فوائد النعناع واليانسون

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٨ ، ١٢ فبراير ٢٠١٧
فوائد النعناع واليانسون

النعناع واليانسون

يلجأ الناس في العادة إلى شرب القهوة بعد الغداء، بهدف المساعدة على الهضم، ولكنَّ الأبحاث لا تشير إلى أي علاقة بين شرب القهوة وتحسين الهضم، ولكنّها تزيد من اليقظة، وبالتالي تمنع النوم بعد تناول الغداء، فتسمح للجسم بإتمام عملية الهضم دون إعاقته أثناء النوم، ولكنّ خبراء الصحة ينصحون بشرب النعناع واليانسون بعد الغداء؛ لما له آثار إيجابية على الهضم، ولذلك فمن الأفضل استبدال فنجان القهوة بعد الغداء بكوب من النعناع الساخن، وبعض بذور اليانسون، لما لهما من فوائد عديدة.


فوائد النعناع واليانسون

  • التخفيف من الشعور بالامتلاء، وتليين الأمعاء.
  • منع زيادة الوزن.
  • طرد الغازات ومنع الانتفاخ.
  • معالجة المغص.
  • تحسين رائحة الفم، وحماية الأسنان من التسوس.
  • منع القيء والغثيان.
  • تحفيز إنتاج الإنزيمات، وبالتالي تحسين الهضم ورفع كفاءته.


شرب النعناع واليانسون بعد كل وجبة خيار صحيّ، وللاستفادة الكبرى من هذين المكونين يجب وضع أوراق النعناع في ماء مغلي لمدة عشر دقائق ثم شربه، أما بذور اليانسون فينصح بتناولها كما هي دون غلي، حيث إنّ غليها يفقدها الكثير من خواصها، ولا تقتصر الفائدة عند تحسين الهضم، فهذه قائمة بفوائد كل منهما.


فوائد النعناع

النعناع هو نبات عطري يمتاز بأوراقه الخضراء الطرية، ينمو في فصل الصيف، ويستخدم بشكل كبير كإضافة للسلطات، وللمشروبات الساخنة والباردة، أو كمشروب منفصل، ومن فوائده:

  • مواجهة الاكتئاب، فرائحته تحفِّز إفراز هرمون الألسيروتونين؛ وهو أحد الهرمونات المسؤولة عن الشعور بالسعادة.
  • تخفيض ضغط الدم؛ لاحتوائه على البوتاسيوم الذي يرخي الأوعية الدموية، ويوازن السوائل في الجسم، وبالتالي تنظيم ضربات القلب.
  • الوقاية من الإصابة بنزلات البرد والزكام، فهو يحتوي على مضادات طبيعية تحارب الجراثيم ومسببات الأمراض.
  • التخفيف من مشاكل حب الشباب، فالنعناع يزيد من مستوى هرمون الإستروجين الذي يحسن مظهر البشرة بشكل كبير.
  • زيادة التركيز واليقظة.
  • منع نمو سرطان البروستاتا؛ لاحتوائه على المنثول.


فوائد اليانسون

يحتوي اليانسون على مجموعة كبيرة من العناصر المهمّة؛ مثل: الأملاح المعدنية؛ كالكالسيوم، والبوتاسيوم، والكبريت، والحديد والعديد من الفيتامينات، ومن الفوائد التي يقدمها للجسم:

  • معالجة الأرق: فهو يسهم في تهدئة الأعصاب، وتخفيف الصداع، وبالتالي التمتع بليلة نوم هادئة ومريحة، كما أنه يساعد على التخلص من التعب والإجهاد.
  • تخفيف آلام الحيض وتشنجاته، كما يسهم في تسهيل الولادة، وإدرار الحليب للمرضعات.
  • معالجة الاضطرابات التنفسية؛ مثل: الربو، والسعال، والبلغم، وتوسيع المجاري التنفسية، وتنظيف الحبال الصوتية، وبالتالي تحسين الصوت.
  • تخفيف آلام المفاصل لدى المصابين بالروماتيزم.