فوائد الميرمية ومضارها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٨ ، ٣٠ أكتوبر ٢٠١٦
فوائد الميرمية ومضارها

الميرمية

الميرمية أوالمرامية، هي عبارة عن نبتة تتبع لجنس القصعين الطبي، وهو يعتبر ضمن فصيلة الشفويات، وتوصف هذه النبتة بأنّها عبارة عن شجيرة صغيرة الحجم دائمة الخضرة في كلٍ من فصلي الصيف والشتاء، وتتميّز أوراقها بنعومة ملمسها وطيب رائحتها، وتحمل هذه النبتة أسماء مختلفةً في عدة بلدان، ومن هذه الأسماء المشهورة هي: حشيشية مريم، والقويصة، والعيزقان، والسالمية، والقصعين، ومن المعروف بأنّ للميرمية العديد من الفوائد وكذلك الأضرار، في هذا المقال سنتحدث عن فوائد الميرمية وأضرارها.


فوائد الميرمية

  • خفض مستوى السكر في الدم، لذلك فهي مناسبة للأشخاص الذي يعانون من مرض السكري.
  • التخلص من أوجاع الدورة الشهرية، ويمكن الاستفادة من هذه الميزة عن طريق شرب منقوع هذه النبتة قبل موعد الدورة بعدة أيام.
  • تقوية اللثة وعلاج مشكلة نزيفها بالإضافة إلى علاج رخاوة الأسنان، ويمكن الاستفادة من هذه الميزة عن طريق تدليك اللثة بأوراق هذه النبتة بشكلٍ يومي حتى الحصول على النتيجة المطلوبة.
  • معالجة الإفرازات المهبليّة التي قد تعاني منها المرأة من خلال شرب منقوع هذه النبتة.
  • علاج مشكلة السعال الجاف الذي يصيب الأشخاص بكثرة في فصل الشتاء، ويمكن الاستفادة من هذه الميزة عن طريق استنشاق البخار الناتج عن غلي أوراق هذه النبتة.
  • معالجة الحكة التي تكون حول الأعضاء التناسلية خصوصاً لدى كبار السن وذلك من خلال غسل المنطقة بمستحلب الميرمية.
  • علاج التهاب اللوزتين وتقيحهما عن طريق الغرغرة بمنقوع الميرمية، وللحصول على أفضل النتائج الممكنة في هذا الجانب يُنصح بغلي ملعقة كبيرة من أوراق الميرمية في لتر من الماء وتركه على النار لمدة تصل لعشرين دقيقة، ثمّ إضافة ثلاث ملاعق من العسل، وملعقتين من الخلّ والغرغرة بهذا المنقوع.
  • تقوية الأعصاب وعلاج مشكلة الشلل الدماغي.
  • تعزيز قوّة جهاز المناعة؛ والسبب في ذلك يعود إلى احتوائها على العديد من مضادّات الأكسدة بالإضافة إلى الفيتامينات والمعادن.


أضرار الميرمية

  • الإضرار بصحّة المرأة الحامل خصوصاً في الأشهر الأولى من الحمل؛ والسبب في ذلك يعود إلى أنّ مشروب الميرمية يعتبر من المشروبات المطمثة، كما أنّ هذا المشروب يسبب منع إدرار الحليب لذلك لا يُنصح به للمرأة المرضعة أيضاً.
  • الإصابة بالهبوط الحادّ في مستوى السكر في الدم خصوصاً عند الإكثار من شربها مع عدم تناول الطعام، لذلك يجب الحرص على تناول حصة غذائية متوازنة وجيدة أثناء شرب منقوع الميرمية.
  • الإضرار بصحّة الأطفال دون سن الثانية عشر من العمر.
  • الإضرار بصحة المصابين بمرض الصرع والتشنجات.

تجدر الإشارة إلى أنّ الكمية المسموح بشربها بسكل يومي من هذه النبتة هو مقدار ملعقة واحدة فقط، حيث يعتبر هذا الحد هو الحد الأعلى من هذه النبتة، كما لا يجب تناولها لمدة شهر كامل بشكلٍ يومي.