فوائد القسط الهندي مع الحبة السوداء

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٣ ، ٢ أبريل ٢٠١٧
فوائد القسط الهندي مع الحبة السوداء

القسط الهندي والحبة السوداء

ينصح المتخصصون في مجال الطب التكميلي أو الطب البديل بمزج كميات محددة من مسحوق القسط الهندي والحبة السوداء، وذلك لتحقيق الاستفادة القصوى من خصائص كل منهما في علاج العديد من الأمراض، وللوقاية من عدد كبير منها، وذلك بفضل التركيبة الطبيعيّة المميزة لكل من هذه العناصر، علماً أنّ القسط الهندي أو كما يُطلق عليه في الميدان العلمي (Costus) هو أحد أهم الأنواع النباتية القسطية التي تندرج تحت خانة الزنجبيليات، بينما تعد الحبة السوداء أو كما يطلق عليها حبة البركة من النباتات التي تنتمي للفصيلة الحوذانية، وتحديداً لجنس الشونيز، ونظراً لأهمية كل منهما اخترنا أنّ نستعرض أبرز الفوائد التي تعود على الجسم من تناول مزيج القسط الهندي مع الحبة السوداء، فضلاً عن استعراض أبرز الفوائد العامة لكل من هذه النباتات.


فوائد القسط الهندي مع الحبة السوداء

  • يعتبر مزيج القسط الهندي مع الحبة السوداء من أفضل الطرق الطبيعيّة الكفيلة بعلاج العديد من الأمراض الجلديّة التي تصيب فئة كبيرة من الأشخاص، على رأسها كل من مرض الصدّفية والأكزيما، وما يرافق ذلك من العديد من الأعراض مثل الطفح الجلدي والحساسيّة والبقع والآثار التي يصعب التخلّص منها، فضلاً عن الحكّة المزعجة، حيث يمكن الحدّ من هذه المُشكلة من خلال مزج عشر غرامات من مسحوق جذور نبات القسط تحديداً، مع عشر غرامات من حبة البركة، وكمية مناسبة من العسل، مع الحرص على خلط المكونات مع بعضها البعض حتّى تتفاعل جيداً، وتطبيق المزيج فوق المناطق المُصابة والمتضرّرة لفترة مناسبة، وتكرار العمليّة للحصول على أفضل نتائج ممكنة.
  • يعالج مرض السكل، وخاصة ف يحال تمّ مزج كل من بذور الحبة السوداء، مع كمية مناسبة من مسحوق نبات القساط، وكميّة جيّدة من الحناء، مع الحرص على تناول نصف ملعقة صغيرة الحجم من هذا المزيج، بعد وجبة الإفطار والعشاء، مع الماء الفاتر.


يجدر بالذكر أنّ هذا المزيج ليس مناسباً للنساء الحوامل وخاصة في مراحل الحمل الأولى، حيث يزيد احتمالية الإجهاض، كما ويتفاعل بصورة سلبية مع الأدوية المضادة لتخثر الدم، ويزيد من سيلان الدم، مما يشكل خطورة على صحة الجسم.


الفوائد العامّة للقسط الهندي

يعد من أقوى العناصر الطبيعية المضادة للأمرض الجلدية، التي تنتج غالباً عن الجراثيم والفطريات والبكتيريا، ويرافقها العديد من المضاعفات المزعجة، بما في ذلك الإكزيما والصدفيّة.

  • يعالج الالتهابات العديدة، مثل التهاب الحلق، ومشاكل الصّدر، وخاصة في حال تمّ تناول ملعقة صغيرة الحجم من هذا المسحوق مرّتين يوميّاً.
  • يعالج الإسهال.
  • يعالج النقرس.


الفوائد العامة للحبة السوداء

  • تستخدم كغسول للمضمضة اليوميّة، للحفاظ على الصّحة الفمويّة، والوقاية من أمراض الأسنان.
  • تساعد على التخلّص من الوزن الزائد.
  • تعتبر من مدرات البول الطبيعيّة.