فوائد الرياح

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٣٩ ، ٢٥ مارس ٢٠١٦
فوائد الرياح

الرياح

الرياح من عناصر المناخ التي تحدد الحياة على سطح الأرض، فالرياح عبارة عن كتلٍ هوائيةٍ متحركةٌ من مكانٍ لآخر على سطح الأرص، وتختلف شدتها حسب اختلاف الضغط الجوي في المناطق التي تمر بها؛ حيث تنتقل من منطقةِ الضغط الجوي المرتفع إلى منطقة الضغط الجوي المنخفض.


أنواع الرياح

تنقسم هذه الرياح إلى عدة أنواعٍ منها:

  • الرياح الدائمة التي تهب على مدار العام.
  • الرياح الموسمية التي تهب في أوقاتٍ محددةٍ من السنة بسبب اختلاف الضغط الجوي بين فصلي الشتاء والصيف.
  • الرياح المحلية وهي التي تهب على مناطق محددةٍ من الأرض نتيجة اختلاف التضاريس فيها ولا تستمر لفتراتٍ طويلةٍ.
  • الرياح اليومية وهي التي تحدث بشكلٍ يومي وبطريقةٍ منتظمةٍ مثل نسيم البر والبحر ونسيم الوادي والجبل.


أهمية الرياح

لم يخلق الله تعالى شيئاً في هذا الكون إلّا وكان له دورٌ فاعلٌ في المحافظة على اتزان هذا الكون وحماية الوجود الإنساني، قال تعالى: ((اللَّهُ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَيَبْسُطُهُ فِي السَّمَاء كَيْفَ يَشَاء وَيَجْعَلُهُ كِسَفًا فَتَرَى الْوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خِلَالِهِ فَإِذَا أَصَابَ بِهِ مَن يَشَاء مِنْ عِبَادِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِرُونَ * وَإِن كَانُوا مِن قَبْلِ أَن يُنَزَّلَ عَلَيْهِم مِّن قَبْلِهِ لَمُبْلِسِينَ * فَانظُرْ إِلَى آثَارِ رَحْمَتِ اللَّهِ كَيْفَ يُحْيِي الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا إِنَّ ذَلِكَ لَمُحْيِي الْمَوْتَى وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ)).


فوائد الرياح المتعددة

  • المحافظة على درجة حرارة سطح الأرض؛ فكما هو معروفٌ عندما يسخن الهواء القريب من سطح الأرض يخف وزنه ويرتفع للأعلى، فيحل محله هواءً بارداً يخفف من حرارتها، فلولا هذه الحركة لزادت درجة حرارة الأرض سنةً بعد سنةٍ لتصبح في الآخر محرقةً لكل ما يقترب منها فتنعدم الحياة عليها.
  • نقل مادة اللقاح بين النباتات حيث تنتج ذكور النباتات مادة اللقاح المسؤولة عن تلقيح النبات الأنثى، ولكن لولا الرياح لبقيت مادة اللقاح عند النبات الذكر ولما حصل تلقيح للنبات الأنثى وبذلك تموت النباتات ويهدم كل ما يعتمد عليها.
  • نزول المطر، فعندما ترتفع الرياح الدافئة إلى طبقات الجو العليا الباردة فإنها تتكاثف ويتساقط المطر.
  • تحريك السفن في البحار والمحيطات، حيث لا بد من وجود الهواء لإتمام عملية الاحتراق التي تعتمد عليها وقود هذه السفن.
  • الرياح مصدر من مصادر الطاقة البديلة الدائمة والمتجددة والنظيفة، فعندما يتم تسليط الرياح على التوربينات فإنها تولِّد الطاقة الكهربائية، كما أنها تعتبر صحيةً لعدم انطلاق الغازات والمخلفات السامة منها.
  • نقل الغبار والأتربة وتفتيت الصخور وترسيبها في أماكن اصطدامها بها، وبالتالي تشكيل الرسوبيات التي تعتبر مظهراً جمالياً نتيجة الأشكال الهندسية الجميلة التي تنتج، وفي نفس الوقت لهذه الرياح دورٌ في عمليات حت الصخور التي تكون في طريقها فتشكل أيضاً المناظر الجميلة مثل الموائد الصخرية.