فوائد النعناع للمعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٢ ، ١٤ فبراير ٢٠١٦
فوائد النعناع للمعدة

النعناع

يُعدّ النّعناع من النباتات المشهورة مُتعدّدة الاستعمالات سواءً كمشروب وحده أو مع الشاي، أو للعلاج أو لإضافة نكهة للطعام. عُرفت استعمالات النعناع منذ القدم لدى العديد من الشعوب سواءً كان طازجاً أو جافاً، وفي هذا المقال سنتحدّث عن استعمال النعناع وفوائده وخاصة للمعدة، وعن بعض أضراره ومكوناته.


يَحتوي النعناع على زيوت طيارة كالمنثول، والكربوهيدرات، والألياف، والمواد الدابغة، والبروتين، والدهون، والدهون المشبعة، والكالسيوم، والفسفور، والفيتامينات (D،E،C،B). النعناع ينتمي للفصيلة الشفوية ويتميز برائحته النفاذة والعطرية الطيبة، ويكثر تواجده في أوروبا وآسيا، ويعتبر من الأعشاب المعمرة، وله عدد من الأنواع منها:

  • النعناع البري: ويتركز في أوروبا، والقوقاز، وتركيا.
  • النعناع المائي: يكثر في بلاد الشام، والقوقاز، والمغرب العربي.
  • النعناع الأيلي: يتواجد في أوروبا، والمغرب.


وهناك أنواع أخرى ومنها؛ النعناع المدبب، والنعناع الهش، والنعناع الآسيوي، والنعناع الداهوري، والنعناع الكندي، النعناع الياباني، والنعناع الفلفلي، وغيرها الكثير.


النعناع عبر التاريخ

  • كان الرومان القدماء يَستخدمون النعناع في أطباق طعامهم وأنواع الحساء المختلفة، وأدخلوه في تكوين الخمور، واتّخذوه لصنع الأكاليل في المناسبات المختلفة.
  • استعمله الأطبّاء الإغريق في صنع الأدوية المختلفة.
  • يدخل النعناع بأطباق الطعام كنوعٍ من التوابل، ولتحضير الشاي؛ حيث يضفي نكهةً طيّبةً له، ويدخل في بعض المأكولات العربية المشهورة كالتبولة، وبعض أنواع السلطات، ويَدخل في صناعة معجون الأسنان.


فوائد النعناع للمعدة

  • يسهل صعوبة الهضم، ويفتح الشهية.
  • يطرد الغازات، ويعالج المغص.
  • يخلّص من حموضة المعدة ويلينها.
  • يقلل من أعراض متلازمة القولون العصبي الذي يُسبّبه الجهاز الهضمي.
  • يعالج حساسية الغشاء المكوّن للمعدة.
  • يحفز إفرازات المرارة.
  • يشفي من التشنّجات التي قد تُصيب المعدة والأمعاء.
  • يخفف من آلام الدورة الشهرية.
  • يخلّص من ديدان وطفيليات المعدة.
  • يعالج من الإسهال.
  • يحد من رائحة الفم الكريهة التي يكون سببها مشكلة بالجهاز الهضمي.


فوائد النعناع للجسم

  • يحفّز الجهاز المناعي للجسم.
  • يشفي من نزلات البرد؛ كالرشح، والكحة.
  • يعزز دور القلب، وينشط الدورة الدموية.
  • يكسب الجسم النشاط والحيوية.
  • يُساعد في إدرار البول.
  • يخلّص من ألم المفاصل والروماتيزم.
  • يعقّم الجروح.
  • يستعمل كمرهم لألم الرأس، والالتهابات كالثدي، وكغرغرة لالتهاب اللثة.
  • يفيد مرضى الربو، والقصبات الهوائية والرئوية، والسعال.
  • يكافح تسوس الأسنان.


أضرار النعناع

هناك عدد من الأضرار تنتج عن الإفراط في تناول النعناع، ومنها:

  • الاستفراغ.
  • زيادة الرغبة الجنسية.
  • الأرق.
  • يجب عدم تناوله يومياً سواءً كمشروب ساخن أو كزيت؛ لتجنّب جفاف الأغشية المخاطية في المعدة.
  • يجب عدم تناوله للأطفال لتجنب الاختناق.
  • تجنّب تناوله للمرأة الحامل خصوصاً في أوائل الأشهر من حملها.
  • يوصى بتجنّب تناوله لمن يعانون من الارتفاع الشديد لدرجات الحرارة.


فوائد النعناع للبشرة والشعر

  • يخلّص من حب الشباب؛ لاحتوائه على مادة منعشة تحدّ من انسداد مسام البشرة وبالتالي معالجتها.
  • يمنح البشرة الحيوية، ويجعلها صافية، ويُحارب الحبوب والحساسية؛ لوجود مادة المنثول فيه.
  • ينشّط فروة الرأس ممّا يساعد على نمو الشعر؛ وذلك بتدليك فروة الرأس بزيت النعناع.
  • يخفّف من نسبة إفرازات فروة الرأس وخاصّةً للشعر الدهني.
  • يُكافح قشرة الرأس.