فوائد رياضة الهيلاهوب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٩ ، ١٥ فبراير ٢٠١٧
فوائد رياضة الهيلاهوب

رياضة الهيلاهوب

إنّ رياضة الهيلاهوب من الرياضات القديمة التي مارسها الإنسان، حيثُ ظهرت في زمن المصريين القدامى أو الفراعنة، وعند الشعب اليوناني أيضاً، وتتم ممارسة هذه الرياضة بوضع طوقٍ دائريٍ حول الجسم، وتحريك الجسم من أجل دوران هذا الطوق حوله، وتُشتهر هذه الرياضة كثيراً في عروض السيرك، كون البعض يعتبرها فناً من فنون الرقص الاستعراضي، ويمكن للجميع ممارسة هذه الرياضة المُمتعة، لما لها من فوائد صحية عديدة، سوف نذكرها في هذا المقال.


فوائد رياضة الهيلاهوب

المساعدة على إنقاص الوزن

تحرق ممارسة الهيلاهوب الدهون حيثُ إنها في تنشط الدورة الدموية للجسم، كما أنّ ممارسة الهيلاهوب تقوي عضلات البطن، وتُساهم في التخلّص سريعاً من الكرش أو دهوب البطن، بالإضافة إلى فضل هذه الرياضة في الحفاظ على مستوى اللياقة البدنية، وتعزيز رشاقة الجسم، لا سيما منطقة الخصر للسيدات، والحصول على جسمٍ مشدود، ويمكن استبدال طريقة الريجيم أو الحمية الغذائية عموماً، بممارسة رياضة الهيلاهوب يومياً لمدّة ثلاثين دقيقة.


تنشيط وظائف الدماغ

من فوائد هذه الرياضة تنشيط وظائف الدماغ لا سيما التركيز، حيثُ يبذل اللاعب أو الشخص قصارى جهده، للاحتفاظ بالطوق حول جسده، ومنعه من السقوط أرضاً، وللقيام بذلك يحتاج إلى شحذ طاقته الذهنيّة، ورفع مستوى التركيز لديه، ليس فقط عند ممارسة هذه الرياضة الممتعة، بل في مجالات حياته اليوميّة عموماً.


تحقيق الشعور بالراحة النفسية

من شأن الحركات العديدة التي يقوم بها الشخص، في ظلّ وجود الطوق، التخلّص من جميع الضغوطات العصبيّة التي يشعر بها خارج جسمه، ما يُحسّن حالته النفسيّة، ويحقّق للجسم الاسترخاء، وبما أنّ رياضة الهيلاهوب لها جانبٍ ترفيهيٍّ، فمن الطبيعيّ أن يُصادف الإنسان مواقف مُضحكة، تُنعشه وتُشعره بالسعادة.


فوائد أخرى

  • تقوية عضلات الجسم، خاصة عضلات الجذع، بالإضافة إلى دعم العمود الفقريّ بشكلٍ كبير.
  • المساعدة في التخلّص من السيليوليت، الذي قد يظهر على مناطق مُختلفة في الجسم.
  • تدليك الأنسجة وأعضاء الجسم.
  • حماية الجسم من الإصابة بالأمراض والمشاكل الصحيّة المختلفة، لا سيما المعدة.
  • تعزيز صحّة القلب من خلال رفع معدل نبضات القلب الطبيعيّة.


نصائح لممارسة ممتعة للهيلاهوب

  • ممارسة هذه الرياضة بصحبة الأصدقاء، أو أفراد العائلة، لزيادة الحماسة وجوّ المرح.
  • اختيار صالة واسعة لذلك، أو بهو واسع في المنزل.
  • بالإمكان التسجيل في دروس الهيلاهوب في الصالات الرياضيّة، والتعرّف على زملاء جدد من خلال ممارستها.
  • تشغيل المقاطع الموسيقية، ذات الإيقاع السريع أو المُحفز، خلال ممارسة الهيلاهوب.
  • اختيار الملابس المُناسبة؛ كالسروال القصير، أو السروال الرياضي الذي يلتصق بالجسم، ويُحدّد معالمه قليلاً، وذلك لتسهيل حركة الطوق، وملاحظة خسارة الوزن، وشكل الجسم بعد كل ممارسةٍ بين الحين والآخر.
  • عدم التردّد في اللجوء لممارسة هذه الرياضة، عند الشعور بالضغط النفسي الكبير.
  • ممارسة تلك اللعبة مرتين أو ثلاثة أسبوعياً، لمدّة نصف ساعة، ومحاولة تعليم الأطفال في العائلة هذه اللعبة.