فوائد النعناع للبطن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٤ ، ٣ أبريل ٢٠١٦
فوائد النعناع للبطن

النعناع

يعدّ النعناع من النباتات العشبية المعمّرة والعطرة، وينتمي إلى قسم النباتات الوعائية والفصيلة الشفوية، وشعبة البذريات ورتبة الشفويات، ويحتوي على الزيوت الطيارة، والدهون غير المشبعة والدهون المشبعة، والبروتين، والكربوهيدرات، والألياف الغذائية، والسعرات الحرارية، والمنثون، والمنثول، والفلافونيات مثل: المنتوسيد، واللوتيولين، وثلاثيات التربين، والأحماض الفينولية.


وتعود الجذور الأصلية للنعناع إلى الشعب الإغريقي، والشعب الروماني، والبيئة المناسبة لزراعته هي المناطق التي تتمتع بالمناخ المعتدل في الحرارة والأمطار في مناطق قارة آسيا، ومناطق قارة أوروبا، وله عدّة أنواع في الوطن العربي منها النعناع الأيلي، والنعناع البري، والنعناع المدبب، والنعناع طويل الأوراق، والنعناع الهشّ، والنعناع المدبب الكثيف، والنعناع المائي، ومن أنواعه في العالم النعناع الأسترالي، والنعناع الكندي، والنعناع السخاليني، والنعناع الفلفلي، والنعناع الداهوري، والنعناع الحقلي، والنعناع الكورسيكي، والنعناع الآسيوي، والنعناع الياباني.


فوائد النعناع للبطن

للنعناع فوائد كثيرة للبطن تتمثل في أنه يساعد على الهضم، ويسكن آلام المغص المعوي، والتشنجات المعوية، وأيضاً يطرد الديدان المعوية ويكافح الآفات، ويقلل من الشعور بالقيء والغثيان، ويطرد الغازات، ويذهب انتفاخ البطن، كما يعمل على إزالة حموضة المعدة، ويزيل عفونتها، ويلينها ويعمل منبهاً لها، وأيضاً يقلل من حساسية المعدة المخاطية، ويعالج الإمساك، والإسهال، ويحرق الدهون المتراكمة في الجسم خاصة الدهون المتراكمة في البطن.


فوائد النعناع للبشرة والشعر

  • تكمن فوائده للبشرة في أنه يبرد الوجه ويخفف من احمراره، ويصفي البشرة وينعشها، ويمنحها الحيوية والنضارة، كما أنه يعالج البثور وحب الشباب، وينظف المسام من الجراثيم والأوساخ، ويعمل على إزالة الجلد الميت.
  • تكمن فوائده للشعر في أنه يخلص الشعر من القشرة البيضاء، ويسرع في نموه، ويشجعه على النمو من جديد، ويرطبه، كما يضفي عليه اللمعان، والحيوية، ويمنع تساقطه، ويزيد من كثافته.


الفوائد الصحية للنعناع

تتمثل فوائد النعناع الصحية في أنه يقوي وظائف البنكرياس، ويسكن الآلام العصبية، من خلال وضع لبخات تتألف من الخل والنعناع ولباب الخبز الأبيض، وجيد للحميات، ويزيل روائح الفم الكريهة، ويعالج اضطرابات المرارة، وأيضاً مدرّ للبول، كما يقلل من ارتفاع ضغط الدم العالي، ويريح الأعصاب ويهدئها، ويعمل على تحسين الذاكرة ويقويها، ويقي الجسم من أمراض السرطان خاصة مرض سرطان الرئة، ويوسع الشعب الهوائية، ويعالج نزلات البرد، والزكام، والسعال، ويقلل من آلام الدورة الشهرية، كما يخفف من آلام الأسنان، ويعالج التهابات الكبد، ويعطي الجسم الحيوية، والقوة، والنشاط، ويحافظ على صحة القلب، وينشط الدورة الدموية، ويعالج التهابات المفاصل، والروماتيزم، ويخفف من آلامهما.