فوائد الطحالب للإنسان

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٠٣ ، ١٨ أغسطس ٢٠١٦
فوائد الطحالب للإنسان

الطحالب

الطحالب هي عبارة عن مجموعةِ متعضيات حيّة، تستطيعُ التقاطَ طاقة الضوء بواسطة عمليّة التخليق أو البناء الضوئيّ، والتي تُحوّلُ الموادّ غير العضويّة: "الماء و ثاني أكسيد الكربون" إلى موادّ عضويّة: "السكريّات" تختزنُ فيها الطاقة. كما أنّ الطحالبَ تدلُّ على مجموعة من النباتات المتنوّعة، والتي تنتمي إلى ما يزيدُ عن 20000 نوعٍ، وتتواجدُ بأشكالٍ متعدّدة ومختلفة من حيث: الهيئة، والحجم، وطريقة العيش.


خصائص الطحالب

أجمع علماءُ النبات على أنّ مفهوم الطحالب يدلُّ على مجموعاتٍ نباتيّة تشتركُ في خصائصَ معيّنة، من أهمِّها:

  • أنّ الطحالب لا تمتلك جذوراً، ولا سيقاناً، ولا حتّى أزهاراً، ولا أوراقاً، حقيقيّة، بل هي مجموعة خلايا مع بعضها البعض.
  • تعيش في الماء سواءً في البحار أو المياه العذبة.
  • تحتوي على الكلوروفيل، أو كما يُطلق عليه اسم "اليخضور"، وهي مادّة مهمّة لغذاءِ النباتات وبقائها حيّة.
  • تقوم بعمليّة التركيب أو البناء الضوئيّ.


الفوائد الصحيّة للطحالب

  • تزيدُ من مناعة الجسم.
  • تقي من الإصابة بالسرطان.
  • تَطرد سموم الجسم.
  • تُعالج اضطرابات الرؤية خلال فترة الشيخوخة، مثل: ضمور البقعة الشبكية، وتقي من العشى الليليّ.
  • تُساهم في معالجة تضخم الغدة الدرقية وتعالج نقص اليود.
  • تَعمل على تخفيفِ الوزن الزائد، من خلال قدرتها على زيادة نسبة عمليّة الأيض، ممّا يؤدي الى زيادة حرق الدهون.
  • تَزيد من طاقة الجسم وتعالج الإجهاد.
  • تُعالج مشكلة فقدان الذاكرة وتلف الأعصاب.
  • تُحارب الشيخوخة والضعف في طبقات الجلد.
  • تُخفّض من نوبات مرض الربو.
  • تُستخدم في علاج السل واضطرابات الكبد والطحال ومرض الزهري.
  • تكافح عدّة أمراض مثل: السكري، وتصلب الشرايين، وارتفاع ضغط الدم.
  • تحدّ من أعراض سنّ اليأس.
  • تقلّل من آلام الطمث وأورام المبايض والتوسّع في الرحم.
  • تُخفّف من التوترات النفسيّة، واضطرابات النوم، وتحسّن المزاجَ بشكل عامّ.


القيمة الغذائية للطحالب

تعتبرُ الطحالب مصدراً غذائيّاً جيّداً ، كونَها تحتوي على أغلب المعادن والأملاح، ولذلك يشبهونها بالدم، وعند تحليل حصة غذائيّة مليء ربع كوب طحالب مقطّعة، فهي تحتوي أعلى ما يزيد عن 400 مليلغرامٍ من مادة اليود، أي ما يعادلُ حاجة جسم الإنسان لمدّة ثلاثةِ أيام، وتحتوي على فيتامين فوليت ما نسبته 20% من حاجة الجسم اليوميّة، ونسب لا بأس بها من الحديد، والكالسيوم، والمغنيسيوم، وفيتامينات أخرى ضمنَ مجموعة فيتامين ب، كما أنّها غنية بموادّ كيميائية متعددة، ومن أهمّها ثلاثُ موادّ، هي:

  • لامينارين، وهي واحدة من السكريات العديدة التي تُخزّنُ الطحالبُ الطاقة فيها، وهي مفيدة جداً في الحدّ وعلاج أمراض الشرايين والقلب، من خلال قيامها بإحداث توازن في تجلط الدم.
  • فيوكودان، وتتركّزُ الكثيرُ من الفوائدِ فيها، وحولها تدورُ أغلبُ الدراسات الطبيّة في وقتنا الحاضر.
  • ألغانيت: وهي المواد الّلزجة التي تدخلُ في تركيبةِ جدران خلايا الطحالب.