فوائد المضمضة بزيت الزيتون على الريق

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٦ ، ٨ مايو ٢٠١٦
فوائد المضمضة بزيت الزيتون على الريق

المضمضة بزيت الزيتون على الريق

مضمضة الفم بزيت الزيتون من الوسائل التي تستخدم للحفاظ على صحة الفم وعلاج العديد من الأمراض المختلفة، ويعود تاريخ هذه العادة لما يقارب الخمسة آلاف سنة ماضية، وبالرغم من أنها من العادات الغريبة ولكنها فعالة في علاج العديد من الأمراض وخاصة التهاب المفاصل ومشاكل الغدة الدرقية والكلى.


فوائد مضمضة الفم بزيت الزيتون

  • علاج الجيوب الأنفية: المضمضة بالزيت من أقدم العلاجات الطبيعية التي تشفي من مشاكل الجيوب الأنفية، فهذه العادة تقوم بتخليص الجسم من السموم والبكتيريا التي تتواجد في الفم وفي الأغشية المخاطية مما يسرع من عملية الشفاء من هذا المرض.
  • التهاب المفاصل: لهذه العادة الصحية القدرة على التخلص من الألم في أسفل الظهر، وللحصول على أفضل نتائج يجب المداومة على هذه العادة يومياً ولمدة ستة أسابيع على الأقل.
  • رائحة الفم الكريهة: مضمضة الفم بالزيت تخلصه من البكتيريا التي تتسبب بحدوث الرائحة غير المستحبة للفم والأسنان.
  • نزيف اللثة: مضمضة الفم بالزيت تقوي اللثة وتقلل من تعرضها لمشاكل الحساسية.
  • علاج الغدة الدرقية: من أشهر الفوائد الصحية للمضمضة بالزيت قدرته على علاج المشاكل والأمراض التي تصاب بها الغدة الدرقية.
  • الصحة الفموية: هذه العادة تخلص الأسنان من البكتيريا وبواقي الأطعمة، كما أنها تعمل على تفتيح لون الأسنان وجعلها بيضاء وصحية، كما أنه من العادات الشعبية المتبعة في العديد من الدول مثل الولايات المتحدة الامريكية.
  • السعال الجاف: المضمضة لمرة واحدة في اليوم وتحديداً على معدة فارغة يساهم في التخلص من السعال الجاف.
  • بشرة متوهجة وجميلة: يتم طرد السموم من الجسم عند التمضمض بزيت الزيتون، وعندما يتخلص الجسم من السموم تبدو البشرة أكثر جمالاً وتوهجاً.
  • حب الشباب: من الطرق الفعالة في التخلص من حبوب الشباب هي المضمضة بزيت الزيتون بشكل يومي، فلهذه العادة القدرة على إزالة السموم التي تتسبب بحدوث البثور.
  • يقلل من الإجهاد: عند المضمضة بالزيت بشكل مستمر ستتحقق جميع هذه الفوائد للجسم، وسينتج عن ذلك أيضاً رفع مستويات الطاقة للجسم والتخلص من الإجهاد.