فوائد الكركم مع ماء الورد للجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٨ ، ٩ مارس ٢٠١٧
فوائد الكركم مع ماء الورد للجسم

مزيج ماء الورد والكركم

يعتبر مزيج ماء الورد والكركم خلطة سحرية فعالة في عالم الطبابة، والتجميل، والعناية بالجسم، لاسيما وأن ماء الورد يحتوي على العديد من الفيتامينات المهمة لجسم الإنسان؛ مثل مجموعة الفيتامينات: (D, C, E, B, A)، ومواد مضادّة للأكسدة؛ كمركب الفلافونويد، والزيوت الطيارة، والمواد العطرية المطهرة، فيما يحتوي الكركم أو الزعفران الهندي على العديد من العناصر الطبيعية التي تخلص الجسم من الخلايا السرطانية؛ مثل: مادة السيلينيوم وفيتامين د3، بالإضافة إلى وجود مادة كركيومين التي تحسن صحة الكبد.


يمكن الحصول على ماء الورد من المحلات التجارية، كما يمكن تحضيره منزلياً من خلال غمر بتلات الورد الطبيعية بماء الحنفية العادي، ونقعها داخل إناء محكم الإغلاق، ثم تعريضها لأشعة الشمس عدة أيام، أما الكركم فهو عبارة عن بودرة ناعمة لونها أصفر، تستخدم في الأصل كمادة منكهة للأطعمة، وتُباع جاهزة في المحلات.


فوائد الكركم وماء الورد للجسم

  • تخفيف آلام المغص.
  • الحد من حالات الإمساك، فقد أثبتت التجارب والدراسات أن مزيج الكركم وماء الورد يعمل كملين للفضلات.
  • إدارار الحليب بالنسبة للمرأة المرضع.
  • ضبط درجة حرارة الجسم بما يحول دون ارتفاعها أو انخفاضها عن المعدل الطبيعي.
  • تزكية رائحة الفم.
  • غسول للشعر، فهو يفتح لونه، ويزكي رائحته، ويخلص من التهابات فروة الرأس والقشرة.
  • تهدئة الأعصاب، وإعطاء الشخص شعوراً بالاسترخاء النفسي والراحة التامة.
  • علاج اضطرابات المعدة وآلام البطن.
  • طرد الغازات.
  • تخسيس الوزن ومحاربة السمنة، فشراب ماء الورد والكركم يعزز حرق الدهون المتراكمة في الجسم من جهة، ويخلصه من السوائل المحتبسة فيه من جهة أخرى، ناهيك عن تنشيط معدل عملية الأيض.
  • تنشيط الجهاز العصبي.
ملاحظة: لا بد من التنويه إلى أن الاستفادة من المزيج على الشعر يكمن في الاستخدام الخارجي فقط، وذلك بتدليك فروة الرأس وخصلات الشعر من جذورها وحتى الأطراف بالمزيج، ثم غسله بالماء الفاتر.


خلطة الكركم وماء الورد للبشرة

المكوّنات

  • صابونة الكركم، والغار، والبابايا، والجليسرين.
  • زجاجة من ماء الورد.
  • ربع ملعقة كبيرة من الكركم.
  • ملعقة كبيرة من الملح الخشن.
  • ملعقة نشا.


طريقة التحضير

  • نخلط ماء الورد مع أربع ملاعق من صابونة الجليسرين والملح.
  • نضع المكوّنات على النار إلى أن تسخن.
  • نصيف إلى المزيج مبشور صايونة الكركم والغار والبابايا.
  • نحرك المزيج إلى أن يصبح متماسكاً كالعجين، ثم نتركه حتى يبرد.


فائدة الخلطة

  • تبييض لون بشرة الوجه.
  • تفتيح لون الجلد في الأماكن الحساسة؛ كتحت الإبط، وبين الفخذين، وفوق الفم.
  • تنظيف مسامات البشرة بعمق، مما يمنع تكون البثور وحب الشباب والرؤوس السوداء.
  • ترطيب البشرة، وحمايتها من التشقق والجفاف.
  • المحافظة على حيوية البشرة وشبابها، مما يمنع تكون الهالات السوداء حول العينين.
  • التخلص من الشعر الزائد في الوجه، ومنع نمو الوبر المزعج.