فوائد حبوب خميرة البيرة لزيادة الوزن

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٤٢ ، ٤ أكتوبر ٢٠١٦
فوائد حبوب خميرة البيرة لزيادة الوزن

خميرة البيرة

تعدّ خميرة البيرة من الكائنات الحيّة الدقيقة وحيدة الخليّة، وهي تتبع فصيلة الفطر، ويمكن تعريفها بأنّها مسحوق قشاريّ له نكهة الجوز وطعم مرّ بعض الشيء بعد الانتهاء من تناوله، وتحتوي خميرة البيرة على جميع أنواع الأحماض الأمينيّة الأساسيّة، حيث يوجد فيها أربعة عشر نوعاً من المعادن، وسبعة عشر نوعاً من الفيتامينات، وتعدّ خميرة البيرة من أفضل المصادر الطبيعيّة لفيتامين ب المركب، كما تعدّ مصدراً للبروتين المهمّ لجسم الإنسان وتجديد الأنسجة، وفي هذا المقال سنتعرف على أهمّ فوائد خميرة البيرة لجسم الإنسان، وخاصة لزيادة الوزن.


فوائد خميرة البيرة لزيادة الوزن

تستعمل أقراص خميرة البيرة في علاج النحافة؛ فهي تزيد الوزن بشكل كبير؛ حيث إنّها توفر مجموعة كبيرة من الفيتامينات والمعادن وأهمّها فيتامين ب المركب بما في ذلك فيتامين ب6، والثيامين، والنياسين، والريبوفلافين، ويجب تناول حبتين من خميرة البيرة ثلاث مرات يومياً بعد الأكل مباشرة، وتقوم آليّة حبوب الخميرة على تخمير الأكل بسرعة وزيادة حجمه، وبالتالي فإنّ حجم المعدة يزيد ممّا يتسبب في زيادة كميّة الطعام المُتناول، فتحدث الزيادة في الوزن، لكن من الجدير بالذكر أنّ حبوب خميرة البيرة تُستعمل أيضاً في علاج السمنة، فهي تخلص الجسم من الوزن الزائد، ويفضل استشارة الطبيب قبل تناولها أو الصيدلاني.


الفوائد العامة لخميرة البيرة

  • تحسين أعراض مرض السكري، وتخفيف أعراض نقص السكر في الدّم.
  • تهدئة الأعصاب وتخليص الجسم من التوتر، والتعب، والإرهاق، بمساعدة الجسم على الاسترخاء والنوم.
  • الوقاية من الإصابة بالأمراض الصدريّة والشرايين مثل الجلطات وتصلّب الشرايين، ويعود ذلك إلى أنّ خميرة البيرة تُذيب الكولسترول الضار.
  • الوقاية من الإصابة بفقر الدّم أو الأنيميا؛ لاحتوائها على نسبة مرتفعة من الحديد، وهو العنصر المهم في تكوين خلايا الدّم الحمراء والهيموغلوبين.
  • تقليل نسبة الإصابة بالأمراض المختلفة؛ بسبب احتوائها على المواد المضادة للأكسدة، بالإضافة إلى احتوائها على عنصر السلينيوم المهم لصحة جسم الإنسان، والذي يخفف تفاعلات التأكسد بالجسم.
  • تقوية الأسنان والوقاية من الإصابة بهشاشة العظام؛ بسبب توفر عنصر الفسفور في خميرة البيرة بنسبة مرتفعة، وهو الذي يمتصّ الكالسيوم من الجسم.
  • معالجة حبّ الشباب والبثور من البشرة، والتخلّص من الرؤوس السوداء؛ فهي تعدّ منظفاً فعالاً يتغلغل في مسام البشرة بعمق لتخلّصها من الأتربة والأوساخ العالقة بها، بالإضافة إلى معالجتها علامات تقدم سنّ البشرة أو الشيخوخة، كما تساهم خميرة البيرة في شدّ البشرة وتوحيد لونها.
  • تقوية الشعر ووقايته من التقصف والتكسر، ووقاية فروة الرأس من ظهور القشرة المزعجة.