزيرة العربيّة، تطحن أغصانها وحبيباتها الصغيرة بشكل ناعم للحصول على مسحوق أخضر اللون، وتعرّف بعدة أسماء مثل القشعة، أو العشبة الخضراء، أو شجرة الحمل، أو شجرة العوار، أو عشبة المدينة، وتستخدم بشكل أساسي لمعالجة الأمراض والحالات المتعلّقة بالدورة الشهرية، والحمل، والخصوبة.


فوائد الرزنة الخضراء

  • تنشّط المبايض وتفتح انسدادات الرحم.
  • تنظّم الدورة الشهرية عند النساء اللواتي يعانين من اضطراب موعد الدورة، من خلال تناول ملعقة منها على الريق أو اضافتها إلى الحليب مع العسل والحبة السوداء من أول أيام الدورة وحتى اليوم الخامس.
  • تفيد في علاج تأخّر الحمل.
  • تعالج التليّفات والتكيسات في الرحم والمبايض.
  • تنظّف بطانة الرحم وبشكل خاص في حال كانت سميكة.
  • تخلص الرحم من بقايا الدم المتجمّد والسوائل الضارة.
  • تساعد في التخلص من الكرش والدهون.
  • تزيد حجم الأرداف وقوتها.
  • تستخدم للتسمين.
  • تستخدم في مرحلة النفاس بعد الولادة وفي حالات وفاة الجنين داخل الرحم لتطهير وتنظيف الرحم.
  • تستخدم كوسيلة لمنع الحمل في بعض الحالات النادرة.
  • تخفّف حدة الآلام الناتجة عن التهاب المفاصل الروماتويدي.


طريقة استخدام الرزنة الخضراء

ينصح بعمل فحص حمل قبل البدء باستخدام العشبة؛ لأنّ لها خصائص تحفّز انقباض جدار الرحم، وبالتالي تسبّب الإجهاض، وفيما يأتي طريقة استخدام العشبة:

  • ضعي ملعقة صغيرة من مسحوق الرزنة الخضراء في كوب من الحليب الساخن واخلطي المكوّنات بشكل متجانس، ومن ثمّ اشربي المزيج صباحاً على الريق.
  • تناولي ملعقة صغيرة من مسحوق الرزنة الخضراء مساءً، مع كوب من المشروب الساخن أو الشوربة الدافئة.
  • تناولي ملعقة من الرزنة الخضراء صباحاً ومساءً، واشربي بعدها مشروباً ساخناً لأنّ مذاقها مرّ.
  • امزجي ملعقة من الرزنة الخضراء، مع ملعقة من الحبة السوداء، والعسل الطبيعي، وتناول المزيج يومياً قبل النوم.


ملاحظات لاستخدام الرزنة الخضراء

  • من الطبيعي نزول الدم بغزارة عند استخدام الرزنة الخضراء، وقد يرافقه نزول قطع كبيرة من الدم المتجمّد.
  • لا بد من إجراء فحص حمل بشكل دوري أثناء استخدامها.
  • تبدأ العشبة بفعاليتها بتنظيم الدورة وتنظيف الرحم بعد ثلاث دورات تقريباً، وقد تحتاج لفترة أطول خاصة إذا كانت بطانة الرحم سميكة.
  • من الطبيعي الشعور بألم ونغزات في المبايض عند تناولها.


تحذير: ينصح بعدم استخدام أي أعشاب لمعالجة الأمراض دون استشارة الطبيب، كما ينصح بعدم استهلاك العشبة بشكل مفرط، لتجنب حدوث أضرار صحية، ومراجعة الطبيب لمعالجة مشاكل الخصوبة وعدم الاعتماد على الأعشاب بشكل تام.