فوائد زيت الحوت للشعر

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٤ ، ٢٤ يناير ٢٠١٧
فوائد زيت الحوت للشعر

زيت الحوت

إنّ زيت الحوت هو الزيت الذي يتم استخراجه من كبد الحوت، وتحويله على شكل كبسولات؛ وهو يتميز باحتوائه على الكثير من العناصر الغذائية الضرورية لجسم الإنسان، وأهمها فيتامين أ، وفيتامين د، وحمض الدوكوساهيكسانويك، وأحماض أوميغا3 الدهنية؛ إذ توفر هذه العناصر العديد من الفوائد الصحية لمختلف أجزاء الجسم، وفي هذا المقال سنتحدث عن فوائد زيت الحوت للشعر، بالإضافة إلى فوائده العامة.


فوائد زيت الحوت للشعر

  • تغذية الشعر وتقويته.
  • منع تساقط الشعر الذي يحدث بسبب نقص الفيتامينات في الجسم؛ حيث يحتوي زيت الحوت على نسبة مرتفعة من فيتامين أ.
  • زيادة لمعان الشعر وجاذبيته.
  • التخلص من القشرة التي تظهر بسبب عدم الحصول على الغذاء المناسب؛ إذ أنّ لزيت الحوت قدرة على منح الجسم الغذاء اللازم.
  • تقليل ظهور الشيب وخاصة في سن مبكر.
  • زيادة طول الشعر وكثافته.


وصفة زيت الحوت للشعر

  • يُستخرج محتوى أربع كبسولات من زيت الحوت.
  • يُطبق الزيت على فروة الرأس والشعر، ويُترك لمدة ليلة كاملة، ثمّ يُغسل الشعر في اليوم التالي باستخدام شامبو الأطفال؛ حيث ينشط ذلك الدورة الدموية في فروة الرأس، ويقوي بصيلات الشعر.


فوائد زيت الحوت العامة

  • الوقاية من الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين.
  • علاج دوالي الساقين.
  • الوقاية من التعرض لمرض الشريان التاجي.
  • تعزيز صحة الجهاز المناعي، وحماية الجسم من الإصابة بالأمراض والعدوات المختلفة.
  • علاج التهابات المفاصل، والآلام التي تصيبها بسبب التعرض لهشاشة العظام.
  • تسريع التئام الجروح.
  • تحسين أداء الدماغ، وتقليل الاضطرابات التي تصيبه، وبالتالي زيادة القدرة على التركيز، ومنع الإصابة بمرض الزهايمر خاصة لدى الأشخاص المسنين.
  • خفض نسبة السكر في الدم، خاصة لدى الأشخاص المصابين بمرض السكري؛ نظراً لقدرته على تحفيز إفراز مادة الإنسولين.
  • تغذية البشرة، ومنحها النضارة والإشراق.
  • تقوية الأظافر وبالتالي منع تكسرها.
  • منع ظهور علامات الشيخوخة على البشرة كالتجاعيد، وبالتالي الحفاظ على شباب البشرة.
  • تقليل نسبة الكولسترول الضار في الدم، والوقاية من الإصابة بالجلطات والسكتات المفاجئة.
  • الوقاية من الإصابة بالاضطرابات النفسية، لما له من قدرة كبيرة على محاربة الاكتئاب، والتوتر، والقلق.
  • منح الجسم الطاقة اللازمة التي تمكنه من أداء مهامه اليومية بنشاط وحيوية، ودون الشعور بالتعب والخمول.
  • وقاية الأطفال من الإصابة بمرض الكساح.
  • تقوية العظام، وتحسين عملية بنائها.
  • تحسين صحة الأسنان وتقويتها.
  • فتح الشهية، وزيادة الوزن لدى الأشخاص الذين يعانون من النحافة المفرطة.
  • الوقاية من الإصابة بأمراض السرطان المختلفة.
  • حماية الغضاريف من التآكل عند كبار السن.
  • الوقاية من الإصابة بعدوى الأذن الداخلية.
  • منع الإصابة بأمراض الجلد، وخاصة الصدفية.
  • الوقاية من إصابة الجنين بالتشوهات الخلقية نتيجة نقص فيتامين أ، وفيتامين د، لذلك يُنصح بتناوله من قبل المرأة خلال فترة الحمل.
  • تقليل ضغط الدم المرتفع.
  • تخفيف آلام الصداع النصفي.
  • وقاية الكلى من الإصابة بالأمراض المختلفة.
  • تقليل خطر الإصابة بانكماش الذئبة.
  • علاج مرض كرون.