فوائد حجر العقيق الأخضر

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٦ ، ١٣ مارس ٢٠١٧
فوائد حجر العقيق الأخضر

حجر العقيق الأخضر

حجر العقيق الأخضر هو أحد أنواع الأحجار الكريمة المثالية النادرة وباهظة الثمن، والتي تكونت بفعل تعرض الكرة الأرضية للضغط الشديد، وحجر العقيق الأخضر شكل من أشكال الكرتوز الملون مع بنية بلورية جميلة وصغيرة الحجم، تتراوح صلابته ما بين (6.5 إلى 7/10) على مقياس الصلابة، وللعقيق الأخضر مجموعة متنوعة من الألوان تنحصر ما بين الأخضر الليموني الخفيف جداً إلى اللون الأخضر؛ مثل: لون الغابات، ويستخدم بشكل كبير في صناعة الحلي والمجوهرات؛ مثل: صناعة دبابيس الزينة، والخواتم الفضية، كما يستخدم في علاج العديد من الحالات المرضية.


أنواع حجر العقيق الأخضر

  • عقيق أخضر بصورة بلورات شفافة: تعتبر كينيا المصدر الرئيسي لهذا النوع من العقيق، وهو موجود بكثرة في كندا، والباكستان، وسريلانكا، والولايات المتحدة، وجنوب أفريقيا، ويمكن استخدامه كحجر للزينة بعد تشذيب سطوحه.
  • عقيق أخضر بصورة بلورات غير شفافة: يستخرج من منطقة ترانسفال في جنوب أفريقيا، ويحتوي هذا النوع من حجر العقيق الأخضر على ذرات من الماجنيت، ويمكن أن يحتوي أحياناً على ذرات من أكسيد الحديد، وبعض النيكل الذي يعزى إليه اللون الأخضر، كما توجد فيه بعض الفقاعات من الماء.


الصيغة الكيميائية لحجر العقيق الأخضر

الاسم الكيميائي لحجر العقيق الأخضر هو ثاني أكسيد السيليكون، أي أنّ كل ذرة سيليكون مرتبطة بذرتي أكسجين، وبالتالي تكون الصيغة الكيميائية SIO2.


فوائد حجر العقيق الأخضر

  • التأثير بشكل إيجابي على من يعانون من أي مرض جسدي.
  • تعزيز الإنتاج، وتهدئة الأعصاب والمشاعر، وتعزيز الثقة بالنفس، وزيادة القدرة على التحمل والتركيز، وعلاج القلق، والتخلص من الطاقة السلبية، وتعزيز وجهات النظر الإيجابية، واستعادة القدرة العقلية، وزيادة القدرة على التركيز.
  • استخدام عناصر حجر العقيق الأولية في تنظيم مستوى الكالسيوم في الجسم، وبالتالي تقليل خطر الإصابة بمرض هشاشة العظام، ومكافحة تسوس الأسنان.
  • علاج اضطرابات الجهاز العصبي، واضطرابات الكبد، والغدة الدرقية، وعلاج أمراض الحلق.
  • تنظيم عملية التمثيل الغذائي في الجسم.
  • تخفيف الأعراض المرافقة للدورة الشهرية؛ مثل: تشنجات الحيض.
  • تخفيف تقلصات وتشنجات العضلات وحدة الأمراض النفيسة، من خلال وضع حجر العقيق الأخضر على نقاط ومراكز محددة في الجسم.
  • تسهيل عملية الولادة الطبيعية.
  • الحماية من المخاوف والأرق، وتحسين وتعزيز القدرة على النوم الهادئ.
  • تخفيف مشاكل القلب، وتقوية عضلة القل،ب وتخفيف الضغط عليه، وموازنة خفقان القلب.
  • تخفيف حدة التوتر الجنسي، وتعزيز العلاقة بين الزوجين.
  • علاج القرحة ومشاكل السمع والصرع وتلف الخلايا.
  • تحسين أعضاء الجسم، مثل: الشعر والقدمين، وتقوية الأظافر اللينة.
229 مشاهدة