فوائد جذور الماكا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٨ ، ٢٥ يناير ٢٠١٧
فوائد جذور الماكا

جذور الماكا

الماكا من النباتات التي تنمو سنوياً، معروفة في جبال الإنديز في مناطق البيرو حيث تنمو بكثرة، وهذه النبتة شبيهة بجذور الفجل من حيث الشكل، وهي طعام رئيسيّ لأهل تلك المناطق، يرجع تاريخ اكتشاف واستخدام جذور الماكا إلى أكثر من 2000 عام تقريباً، حيث كان قدامى محاربي قبائل الإنكا يأكلونها من أجل زيادة النشاط والحيويّة قبل خوضهم المعارك.


فائدة جذور الماكا

قديماً كان الأسبان يطلقون عليها اسم نبتة الإنكا الجنسيّة، وفي يومنا الحاضر يطلقون عليها اسم جنسنج البيرو، كما أنّ العديد من الدراسات الحديثة أثبتت أنّ جذور الماكا تلعب دوراً عظيماً في تحسين العلاقات الحميمة وتحفيز الطاقة الجنسيّة بشكل كبير سواءً عند الرجال أو النساء، حيث كانت نساء البيرو تستعملنها لغايات زيادة النشاط والحيويّة، وذلك ابتداءً من عمر الثلاث سنوات، ممّا أدّى إلى المحافظة على نشاطهنّ، وحيويتهنّ، وزيادة خصوبتهنّ ورفع معدلات الطاقة، كما أنّ لها أيضاً دور فعّال في علاج البرود الجنسيّ لدى النساء خاصّة.


مكوّنات جذور الماكا

تناول جذور الماكا ليس له أيّ أضرار جانبية، بالعكس لها فوائد عظيمة، فهي مصدر غنيّ جداً بالبروتينات، بالإضافة إلى أنّها تحتوي على الأحماض الأمينيّة والغلوكوزينولات والعديد من المعادن كالزنك، والحديد، والبوتاسيوم، والصوديوم، والكالسيوم، والبوتاسيوم، واليود، كما أنّها تحتوي أيضاً على قلويدات وموادّ غذائيّة تعمل بشكل مباشر على تحفيز الهرمونات لدى الرجال والنساء.


فوائد جذورالماكا للنساء

  • تساهم في منح النساء فرصة لتجديد الهرمونات بشكل طبيعيّ وصحيّ.
  • تعمل على تغذيّة الغدد، بالإضافة إلى أنها تساعد في إنتاج هرمونات التيستوستيرون والإستروجين، والبروجيستورون بصورة طبيعيّة.
  • تناول جذور الماكا يعمل على تقليل وتخفيض الحرقة المصاحبة مع الدورة الشهرية أو الطمث.
  • تحافظ على معدل هرمون التيستوستيرون، مما يساهم في رفع طاقة الجسم وزيادة الرغبة الجنسية للمرأة بالشكل الطبيعيّ.
  • تزيد من خصوبة النساء وفرص الحمل.
  • تحسّن من معدلات الطاقة بشكل عام، وليس لها أيّ آثار جانبيّة سلبيّة تُذكر.
  • تُنظّم الدورة الشهرية.


فوائد جذور الماكا للرجال

  • تقوّي الانتصاب لدى الرجال.
  • تزيد من عدد الحيوانات المنويّة وكمية السائل المنوي، ممّا يحد من مشاكل العقم.
  • تساعد في تحفيز الجسم على إنتاج هرمون التستوستيرون، والذي بدوره يرفع من الرغبة الجنسية لدى الرجال.
  • تحسّن من مستوى الخصوبة أيضاً.
  • تمنح جذور الماكا الجسم طاقة دون أيّ أعراض جانبيّة.
  • تفيد الرجال الذين يعانون من سرعة القذف، حيث إنّها تساعد في تأخير القذف لفترات أطول.
  • تعمل في الجسم ببشكل مختلف تماماً عن بعض المنشّطات الأخرى، حيث إنّها تعمل على تنشيط الغدد وتجعلها تعمل بكفاءة عالية.
  • تحسّن من القدرة الجنسية بشكل كبير.
  • تحسّن من صحّة البروستاتا، ممّا يقلّل من خطر الإصابة بالسرطانات.
264 مشاهدة