فوائد زيت جنين القمح لنفخ الخدود

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٤ ، ٢٢ يونيو ٢٠١٦
فوائد زيت جنين القمح لنفخ الخدود

زيت جنين القمح

يعتبر زيت جنين القمح أحد الزيوت الطبيعيّة حيث يتم استخلاصه من جنين القمح ، وهو ذو لون برتقالي يميل إلى اللون البني الفاتح، وله رائحة قوية وحادة، كما أنّه يعتبر من الزيوت سريعة التلف، حيث يفضّل تخزينه داخل الثلاجة للحفاظ عليه لمدّة أطول، أو في مكان معتم بعيداً عن أشعة الشمس، وفي درجه حرارة عالية، وله فوائدة عديدة للبشرة والشعر، بالإضافة إلى احتوائه على عدد كبير من المعادن، كما يعتبر مصدراً غنياً بالفيتامينات المفيدة لصحّة الإنسان، وفي هذا المقال سنتحدّث عن فوائد زيت جنين القمح لنفخ الخدود.


زيت جنين القمع والعسل

  • المكوّنات:
  • ملعقتان كبيرتان من العسل الطبيعي السائل.
  • ملعقة صغيرة من الجلسيرين.
  • ملعقة صغيرة من ماء الورد.

طريقة التحضير:

  • وضع العسل الطبيعي في وعاء مناسب ونظيف.
  • إضافة الجليسرين إليه، مع ماء الورد.
  • خلطهما جيداً للحصول على خليط متجانس يسهل تطبيقه.
  • تطبيق الخليط على الوجه وتحديداً على منطقة الخدود، مع الحرص عن الابتعاد عن منطقة العين.
  • ترك الخليط على الوجه لمدة لا تزيد عن عشر دقائق.
  • غسل الوجه بالماء الدافئ، ويفضّل استخدام هذا الخليط مرتين أسبوعباً للحصول على أفضل النتائج.


زيت جنين القمح و زيت اللوز الحلو

  • المكوّنات:
  • كوبان كبيران من زيت جنين القمح.
  • كوبان كبيران من اللوز الحلو.
  • ملعقة صغيرة من ماء الورد.


طريقة التحضير:

  • وضع المكوّنات السابقة في وعاء كبير.
  • خلطهما جيداً للحصول على خليط متخليط.
  • وضع الخليط على الوجه والرقبة، وخاصّةً منطقة الخدود.
  • تركه على الوجه لمدة لا تقل عن ربع ساعة فقط، ويفضّل استخدام هذا الخليط قبل الخلود إلى النوم.
  • شطف الوجه بالماء الفاتر جيداً بعد الانتهاء.
ملاحظه: يجب وضع الخلطات السابقة في الثلاجة بعد الاستخدام.


فوائد زيت جنين القمح للبشرة

  • يعالج العديد من المشاكل المختلفة للبشرة كالأكزيما، والصدفية، حيث يحتوي على أحماض الدهنية المفيدة والضرورية للبشرة مثل حمض الأوليك، وحمض اللينوليك، وحمض البالميتيك.
  • يحمي البشرة من العوامل الخارجية، كتقلبات الطقس، ودرجة الحرارة المرتفعة، كما يحمي البشرة من التجاعيد المبكّرة، ويؤخّر من ظهور علامات التقدّم في السن، وذلك بسبب احتوائه على فيتامين (هـ) المضادّة للأكسدة.
  • يقضي على الحبوب المنتشرة على البشرة.
  • يغذي ويرطب البشرة الجافة المرهقة والمتعبة نتيجة عدة أمور كالقلق، والتوتر، وقلّة النوم وغيرها الكثير.
  • يعالج علامات الحروق الناتجة عن التعرّض لأشعة الشمس المباشرة لفترة طويلة.
  • يجعل البشرة أكثر نعومة، ويعيد لها النضارة والبريق، كما يساعد على شد البشرة لتبدو أكثر إشراقاً.